أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - نجاة الياس باسعيد - جديد المسالة السودانية العصيان المدني والاضراب السياسي














المزيد.....

جديد المسالة السودانية العصيان المدني والاضراب السياسي


نجاة الياس باسعيد
الحوار المتمدن-العدد: 5354 - 2016 / 11 / 27 - 14:13
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


                                  
 معادلة جديدة في المسالة السودانية
                         
 العصيان المدني والاضراب السياسي
  أما وقد انتهى حوار  الوثبة بين الشعب السوداني وحكومة المؤتمر  الوطني باعلان الاضراب السياسي والعصيان المدني ضمن انتفاضة شعبية. بالضرورة العصيان المدني هو معادلة جديدة في المسألة السودانية من شأنها  ان تربك وتضع النظام الحاكم في السودان امام خيارين اما استمراره  المتواصل في انتهاكاته لحقوق شعبه لا سيما اجراءاته الاقتصادية الاخيرة، او خيار استمرار سيره في طريقه المسدود كنظام معزول محليا ودوليا  وعربيا بقيادة رئيس مطلوب في المحكمة الجنائية الدولية في تهم تتعلق بابادته لشعبه. وفي كل الحالتين ان العد التنازلي لاسقاط  نظام الحكم الديكتاتوري في السودان قد بدأ  لعدة اسباب من اهمها: اولا: ان المد الشعبي انتظمت صفوفه وهو حركة جماهيرية واسعة النطاق تضم شابات وشباب الاسافير بجانب طالبات وطلاب المدارس والجامعات بالاضأفة لنساء ورجال  في مختلف المهن واصبح المد الشعبي للمرة الاولى منذ انقلاب الجبهة القومية الاسلامية في 30 يونيو 1989 جزء ا لا يتجزأ من معارضة النظام التي توحدت تجاه هدف واحد هو اسقاط النظام
ثانيا: من المعروف ان المواقف السلبية التي اتخذتها بعض القوى المعارضة ابان حكم المؤتمر الوطني احد الاسباب التي ساهمت في استمراره لاكثر من 27 عاما . غير ان استمرار المد الشعبي واشهار  سلاح العصيان المدني في 27 نوفمبر بالاضافة للاضراب السياسي.والانتفاضة الشعبية  يمنح احزاب القوى المعارضة  اوراق ضغط كثيرة على حكومة المؤتمر الوطني، خاصة اذا  اخذنا في الاعتبار تنامي واتساع دائرة الغضب والاحتجاجات الجماهيرية العفوية والمنظمة  من جراء سياسات  النظام والتي اكدت عزلته التامة عن الشعب ومعاتاته  وهو تحول هام في تمسك  الجماهير بارادتها ووسائلها المجربة طوال تاريخ نضالها في انتفاضتي اكتوبر 64 وابريل 1985في مواجهة نظام القهر والاستبداد في نفس الوقت لا يغفل عسف النظام واجراءاته القمعية السابقة والراهنة والمتوقعة والتي لن تثني الشعب اوجماهير قواه الحية عن تنظيم صفوفها وفيما هو  واضح  اعتبارات العصيان المدني متعددة وما يمكن  ان تؤدي اليه ويفترض ان تدفع نظام المؤتمر الوطني الحاكم في السودان مزيد من التعقل الا اذا كان له راي اخر !!                                                                                                                                              





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,093,195,975
- الثامن من مارس .......واشواقنا
- الفتنة .....مسئولية من ؟!!!


المزيد.....




- مصر تعرض قاهرا للدبابات الإسرائيلية
- مفتول العضلات.. نفوق أشهر كنغر في العالم (فيديو)
- أمريكا تعتقل 170 مهاجرا تقدموا بطلبات لاستعادة أطفالهم المحت ...
- موعد السلام مع العرب برأي وزير إسرائيلي
- مؤسس موقع -سبير رووم- للسكن المشترك: افتقدت الصحبة بعد انفصا ...
- زلزال بقوة 7.1 درجة يضرب منطقة قريبة من القارة القطبية الجنو ...
- لوبان تعلق على تراجع ماكرون أمام الاحتجاجات
- توسك يرفض إعادة التفاوض مع لندن بشأن -بريكست-
- الجامعة العربية تحذر البرازيل من نقل سفارتها للقدس
- -ملك الغابة- أسطورة ضمن خرافات نسجت حول الأسد


المزيد.....

- ملكية برلمانية ام جمهورية برلمانية .. اي تغيير جذري سيكون با ... / سعيد الوجاني
- محمد ومعاوية - التاريخ المجهول / هشام حتاته
- ابستمولوجيا العلاقات الدولية / مروان حج محمد
- نشوء الأمم / انطون سعادة
- جنون الخلود / انطون سعادة
- اللفياثان المريض..ثنائية الطغيان السياسي والعجز التنموي للدو ... / مجدى عبد الهادى
- الأقتصاد الريعي المركزي ومأزق انفلات السوق / د.مظهر محمد صالح
- الحوار المستحيل / سعود سالم
- النظرية الثورية عند كارل ماركس / عبد السلام أديب
- اللامركزية المالية / أحمد إبريهي علي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - نجاة الياس باسعيد - جديد المسالة السودانية العصيان المدني والاضراب السياسي