أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - محمد القصبي - هل يتعين على السيسي زيارة طهران ؟














المزيد.....

هل يتعين على السيسي زيارة طهران ؟


محمد القصبي

الحوار المتمدن-العدد: 5381 - 2016 / 12 / 24 - 12:04
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


أفزعني ما قاله أحد الأصدقاء خلال حوارنا حول تردي العلاقات المصرية السعودية ،حيث تساءل بانفعال :لماذا لايزور الرئيس السيسي طهران ردا على زيارة مستشار الملك سليمان لسد النهضة ؟
هل يمكن ان يفكر أي مسئول مصري بهذا الشكل ؟
لاأظن .
المملكة في علاقتها بالقاهرة تبدو خلال هذه الفترة مثل صبي مراهق ، إن توترت علاقته بأحد أفراد أسرته تصرف بطيش وبما يهدد مصالح بل مصير الأسرة كلها ، سد النهضة يلحق الضرر بشعب بأكمله وليس بنظام السيسي ،وحتى بلغة المصالح -إن لم تُجدِ لغة الأشقاء - إلحاق ضرر بالغ بالشعب المصري كما هو الحال مع سد النهضة يؤثر بشدة على شريان الحياة للمصريين ،وتردي أوضاع المصريين يقصي القوة الكبرى في العالم العربي عن الصراع التاريخي مع القوميتين المتربصتين بالجغرافية العربية.. الفارسية و التركية .
وكما نرى ..الذي يقرر مصير سوريا العربية الآن بوتين وأردوغان وروحاني !!
ومنذ أيام بثت الميديا الإيرانية فيديوهات لقاسم السليمي جنرال الحرس الثوري الإيراني وهو يتجول كقائد فارسي منتصر في حلب!!!
وبالطبع لا يخفى على أحد أن تركيا تسعى من وراء الحرب السورية إلى ضم إدلب ومناطق أخرى في الشمال السوري لأراضيها , ولامانع إن انتهى الصراع بتفتيت الجغرافية السورية بل والعربية إلى إمارات لاترى بالعين المجردة !هذا يصب تماما في صالح التوجهات العثمانية لأردوغان .
وليت الأشقاء في الرياض يدركون أن الصراع في المنطقة صراع قوميات ،العرب ، الفرس ، الأتراك ، بالإضافة إلى دولة إسرائيل المزروعة عنوة في الإقليم.
لذا من قصر النظر مسعى الرياض تأسيس مثلث سني أضلاعه الخليج ، أنقرة ، القاهرة ، لمواجهة المد الشيعي ..ذلك أنه لايوجد مد شيعي ،بل فارسي ..
إلا أن طهران نجحت في تسويق الصراعات الإقليمية على أنها طائفية ،من خلال دعمها للأقليات الشيعية في الجغرافية العربية ،ليس مناصرة لها في مواجهة ماتزعمه باضطهاد سني لها ، بل لتوظيفها كطابور خامس لإضعاف النظام العربي ، وصدقت الرياض الأكذوبة الفارسية ، فاستعانت بالإرهابيين من النصرة والأخوان والدواعش ،بل وبقومية معادية أخرى وهي الأتراك السنيين !!
ولأن مصر تدرك بأنه صراع قوميات "دون إغفال دور الدولة المزروعة عنوة في المنطقة ،أعني إسرائيل" فلايمكن للسيسي مثلا أن يزور طهران ، لأنه يعي مخاطر الأحلام الفارسية في الهيمنة على الجغرافية العربية ،وفي الوقت الذي كانت توجد فيه سفارة للمملكة في طهران وتبادل زيارات للمسئولين بين البلدين ..كانت علاقات القاهرة بطهران مجمدة .
ولاأدري .. هل يعلم الأشقاء في السعودية حجم المخاطر المستقبلية التي تنتظر المملكة ؟
قانون جاستا الذي يحفزمئات الأسر الأمريكية التي فقدت أبناءها في تفجيرات 11سبتمبر إلى رفع دعاو قضائية على السعودية ،قد يصل حجم التعويضات التي ستنجم عنها إلى 3,3 تريليون دولار ، الأمر الذي سيدفع الإدارة الأمريكية إلى الحجز على أموال السعودية لدى بنوكها والتي تقدر ب750 مليار دولار .
المملكة مقبلة على أيام عصيبة ،وعليها أن تعي أن قدرتها على المواجهة لن تكون من خلال الدواعش والنصرة والأخوان وتميم وأردوغان العثمانللي البراجماتي حتى النخاع ، بل عبر نظام عروبي قوي يكشر عن انيابه للفرس والأتراك والإسرائيليين ،بل والقوى العالمية .
وأظن أن استعادة المنظومة العربية قوتها على أسس قومية هو المخرج الوحيد للمنطقة من صراعاتها ، لأنه سيجبر الآخر -أي آخر- على الإذعان لمبدأعدم التدخل في الشئون الداخلية للدول العربية.
تلك هي روشتة المصريين لخروج العالم العربي من مأزقه التاريخي .
ودون ذلك فهو مراهقة سياسية ستعجل بسقوط الأشقاء شرقا تحت سنابك الخيل العثماني والفارسي ..وبالطبع الإسرائيلي !





