أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - عماد عبد اللطيف سالم - أنا وعشيرتي .. ضدّ جميع القوى العُظمى ، في هذا العالم














المزيد.....

أنا وعشيرتي .. ضدّ جميع القوى العُظمى ، في هذا العالم


عماد عبد اللطيف سالم

الحوار المتمدن-العدد: 5374 - 2016 / 12 / 17 - 21:08
المحور: كتابات ساخرة
    


أنا وعشيرتي .. ضدّ جميع القوى العُظمى ، في هذا العالم



الحربُ أكثرُ شعبيّةً من السلام ..
منذُ أنا و داحِسْ .. ضدَّ الغبراء ..
إلى أنا وعشيرتي .. ضدّ جميع القوى العُظمى ، في هذا العالم .
الحربُ أكثرُ شعبيّةً من السلام ..
منذُ "ياحومْ إتِبَع لو جَرّينا" ..
إلى " ونحنُ لها" ،
و "ها خوتي ها" ،
و "عليهُمْ خوتي .. عَليهُم" ،
و "بيتْ بيتْ .. شارع شارع .. زَنْكَة زَنْكَه" .
الحربُ أكثرُ شعبيّةً من السلام ..
مِن آني و أخويّه على ابنْ عمّي ،
و آني و "مَرْتي" على أمّي ،
وأمّي و خواتي على "مَرْتي" ،
وآني وأمّي على أُخوتي ، و زوجات أُخوتي ،
إلى .. آني والغريب على ذوله كلهُم ..
أيْ على كلّ منْ تُسَوِّلُ لهُ نفسه ، أن يكونَ ضدّي .. بما في ذلكَ "مَرْتي" .
(ملاحظة : "مَرْتي" مفهومٌ مُلِتَبِس . وهو يعني "مراتي" في بعض النزاعات . ويعني "زوجتي" في نزاعات اخرى . كما أنّهُ جزءٌ فاعل من منظومة "الضرايِرْ" ، في حروبٍ أخرى).





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,513,416,232
- عندما يدخلُ إبرَهَةُ المدينةَ .. قادِماً من الرمل
- الضربةَ التي تقتلكَ ، ستجعلكَ تموتُ على الفور!!!!
- مواطنو بلوتو .. ليسوا على ما يُرام
- أخبار اقتصادية سعيدة ، من بلدانٍ أكثر سعادة ، من العراق -الس ...
- في الوقت بدل الضائع
- نظامنا الاقتصادي بكلّ بساطة
- اكتُبْ شيئاً لا يشبَهَكْ
- لا تُكابِرْ .. و لا تُبالِغ .. و أهدأ قليلاً
- ما يَسْرُدُهُ الرواة عن قصص الجنيّات في الموازنة العامة للدو ...
- و يبقونَ هُمْ .. بينما نحنُ نمضي
- لا عصفورَ في اليد .. لا عشرة على الشجرة
- برنامج -الأمّة الذكية- في سنغافورة ، وبرنامج -الأمّة الغبيّة ...
- الى أين الآنَ .. الى اين ؟
- هُنا .. على هذهِ الأرض
- نحنُ لسنا بخير
- عن موتِ مِشْمِشِها .. في مطبخِ العائلة
- عن اقتصاد دونالد ترامب و تيريزا ماي
- ليفُزْ .. من يفوز
- هذوله البرشلونيّين اذا انْغَثّوا .. أبوهُم ميُعرفوه
- يبو الله لا ينطيك كريستيانو !!!!!


المزيد.....




- صدر حديثا : الصراع العربي الاسرائيلي في أدب الأطفال المحلي ...
- أنزور ينفي ما يتم تداوله عن تعرضه للضرب على خلفية -دم النخل- ...
- مبدعون خالدون.. معرض لرواد الفن التشكيلي المصري المعاصر
- دراما الفنان والمقاول محمد علي مستمرة... والرئيس المصري يرد ...
- بالفيديو.. النمل الأبيض يدفع فنانة كويتية لتحويل منزلها إلى ...
- أول تغريدة للحلاني بعد نجاته من الموت بأعجوبة
- فنان مبدع يرسم بحذائه وجه نيمار -مقلوبا- (فيديو)
- صور مؤثرة تجمع عادل إمام وشريهان وحسين فهمي وغيرهم من أبرز ن ...
- الفنان المصري أحمد مالك يستكشف الذهب في هوليود
- في الذكرى الرابعة عشر لمحرقة بني سويف:شهداء المسرح المصري وج ...


المزيد.....

- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم
- التكوين المغترب الفاشل / فري دوم ايزابل
- رواية ساخرة عن التأقبط في مصر بعنوان - البابا / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع
- رواية ساخرة عن التأسلم بعنوان - ناس أسمهان عزيز السريين / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - عماد عبد اللطيف سالم - أنا وعشيرتي .. ضدّ جميع القوى العُظمى ، في هذا العالم