أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الصحافة والاعلام - دانا جلال - شسع نعل العراقية و تاج الوهابية














المزيد.....

شسع نعل العراقية و تاج الوهابية


دانا جلال

الحوار المتمدن-العدد: 5348 - 2016 / 11 / 21 - 14:53
المحور: الصحافة والاعلام
    


المملكة التي تُصَّدِر فتاوى النكاح، وإرضاع الكبير، والمُضاجعة الأخيرة للزوجةِ المُتَّوفية تُحاول ومن خلال صحيفتها "الشرق الأوسط" أن تُعيد صياغة مُعادلة سَلَّفها بقراءةِ سَلَّفية لواقعةِ الطف الأموية سنة 61 هـ ( السيف الذي انتصر على الدم) لمواجهة الطرف الآخر للمعادلة (الدم الذي انتصر السيف ).
التاريخ ليس بمومياء يتَّفسخ حين مُلامسته، أو جثة يتم تشريحها بمقص صدأ في خيمة شيخ القبيلة، وإن كان ملكاً، ويدعي خدمته للحرمين.
نشرت صحيفة الشرق الأوسط السعودية خبراً تحت عنوان ( الباسج ومليونا إيراني في المدينة لزيارة الأربعين وتحذير أممي من حالات الحمل "غير شرعي" في كربلاء).
العنوان ومن الناحية الإعلامية ليس ببريء، فالباسج إيحاء من الصحيفة لاحتلال يمارس عمليات اغتصاب المرأة العراقية أو علاقة غير شرعية تمارسها العراقيات مع القوة المحتلة في يوم ليس ككل الأيام.
بعد هزيمة السيف الأموي وانتصار الدم الحسيني، تحاول الصحافة الاموية الانتقام من تمازج التاريخ بالحاضر مُتجسداً في قبور مهملة لقتلة الحسين ومرقده كربلاء والذي تجاوز زواره (7) مليون زائر.
تقرير الثلاثي الأموي(حمزة مصطفى، افراح شوقي، معد فياض) عن علاقات غير شرعية أو اغتصاب للمرأة العراقية تم تكذيبه من قبل منظمة الصحة العالمية الذي استند عليه ثلاثي الشرق الاوسط الوهابية.
رد الفعل العراقي الرسمي والشعبي كان شديداً لدرجة المطالبة بطرد العاملين في الصحيفة ومنع دخول الصحيفة التي وصفت بالعاهرة.
اعتذار الصحيفة وسحبها للخبر من جهة، ونشر تكذيب منظمة الصحة العالمية على صدر صفحاتها من جهة أخرى، لا يبرأها من مذهبية ولا اخلاقية التقرير المُفبرك في مُعاهرة صحافية هو امتداد لمُعاهرة المؤرخين المقربين من الخلفاء اللارشديين، حينما شوهوا ثورات اجتماعية ومساواتيه كالثورة المانوية و المزدكية ( الملاحدة وكلّ هؤلاء يذهبون إلى مذهب الملاحدة كزرادشت، ومزدك، وماني، الّذين جحدوا النُّبوَّة وأباحوا المحظورات. وقالوا بقول الفلاسفة والدَّهريّة، لعنهم الله تعالى) ( تاريخ الإسلام- الذهبي ص2101) أو الثورة البابكية (أمّا البابكيّة، فأصحاب بابك الخرميّ. لهم ليلة في السّنة يختلط فيها النّساء والرجال، فمن وقعت في يده امرأة استحلَّها، إلى غير ذلك الخروج عن الملّة). (تاريخ الإسلام الذهبي2101)، أو ما كتبه ابن الجوزي نقلا عن بداية ونهاية ابن الكثير ص 551 (وقد بقي من البابكية جماعة يقال: إنهم يجتمعون في كل سنة ليلة هم ونساؤهم ثم يطفئون المصباح وينتهبون النساء فمن وقعت يده في امرأة حلت له).
بغض النظر عن موقفنا تجاه الدين وشعائره فان مسيرة كربلاء المليونية تمثل ملحمة الفقراء الذين يتطهرون في مسيرة هي محاولة الاعتذار من التاريخ.
سالت شفان وبرزان عن اجمل وانقى لحظاتها. حدثوني عن امرأة مُسنة غسلت اقدامهم كي تكسب الثواب في يوم يردد فيه الجمع "هيهات منا الذلة".





