أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - جمشيد ابراهيم - ينتصر الخائف للخوف














المزيد.....

ينتصر الخائف للخوف


جمشيد ابراهيم
الحوار المتمدن-العدد: 5374 - 2016 / 12 / 17 - 17:11
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


نظرا لانني ولدت في محيط شرقي تفشى فيه الخوف بكثرة و لكوني اصبحت شخصيا ضحية هذا الخوف اردت ان افهم الخوف من اساسه خاصة و اني واجهت صعوبات جمة لتحديد الخوف وسط الخوف من الانظمة و العقلية الشرقية الدكتاتورية و دكتاتورية الاب و تسلط دين اسلامي شمولي يسيطر على جميع نواحي الحياة.

الخوف هو عادة مسألة معقدة غامضة فيه درجات حسب الشدة ليتحول الى السخط و الكراهية و يحول الخائف الى نصير لمصدر الخوف نفسه و لكن هذا لا يعني ليس هناك خوف من شيء محدد واضح. لا يمكن تعريف الخوف بسهولة لانه يختلف ايضا من شخص الى شخص او بعبارة اخرى لكل شخص خوفه الخاص به ايضا. لا يمكن تعريف الخوف لانه اذا لا يمكن ايجاد مصدر معين معروف له فان الخوف يبحث بنفسه عن منبع خاص به الى ان يجده و هذا يعني يختلط الخوف بمختلف انواع العواطف و الاحاسيس و المشاعر او بعبارة اخرى تتكون عند الخوف قاعدة اساسية يختار ما يريدها منها من الاسباب تلقائيا و دون الاستناد على منطق.

يخلق الخوف عادة حالة من الاثارة عند البشر لدرجة انك تصدق جميع القصص حتى اذا كانت خرافية او تعارض اقتناعاتك و هذا ينطبق على الخوف الذي تنفخه الاديان في النفس البشرية و الخوف الذي تزرعه الانظمة الدكتاتورية في المواطنين ليحول هذا الخوف الشخص الخائف الى نصير للخوف و وسيلة للدفاع عن الايمان و الدين و الانظمة الدكتاتورية. فكل من يدافع عن الانظمة الاسلامية و الدكتاتورية استغله الخوف ليستسلم و ينتصر لخوف زرع في نفسه ليتحول الخائف بالنهاية الى نصير للذي يخاف منه.
www.jamshid-ibrahim.net





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,045,536,975
- اليزيدية = الكوردية
- اصل الخطأ
- النعومة الايرانية و الجنة الاسلامية
- جميل بشرّه
- من العالم الاول الى العالم الثالث
- عقلية العبد و السيد - من المهد الى اللحد
- العاشق الملحد
- صوت العلك من فم البنت
- ليس هناك مستقبل
- الانسان اخطر سلاح في العالم
- محمد - بين الحكيم و الحاكم
- برد الكراهية
- نار الكراهية
- ليس هناك قول الفصل
- لا يصلح الاسلام الا للمناخ الحار
- الاحلام النقية
- الاسلام 5.0
- مطاطية معاني الحب
- بالتاكيد ليست مسلمة
- صل الاسواق العربية


المزيد.....




- في الغارديان: الشيخ حمد عيسى علي آل خليفة ينفي التعهد بدفع 3 ...
- حشود بغزة دعما للمقاومة ومستوطنون يتهمون نتنياهو بالاستسلام ...
- ارتفاع عدد قتلى حرائق غابات كاليفورنيا إلى 48 شخصا
- رئيس شركة -غازبروم-: نعتزم استكمال بناء -التيار الشمالي 2-
- واشنطن: لا علاقة بين وقف تزويد طائرات التحالف العربي بالوقود ...
- -ناسا- تنشر صورة لغيوم كوكب المشتري الملتوية
- ماكرون يزور المغرب غدا لإطلاق أول قطار فائق السرعة بإفريقيا ...
- دونالد ترامب يسخر من إيمانويل ماكرون رئيس فرنسا بعد عودته من ...
- بمناسبة المولد النبوي... سلطات إنغوشيا تعتزم إرسال قافلة مسا ...
- الحوثي يعلق على تصريحات الخارجية البريطانية


المزيد.....

- تأثير الفلسفة العربية والإسلامية في الفكر اليهودي – موسوعة س ... / شهد بن رشيد
- الإله الوهم والوجود والأزلية / سامى لبيب
- الطريق إلى الكائن الثالث / معتز نادر
- في محبة الحكمة / عبدالله العتيقي
- البُعدُ النفسي في الشعر الفصيح والعامي : قراءة في الظواهر وا ... / وعد عباس
- التحليل النفسي: خمس قضايا – جيل دولوز / وليام العوطة
- نَـقد الشَّعب / عبد الرحمان النُوضَة
- التوسير والرحلة ما بين أصولية النص وبنيوية النهج / رامي ابوعلي
- مفاهيم خاطئة وأشياء نرددها لا نفطن لها / سامى لبيب
- في علم اجتماع الجماعة- خمسون حديثا عن الانسان والانتماء والا ... / وديع العبيدي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - جمشيد ابراهيم - ينتصر الخائف للخوف