أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - جاسم العزاوي - إنتخابات الأطباء.. -لهم فيها ما يدعون-














المزيد.....

إنتخابات الأطباء.. -لهم فيها ما يدعون-


جاسم العزاوي
الحوار المتمدن-العدد: 5348 - 2016 / 11 / 21 - 19:07
المحور: المجتمع المدني
    


إنتخابات الأطباء.. "لهم فيها ما يدعون"

د. جاسم العزاوي*
تضغط الظروف المهنية والأكاديمية بإتجاه الإسراع بتنظيم إنتخابات المجلس المركزي، لنقابة الأطباء العراقيين؛ نتيجة ما يعانيه الأطباء، إجرائيا.. خلال العمل، وهي معاناة شملت أطراف المهنة، من أبعادها كافة.. في المستشفيات والعيادات الشخصية وكليات الطب، في الجامعات، تتحملها وزارتي الصحة والتعليم العالي، اللتين تبرأتا من دوريهما؛ في ظل غياب النقابة، التي تعد صمام أمان للمهنة، يلزم الحكومة بمكتسبات لأعضاء الهيئة العامة، التي تلوذ إحتماءً بقوة النقابة؛ فالنقابات كما هو معروف في العالم المتحضر، دورها مطلبي.. "خذ وطالب" سعيا لتأمين حقوق مكتسبة للمهنة ولأعضاء الهيئة العامة للنقابة.
تلحف الحاجة لإجراء الإنتخابات، لكن ثمة سياقات حددها قانون النقابة ونظامها الداخلي، من غير الجائز تجاوزها، وفق قانون نقابة الاطباء رقم (81) لسنة 1984، الذي تنص المادة 17.. الفقرة أولا منه، على أن "تجتمع هيئة الفرع في مقره اجتماعا اعتياديا واحدا في السنة ويتم في يوم الجمعة الأول من شهر شباط من كل سنة إذا لم يحضر أكثرية الأعضاء هذا الاجتماع؛ يؤجل انعقاده إلى الجمعة الثالثة منه مهما بلغ عدد الحاضرين" أي تجرى الإنتخابات في الجمعة التالية، بمن حضر.
وتنص الفقرة سادسا، من المادة نفسها، على أن "تتولى هيئة الفرع إدارة شؤونه وخاصة، وهي: "أ‌- انتخاب رئيس وأعضاء مجلس الفرع والأعضاء المتممين وأعضاء لجنة الانضباط. ب‌- مناقشة التقرير السنوي والمصادقة على الحسابات الختامية وإقرار موازنة الفرع للسنة التالية. ج – سحب الثقة من رئيس وأعضاء مجلس الفرع. د – النظر في جميع أمور المهنة والاقتراحات المتعلقة بها وتقديم التوصيات بشأنها إلى مجلس النقابة".
كما ورد في المادة 21، المعدلة في 29 آذار 1985: "يصدر مجلس النقابة في الأسبوع الأول من شهر كانون الثانية من السنة الأخيرة للدورة (السنة الثانية) وقبل انتهائها بياناً يدعو فيه الفروع واللجان النقابية لإجراء الانتخابات في الجمعة الأولى من شهر شباط وفي حالة عدم اكتمال النصاب تجري الانتخابات في الجمعة الثالثة من شهر شباط مهما بلغ عدد الحاضرين" فيما نصت المادة 22، على أن "توجه الدعوة بوسائل الإعلام من قبل رئيس الفرع ورئيس اللجنة النقابية في المحافظات إلى أطباء المحافظة لإجراء انتخابات هيئة الفرع ورئيسها والأعضاء المنتمين وعلى أن يعين زمان ومكان الانتخاب قبل مدة لا تقل عن شهر من موعد الانتخاب"
تترادف الفقرتان 1 و6 من المادة أولا، مع المادتين 21 و22، مع إجرائن قانونيين، لأبد من إستيفائهما، الاول: هو الدعوة للانتخابات قبل شهرين من تاريخها، والثاني: تحديد موعدها بعد النشر الرسمي في وسائل الاعلام بشهر.
لذا نجد أنفسنا ملزمين بالتوقف عند تلك الشبكة المتداخلة الخطوط، ريثما نمسك برأس الخيط، فنبرم الأمر ناجزا؛ كي تجري إنتخابات مثالية تليق بالأطباء، كنخبة مجتمعية، تعد من الوظائف الحاكمة في العالم أجمع، مواظبين على التحرك بجدية مخلصة، سعيا لبلوغ أدق وأسرع إقتراع، من دون ثغرات.. لا قانونية ولا إجرائية ولا شرعية، وصولا لإنتخاب النقابي الأفضل، ذي العقلية المتمكنة من تدبير شؤون الأطباء والذي يتمتع بـ "كارزمة – حضور الشخصية" مؤثرة في الآخرين؛ لصالح الهيئة العامة، من دون أن ينسى، أنه موجود في المنصب لخدمتهم، وطوع منفعتهم، وبالتالي شمولهم بحقوق مكتسبة، تضفي عليهم مميزات، تحميهم وتوقرهم وترتقي بعلميتهم ومدخولاتهم و... كل شيء "لهم فيها ما يدعون" فهذا هو دور النقابة، التي نتمنى أن يتصدى لها الجديرون بثقة زملائهم وقلوبهم تنبض بإيتاء تلك الثقة ما يعززها من سويداء القلب وصميم العقل.. شرعا وعرفا ودستورا.
• د. جاسم مطشر ثامر العواد العزاوي.. طبيب ومحامٍ واعلامي