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,602,593,354
- البارزاني: لِتَستَّمر دبكاتِكُم..كِش حُلمْ
- الشيوعي أحمد حلاق يخرج من طقوس اختفاءه الثوري
- زحلة وجاجيك آغاي محموديان
- الف العراق و باء الطيب رجب . تفاصيل الخطة (ب)
- دكتاتور بلا دولة .. جنوب كوردستان نموذجاً
- مُتَّلازمة كوردستان و مُتَّلازمة ستوكهولم في كوردستان
- ج2 من معركة مرج دابق في كركميش
- أربيل ليست محررة يا بدر الدين
- اليسار الكوردستاني، الى اليمين دُر (ج1)
- حتى أنتَ يا صُباح؟ فليَمُتْ كَنَّجْ
- مُتَّرَدِدْ أم ْمُتَّسامي (قصة الشيوعي سلام)
- DNA أردوغان
- صورة المُستشار وتحولاته
- الوصايا العشر لانتهازي عصر العولمة
- عَنْ اسم الذئب الذي أكلَ يوسف في كوردستان
- حيرة بروكست بينَ شهيد العراقْ و مُختار هزائِمهُ
- مشاكسات مدينة وخجل العاصمة ( حول الاتفاق بين الاتحاد والتغيي ...
- قصة عشق سَلفية
- عَجيبستانْ
- الشيوعي العراقي أو الكيمياء الاجتماعي


المزيد.....




- منافس جديد يدخل السباق الديمقراطي للترشح في انتخابات الرئاسة ...
- لماذا تغرق -مدينة الحب- الإيطالية؟
- الجزاء من جنس العمل
- شاهد: آلاف السياح في الهند للمشاركة في أكبر معرض للجمال في ا ...
- إطلاق صواريخ على إسرائيل بعد بدء سريان وقف إطلاق النار
- السكري.. الأعراض والأسباب والعلاج
- ترحيب بالإفراج عن الناشطة العراقية صبا المهداوي
- رضوى.. معتقلة جديدة في مصر تعيد فتح النقاش حول الحريات
- إجلاء أكثر من 18 ألف لاجئ من مخيم الركبان بفضل الجهود السوري ...
- كيف تكشف من يكذب عليك خلال 15 ثانية؟


المزيد.....

- تقنيات وطرق حديثة في سرد القصص الصحفية / حسني رفعت حسني
- فنّ السخريّة السياسيّة في الوطن العربي: الوظيفة التصحيحيّة ل ... / عصام بن الشيخ
- ‏ / زياد بوزيان
- الإعلام و الوساطة : أدوار و معايير و فخ تمثيل الجماهير / مريم الحسن
- -الإعلام العربي الجديد- أخلاقيات المهنة و تحديات الواقع الجز ... / زياد بوزيان
- الإعلام والتواصل الجماعيين: أي واقع وأية آفاق؟.....الجزء الأ ... / محمد الحنفي
- الصحافة المستقلة، والافتقار إلى ممارسة الاستقلالية!!!… / محمد الحنفي
- اعلام الحزب الشيوعي العراقي خلال فترة الكفاح المسلح 1979-198 ... / داود امين
- پێ-;-شە-;-کی-;-ە-;-ک بۆ-;- زان ... / حبيب مال الله ابراهيم
- مقدمة في علم الاتصال / أ.م.د.حبيب مال الله ابراهيم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الصحافة والاعلام - دانا جلال - شسع نعل العراقية و تاج الوهابية