أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - أفنان القاسم - قمر الجزائر المقدمة














المزيد.....

قمر الجزائر المقدمة


أفنان القاسم

الحوار المتمدن-العدد: 5376 - 2016 / 12 / 19 - 20:24
المحور: الادب والفن
    


روايتي هذه الثانية بعد رواية الكناري، أنهيت كتابتها يوم الأحد 29 أفريل 1968 في الجزائر، وأعدت كتابتها للمرة الثانية عام 1980 في باريس، دون أن تجد ناشرًا، لكبح دور النشر جِماح الأهواء، وعلى الخصوص عندما يتعلق الأمر بجرأة المواضيع واستفزاز الخطاب. اضطرتني أحداث أكتوبر 1988 إلى إعادة كتابتها للمرة الثالثة، فلم تعد تجربتي لستينات القرن الماضي التي أمضيتها في الجزائر، وإنما تجربة الجزائر البلد والشعب والتاريخ. من هذه الناحية، جئت بشخصيات تاريخية جعلتها تعيش فاجعة الجزائر، لترفض، وتدين، وتشكك، عن طريق إخزاء الأدعياء، أو التساؤل عن كل تلك التضحيات، وذلك لأجل إعادة النظر إلى كل شيء، واستنهاض الهمم ضد الحزب الواحد الحزب الواعد والحزب المتوعد، ضد الانتهازية البيروقراطية العجرفة، الاحتقار جلد الذات الاسترجال، الأمية العالمة البشاعة الأنيقة الهداية الضالة، وضد شتى الآفات المتأصلة جذورها في المجتمع الجزائري خاصة والمجتمع العربي عامة... مع الشعب الجزائري الحبيب والجزائر الحبيبة، كيف لا وحبي للجزائر مثل حبي لفلسطين مثل حبي لفرنسا؟ وثلاث بنات لي نصفهن جزائري؟ ضد إرهاب السياسة إرهاب الجنس إرهاب الدين، بينما الأديان التوحيدية الثلاثة، الإسلام والمسيحية واليهودية، هي في كوداتها، أديان عدل وعمل، أكثر ما عبرت عنهما شخصية أبي رابح، الشيخ المناضل.

عندما طَبَعَت الرواية دار الكرمل في عمان طبعة أولى عام 1990، ووزعْتُ منها على الصحافة الجزائرية بضع نسخ لا تتجاوز عدد أصابع اليد، قامت الدنيا ولم تقعد: هناك من اعتبرها رواية "مشاغبة"، وهناك من اعتبرني كاتبًا "يداهن" الغرب سعيًا وراء جائزة نوبل، هناك من طالب سعدي ياسيف بمحاكمتي، وهناك من دعا جهاز الأمن إلى طردي، ومن بين هؤلاء الأخيرين قياديو "الجبهة الإسلامية للإنقاذ"، الذين دافعت عنهم بعد إلغاء الانتخابات، وحافزي الديمقراطية.

في الطبعة الثانية عند دار الكرمل دومًا عام 1994، أخذت بعين الاعتبار كافة الآراء التي أبداها طلابي وزملائي في الجامعة الأردنية، وكل أملي إرضاء ذوق القارئ المسئول من الناحيتين الجمالية والفكرية. لكني في الطبعة الفرنسية عام 2003، عملت من النص العربي مِصراعًا أول يمثل "الزمن الاشتراكي"، وكتبت بالفرنسية مِصراعًا ثانيًا يمثل "الحرب الأهلية": إنها الكتابة الحقيقية الغير الرسمية –لهذا هي حقيقية- للتاريخ الجزائري، إنه الكذب الصادق كما أدعوه، فهذه رواية وليست دراسة.

العنوان الأول كان "المواطئ المحرمة"، عنوان أحبه كثيرًا، لهذا جعلته عنوانًا لإحدى مسرحياتي الشعرية، بينما "القمر الهاتك" عنوان النص العربي، "الجزائر... كان يمكنها أن تكون الجنة" عنوان النص الفرنسي، فأخذت القمر من "القمر الهاتك" والجزائر من "الجزائر... كان يمكنها أن تكون الجنة"، وأطلقت على هذا النص المطابق للنص الفرنسي اسم "قمر الجزائر".

يتبع المِصراع الأول الفصل الأول1





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,474,117,223
- السعودية هذا النظام الجائر
- السعودية هذا الزمن البائد
- السعودية هذا البلد الباطل
- الله والزنزانة النص الكامل
- قحطانيات: المقدمة
- قحطانيات16: عبد الله مطلق القحطاني
- قحطانيات15: عبد الله مطلق القحطاني
- قحطانيات14: عبد الله مطلق القحطاني
- قحطانيات13: عبد الله مطلق القحطاني
- قحطانيات12: عبد الله مطلق القحطاني
- قحطانيات11: عبد الله مطلق القحطاني
- قحطانيات10: عبد الله مطلق القحطاني
- قحطانيات9: عبد الله مطلق القحطاني
- قحطانيات8: عبد الله مطلق القحطاني
- قحطانيات7: عبد الله مطلق القحطاني
- قحطانيات6: عبد الله مطلق القحطاني
- بيروت تل أبيب النص الكامل
- بيروت تل أبيب القسم الثاني تل أبيب الفصل الحادي عشر والأخير
- بيروت تل أبيب القسم الثاني تل أبيب الفصل العاشر2
- بيروت تل أبيب القسم الثاني تل أبيب الفصل العاشر1


المزيد.....




- قتلى ومصابون في تدافع بحفل لموسيقى الراب في الجزائر العاصمة ...
- قتلى وجرحى جراء حادث تدافع بحفل موسيقي لمغني الراب -سولكينغ- ...
- مجلس الحكومة يصادق على مشروع قانون يتعلق بالتمويل التعاوني
- مجلس الحكومة يصادق على مقترح تعيينات في مناصب عليا
- مجلس الحكومة يصادق على مشروع مرسوم بإحداث دوائر وقيادات جديد ...
- ابراهيم غالي في -الحرة- : خبايا خرجة فاشلة !
- المصادقة على مشروع مرسوم بإحداث مديرية مؤقتة بوزارة التجهيز ...
- بالصور... من هو الممثل الأعلى أجرا في العالم لسنة 2019
- كشف تفاصيل هامة عن الجزء القادم من -جيمس بوند-
- تمثال للفنان حسن حسني يثير ضجة


المزيد.....

- -مسرح المجتمع ومجتمع المسرح-، بحث حول علاقة السياق الاجتماعي ... / غوث زرقي
- المنحى الفلسفي في شعر البريكان / ياسر جاسم قاسم
- عناقيد الأدب : يوميات الحرب والمقاومة / أحمد جرادات
- ديوان ربابنة الجحيم الشاطحون / السعيد عبدالغني
- ديوان علم الانعزال ، أنتيكات الغرائبية / السعيد عبدالغني
- استعادة المادة، الفن والاقتصادات العاطفية / عزة زين
- سيكولوجيا فنون الأداء / كلين ولسون
- المسرح في بريطانيا / رياض عصمت
- الدادائية والسريالية - مقدمة قصيرة جدًا / ديفيد هوبكنز
- هواجس عادية عن يناير غير عادى سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - أفنان القاسم - قمر الجزائر المقدمة