أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حقوق الاطفال والشبيبة - حميد طولست - الاعتذار من شيم العظماء .














المزيد.....

الاعتذار من شيم العظماء .


حميد طولست
الحوار المتمدن-العدد: 5354 - 2016 / 11 / 27 - 23:23
المحور: حقوق الاطفال والشبيبة
    


الاعتذار من شيم العظماء .
الإعتراف بالخطأ والاعتذار عنه ، فعل نبيل وسلوك راقي ، ودليل على التواضع والغنى الفكري والسمو العقلي ، لا يقوى على اقترافه من ضعفت شخصيته ، وقلت قدرته ، وعجز عن تحمل مسؤولياته ، السلوك و تصرف الكريم ، الذي لو شاع بين الناس ، بعزم ونية صادقة ، لداوى القلوب المكسورة ، ولجبر الكرامة المجروحة ، ولأذاب الغضب المتحكم في النفوس والأفئدة ، ولأصلح العلاقات المتصدعة ، وأعاد المياه إلى مجاريها .
فإذا كان الاعتذار بهذا المعنى وتلك العواقب الطيبة والنتائج الحسنة على الفرد والمجتمع ، فإن الأنبل منه والأسمى ، أن يقوم بتلك المبادرة الجبارة والخطوة الإيجابية الراقية ، قامات عالية من أهل العلم والمعرفة في مؤسسة الحوار المتمدن ، الذين يعلمون عمق دلالات الاعتذار الكبيرة ، ومفاهيمه البالغة الأهمية، لمغزى الحضارة والتحضر الذي لا يخرج عن تعاليم الأديان السماوية ، ويتماشى مع كل المذاهب الأخلاقية والضمير الإنساني الحي ، وكم هو جميل أن نسمع من مثل هؤلاء العظام مصطلحات الاعتراف بالخطأ ، والإقرار به ، وعبارات الاعتذار والرجوع والندم عنه ، التي لا يقدم عليها إلا الشجعان الذين لهم ثقة كبيرة في أنفسهم ، وقدرة خارقة على تحمل المسؤوليات.
لكن الذي يؤسف له ، ويحز في النفوس ، أن هذا الموقف الحضاري وذاك التصرف المتحضر، لم يثر أي مشاعر في البعض على الإطلاق ، بل الغريب والملفت للأنظار ، أنه رغم كل ما حمله إعلان مؤسسة الحوار المتمدن من أسف عميق لنقلها خبر " وفاة " المفكر د. صادق جلال العظم ، من دلالات متميزة ، فإن التعامل معه اتسم بشيء اللامبالات من طرف الكثير من كتاب وقراء الحوار المتمدن ، ولم يحظى لديهم بما يستحق من الاهتمام والتقدير ، ونُظر إليه على أنه خبر طريف أو غريب ، ولم يُخصصوا له ما كان يُنتظر من وافر الكتابات ، بذل تلك الأسطر القلية الشبيهة في غالبيتها بالأخبار الطريفة والعجيبة والمستملحات المسلية ..
حميد طولست hamidost@hotmail.com
مدير جريدة"منتدى سايس" الورقية الجهوية الصادرة من فاس
رئيس نشر "منتدى سايس" الإليكترونية
رئيس نشر جريدة " الأحداث العربية" الوطنية.
عضو مؤسس لجمعية المدونين المغاربة.
عضو المكتب التنفيذي لرابطة الصحافة الإلكترونية.
عضو المكتب التنفيدي للمنتدى المغربي لحقوق الإنسان لجهة فاس مكناس
عضو المكتب التنفيدي لـ "لمرصد الدولي للإعلام وحقوق الأنسان "





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- المعتقدات الخرافية وتشكيل الحكومة المغربية!!
- جسارة الطارئين وتطاولهم على المناصب الحكومية!!
- لنحس والعكس والتابعة في تشكيل الحكومة الجديدة .
- من غرائب وقائع تشكيل الحكومة الجديدة !!
- تشكيل الحكومة -ماحدها تقاقي وهي تزيد فالبيض- !!
- البيئة ملك جماعي
- ليس عيبا أن يكون رئيس حكومتنا غنيا !!
- الإستثناء المغربي !!
- مشاورات لتشكيل الحكومة ، أم تصفية حسابات !!
- خطاب الملك محمد السادس، وكأنه شق على قلوب المغاربة !!
- الركوب على مآسي المقهورين !!
- كذب السياسيون ولو صدقوا !!
- وعد الحر دين عليه إلا في الإنتخابات !!
- المختصر اللذيذ عن العدس وما به من حديد !!
- فواتير مطلسمة!!
- من وحي انقطاع الكهرباء على أحيائنا!!
- الخيانة تغفر ، لكنها لا تنسى !!.
- غرائب الحملة الإنتخابية
- أين المواطن في خضم هذه الصرعات الإنتخابوية ؟
- المترشح الذي يستحق أن يُصوت له !!


المزيد.....




- رئيس وزراء المجر يعلن وسط وشرق أوروبا -منطقة خالية من المهاج ...
- أزمة الروهينجا: تعهدات بـ 335 مليون دولار في مؤتمر دولي للما ...
- الأمم المتحدة: عدد النازحين في شمال العراق 136 ألفا
- سفير إيران بالأمم المتحدة: القدرات الصاروخية الإيرانية غير ق ...
- منظمة تتهم فرنسا بـ-التساهل- مع انتهاكات حقوق الإنسان بمصر ...
- مؤتمر المانحين الدوليين للروهينغا: أمل لإغاثة الروهينغا
- حملة لمقاطعة السياحة بالإمارات بعد اعتقال سائح بريطاني
- مؤتمر المانحين الدوليين للروهينغا: أمل لإغاثة الروهينغا
- بريطانيا تطالب الأمم المتحدة إدخال مصطلح جديد احتراما للمتحو ...
- الأمم المتحدة: نهاية أزمة الروهينغا في ميانمار بعيدة المنال ...


المزيد.....

- نحو استراتيجية للاستثمار في حقل تعليم الطفولة المبكرة / اسراء حميد عبد الشهيد
- حقوق الطفل في التشريع الدستوري العربي - تحليل قانوني مقارن ب ... / قائد محمد طربوش ردمان
- أطفال الشوارع في اليمن / محمد النعماني
- الطفل والتسلط التربوي في الاسرة والمدرسة / شمخي جبر
- أوضاع الأطفال الفلسطينيين في المعتقلات والسجون الإسرائيلية / دنيا الأمل إسماعيل
- دور منظمات المجتمع المدني في الحد من أسوأ أشكال عمل الاطفال / محمد الفاتح عبد الوهاب العتيبي
- ماذا يجب أن نقول للأطفال؟ أطفالنا بين الحاخامات والقساوسة وا ... / غازي مسعود
- بحث في بعض إشكاليات الشباب / معتز حيسو


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق الاطفال والشبيبة - حميد طولست - الاعتذار من شيم العظماء .