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,092,774,649
- -والارض يرثها عبادي الصالحون- بعون الله وسيرة الحسين .. عليه ...
- الزمن حيز من العدم -هل أتى على الإنسان حين من الدهر لم يكن ش ...
- صراع نقابي.. الأطباء إنموذجا لا نفكر بذاكرة مثقوبة إنما بوعي ...
- العراق بعد هزيمة -داعش- من الموصل فلنتق النفخ في رماد الحرائ ...
- الرجال مواقف.. لا إنثلام في وطنية الطبيب العراقي
- تهافت نقابة الاطباء.. ادى الماضون ما عليهم.. فلنودعهم مشكوري ...
- نقابة الأطباء.. أخطاء تكاد تكون آثاما بحق الزملاء
- إعترافا بالواقع.. إجراءات مقترحة للإرتقاء بالواقع الطبي.. نق ...
- مشاكل الأطباء الشباب.. تكمن في تهافت مؤسسات الدولة
- بعيدا عن السلطة.. النقابات والدوائر مهمتنا الوطنية
- لعبة الاسرار الجديدة.. إنقلاب تركيا يهين المؤسسة العسكرية
- نقابة الاطباء.. تتخفف من أعبائها كي تخفف آلام المرضى
- -فوق كل ذي علم عليم- بماذا يفكر الطبيب.. إنفجار لكل 6 عراقيي ...
- عيد بأية حال عدت يا عيد النار تلتهم الوجدان العراقي
- الفلوجة تتحرر.. والموصل آتية مصطفى العذاري يوازن المعادلة ال ...
- عقول نقابية متحركة
- الخدمات الصحية.. حاجة بايلوجية واجبة على الدولة
- الوفاء حلقات.. نقابة الاطباء مدرسة إجتماعية ومهنية
- الجزء يحمل صفات الكل -فكيف إذا جئنا من كل أمة بشهيد وجئنا بك ...
- إجراءات رسالية.. سعيا للإرتقاء بنقابة الأطباء


المزيد.....




- اليمن.. اتفاق شامل لإطلاق النار في تعز بوساطة الأمم المتحدة ...
- جريفثس: إعلان اتفاق تبادل الأسرى باليمن خلال يومين
- وفدا الحكومة والحوثيين يتبادلان كشوفا بأسماء الأسرى والمعتقل ...
- «الصحفيين الفلسطينيين» تندد باعتقال إسرائيل صحفيين اثنين من ...
- المبعوث الأممي لليمن: اتفقنا على إطلاق سراح السجناء ..ولم نت ...
- غريفيث: الوضع الإنساني في اليمن مقلق للغاية
- الإعدام لمصري اغتصب فتاة سورية في منطقة المقطم
- 70 عاما على الإعلان العالمي لحقوق الإنسان
- الامم المتحدة تعرض مبادرة لوقف اطلاق النار وفتح المعابر والم ...
- رئيس الوزراء: من المؤسف أن يحتفل العالم باليوم العالمي لحق ...


المزيد.....

- المجتمع المدني .. بين المخاض والولادات القسرية / بير رستم
- المثقف العربي و السلطة للدكتور زهير كعبى / زهير كعبى
- التواصل والخطاب في احتجاجات الريف: قراءة سوسيوسميائية / . وديع جعواني
- قانون اللامركزية وعلاقته بالتنمية المستدامة ودور الحكومة الر ... / راوية رياض الصمادي
- مقالاتي_الجزء الثاني / ماهر رزوق
- هنا الضاحية / عصام سحمراني
- عودة إلى الديمقراطية والمجتمع المدني / كامل شياع
- معوقات نمو الأبنية المدنية في الأردن / صالح أبو طويلة
- العمل الخيري: بين تسعير حياة الإنسان ومحاولة إنقاذه / ماثيو سنو
- يعني إيه كلمة وطن ؟ / محمد دوير


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - جاسم العزاوي - إنتخابات الأطباء.. -لهم فيها ما يدعون-