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,558,116,175
- وانتظر صمتا موت بعلها...
- هل انقلب الأستاذ على تلميذه ؟
- الجبة و العقال...
- في ختام الدورة السابعة لشاعر المليون :الحميداني يتوج ببيرق ا ...
- مؤتمراتنا الثقافية ..في حاجة إلى دراسة جدوى !
- خمسة شعراء من السعودية والكويت وقطر يتنافسون في ثالث حلقات ا ...
- شاعر المليون ...قاريء !
- في جائزة الشارقة للإبداع الروائي ..الصغار كبارا
- شعار مجدٍ ينبثق من مهرجان مسقط السينمائي
- شعار مجدٍ ينبثق من مهرجان مسقط السينمائي.. تحصين العقل والوج ...
- المرأة و شطحات المرآة
- شعبان يوسف ..وزير الثقافة الموازي !
- معالي وزير الثقافة :هل صليت على النبي اليوم ؟ ! رسالتكم -معا ...
- حروف باهتة...
- بعد ربع قرن..كارثة غزو الكويت مازالت بدون توثيق
- ويكليكس ..موقع إعلامي ..أم جهاز مخابرات ؟
- سألت نزار عن سعاد الصباح وسألني عن أدونيس
- هل قرأ النجار وثابت تاريخ الصحافة العالمية ؟
- تحية لسلماوي ..المثقف الدور
- خمس دقائق ..الريشة والقلم ..ونشوة الانستولوجيا !


المزيد.....




- إليك 12 طريقة للتغلب على الشعور بالوحدة
- زعيم الديمقراطيين في مجلس الشيوخ يدعو الكونغرس للتصويت ضد سح ...
- علماء مصر.. لماذا يخشاهم النظام؟
- عن النكسة والثغرة ومعركة المنصورة.. فيديو جديد لمبارك عن حرب ...
- كندا تعلق تصدير الأسلحة إلى تركيا
- قوات النظام تسيطر على منبج بالكامل... وأردوغان لا يعتبر ذلك ...
- حافلات النقل العام تعود إلى العاصمة الليبية بعد حوالي 30 عام ...
- لماذا يختار رؤساء تونس الجزائر كأول وجهة خارجية؟
- أعنف الاشتباكات تدور في رأس العين وانسحاب أميركي من سوريا
- “صوت العرب” تحيي ذكرى رحيل وديع الصافى “اليوم” .


المزيد.....

- معاهدة باريس / أفنان القاسم
- كانطية الجماهير / فتحي المسكيني
- مقتطفات من كتاب الثورات والنضال بوسائل اللاعنف / يقظان التقي
- يا أمريكا أريد أن أكون ملكًا للأردن وفلسطين! النص الكامل / أفنان القاسم
- ماينبغي تعلمه! / كورش مدرسي
- مصطفى الهود/ مشاء / مصطفى الهود
- قصة الصراع بين الحرية والاستبداد بجمهورية البندقية / المصطفى حميمو
- هل من حلول عملية لمحنة قوى التيار الديمقراطي في العراق؟ / كاظم حبيب
- اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام الحلقة الثامنة: القطاع ... / غازي الصوراني
- الدولة المدنية والدولة العلمانية والفرق بينهما / شابا أيوب شابا


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - محمد القصبي - هل يتعين على السيسي زيارة طهران ؟