أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - جعفر المظفر - القائم من موته كي يورثنا الفرحة





المزيد.....

القائم من موته كي يورثنا الفرحة


جعفر المظفر

الحوار المتمدن-العدد: 5381 - 2016 / 12 / 24 - 18:34
المحور: الادب والفن
    


القائم من موته كي يورثنا الفرحة
جعفر المظفر

غدا عام جديد لأولئك الذين يعلمون
إن المجد لله في الأعالي
وعلى الأرض السلام وفي الناس المسرة
أما علماء المذاهب لدينا
فيزعمون
إن الزمن هو سنة واحدة
ما ظلت المعركة مستمرة
بين جيش يزيد وجيش الحسين
وأنها سوف تستمر إلى ما لا نهاية كما يبتغون
وأنا مثلهم أؤمن: ما ظلوا يرقصون بين صفوفنا,
وما دامت لحية البغدادي بديلا للحية السانتا كلوز
ولأن اللصوص هم الذين باتوا يقرأون علينا الكتب المقدسة
فإننا سنعيش نفس العام المارق
ونفس الشهر الأمرقْ
ونفس اليوم اللعين
ونفس اللحظة الألعنْ
وكأن أنشتاين كان بلغ من الخرف عتيا حينما وضع للكون بعدا رابعا
فمن أين جئنا بقصة تعاقب الفصول وتبدل الأزمنة
وحكاية أن العام الجديد سيكون جديدا
وهل سيكون العام الجديد جديدا
إذا لم يغب حبيبان في قبلة مٌعلَّقة
دون أن يسأل أحدهم من أي الطوائف أنتْ
ومن أي الأديان أنتْ
ومن اي الأجناس أنتْ
وكـأنا قد ولدنا توا من رحم واحد
ثم يرتقع صوت شجي يغني الهبي نيويير.
لنرقص أنا وأنت في شارع عرصات الهندية
ونتبادل عند إنتصاف الليلة فرحنا الملون بالأطنان
ثم نعود إلى بيوتنا مسكونين بالرغبة في صباح جديد
وعام جديد كنا قد غسلناه توا بالماء المقدس.
.......
الله ما أروع تاجا من شوك
أيها المصلوب على خشبة
القائم من موته كي يورثنا الفرحة
المجد لله في الأعالي
لكن السلام على الأرض لم يحن أوانه بعد
أما المسرة فلعلك من مكانك هناك
ترسل بعضا منها إلينا هنا





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,555,700,247
- أمريكا.. البحث عن عبدالله إبن سبأ
- العلمانية في العراق .. قضية وجود أم قضية تحضر
- ملحدون تكفيريون
- عن الحشد الشعبي وتقنينه وقدسنته.
- حكاية الشرف الذي تغار علية صحيفة الشرق الأوسط ويدافع عنه منت ...
- عدو صادق أفضل من صديق منافق
- مع ترامب .. تعالوا نتحدث عن الأسماك
- النفوذ الصهيوني والإنتخابات الأمريكية
- الحسين والمرجعية الدينية وقضية تحرير نينوى
- كيف تكون ملحدا في أسبوع
- ترامب وخطاب الكراهية ضد المسلمين
- طقوس الحزن الحسيني في إيران والعراق .. لماذا الإختلاف رغم ال ...
- وهل يرضى الحسين بهذه الكوميديا السوداء (2)
- وهل يرضى الحسين بهذه الكوميديا السوداء
- حتى جاء غاليليو
- العراق وتركيا .. البحث عن عبد ربَّه
- فساد ما فوق الطاولة .. فساد ما تحت الطاولة
- الموت عَضّا
- مفهوم الأغلبية السياسية في الوضع الطائفي الراهن
- في المسألة الهُزئقراطية والعراق الأمريكوراني


المزيد.....




- خنازير عملاقة في الصين.. كيف تنبأ فيلم -أوكجا- بالمستقبل؟
- تطبيقات مجانية للأفلام الرقمية والموسيقى والكتب الإلكترونية ...
- بالفيديو... فنانة خليجية تصدم جمهورها بمظهرها الجديد
- هذا ما ابلغه العثماني للنقابات والباطرونا
- الجزائر تشارك في الاجتماع المشترك لوزراء السياحة والثقافة ال ...
- وزير الصحة الجديد يلتقي النقابات.. ويتخد هذه القرارات لانقاذ ...
- من هي سولي نجمة موسيقى ال -كي بوب- التي سببت وفاتها ضجة عبر ...
- لدعم الروائيين في قطر.. كتارا تدشن مختبرا للرواية
- الأربعاء.. انطلاق فعاليات المؤتمر المشترك الثاني لوزراء السي ...
- لوحة -الصرخة- ليست كل ما رسم مونك


المزيد.....

- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود
- سلّم بازوزو / عامر حميو
- انماط التواتر السردي في السيرة النبوية / د. جعفر جمعة زبون علي
- متلازمة بروين / حيدر عصام


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - جعفر المظفر - القائم من موته كي يورثنا الفرحة