أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - علي الزاغيني - في كل شارع صورة














المزيد.....

في كل شارع صورة


علي الزاغيني
الحوار المتمدن-العدد: 5342 - 2016 / 11 / 13 - 00:15
المحور: المجتمع المدني
    



لازال منظر حريق صورة الدكتاتور عالقة في ذاكرتي في منتصف الثمانيات من القرن الماضي عند كنت في طريقي الى مدرستي والجميع ينظر الى صورة الدكتاتور وقد تحولت الى رماد ولعل البعض اخفى ملامح الفرح حتى لا توجه اليه اصابع الاتهام بينما ارتسمت علامات الخوف على البعض الاخر واصبحت تلك الحادثة حديث الناس حتى تم القاء القبض على الذين احرقوها بعد اختلفوا في امر ما وتسرب الخبر حتى وصل الى السلطات وتم اعدامهم في نفس مكان الصورة التي احرقوها .
ما اثار اهتمامي في شوارع بغداد او ربما المحافظات انتشار الصور للائمة ورجال الدين في اغلب الشوارع والتي اصبحت من العلامات المميزة التي تميز منطقة عن اخرى واعتقد ان الصور والملصقات انما تعبر عن عقيدة الشخص وقناعته وهي حرية شخصية مادامت لا تخدش مشاعر الاخرين ولا معتقداتهم ويعتبرها البعض تمنح المكان هيبة ونكهة دينية وجمالية .
لعل امانة بغداد احدى الجهات الحكومية المستفيدة من وضع الصور والملصقات في الاحياء والشوارع وخصوصا بعد انتشار النفايات ورميها على الارصفة ومفترق الطرقات من البعض من المواطنين الذين لا يهمهم نظافة مدينتهم وشوارعها وبالتالي نجد الارصفة والشوارع قد امتلات بالنفايات والاوساخ واصبحت مكان لرمي الانقاض وهذا ما يسبب الروائح الكريهة والامراض وهي بالتالي عادة سيئة يجب التخلي عنها وكما هي تكلف الدولة مبالغ طائلة في رفعها من الشوارع .
اصبحت ظاهرة وضع الصور للائمة من ال البيت عليهم السلام وصور رجال الدين منتشرة بشكل كبير ويعتقد الكثيرهي الحل الأمثل لعدم رمي الاوساخ والانقاض في الشوارع والاحياء ولاسيما بعد غياب روح العمل الجماعي للاهتمام بالنظافة وتثقيف المواطنين عن خطر انتشار المزابل في الازقة والشوارع واضرارها على صحتهم بانتشار الحشرات والروائح الكريهة وكذلك تفقد الاحياء جماليتها وتكون اشبه بمكب نفايات متنقل .
ان ظاهرة انتشار اماكن رمي النفايات والانقاض اصبحت خطيرة ولابد من تظافر جهود الجميع للقضاء عليها وتقع المسؤولية بالدرجة على البيت واقصد هنا يجب ان يكون لدى رب الاسرة وعي ثقافي وصحي عن مخاطر هذه الظاهرة ونتائجها , كما يجب ان تاخذ المجالس البلدية دورها في توعية الموطنين من خلال اقامة الندوات التثقيفية وبكل تاكيد يجب ان تاخذ امانة بغداد دورها الحقيقي وكذلك وزارة الصحة دورها الحقيقي في التخلص من هذه الظاهرة المقيتة من خلال توعية المواطنين عن اضرارها على صحتهم .
اعتقد ان نظافة العاصمة وشوارعها هي تعبر عن مدى حرص المواطن على جماليتها واهتماهه بها اولاً قبل الحكومات وهي بالتالي ظاهرة حضارية تعكس الصورة الحقيقة لثقافة الشعب وحرصه على نظافة مدينته .
الحلول كثيرة للقضاء على ظاهرة انتشار رمي الانقاض والنفايات في الشوارع وكما ذكرنا سابقا ان الوعي الثقافي هو احد الحلول التي يجب العمل عليها وكذلك ضرورة تعاون الجميع كل حسب منطقته او محلته بالقيام بحملة تنظيف واسعة الغرض منها ليس رفع النفايات فقط وانما هي حملة توعية اضافة الى كونها حملة واسعة للنظافة يشعر المواطن من خلالها بقيمة عمله وينمي لديه الحس الوطني لمحاسبة كل من يحاول ان يرمي النفايات في الشوارع , وكما على امانة بغداد ان تقوم بجولات تفتيشية على دوائرها ومحاسبة المقصرين في اداء واجبهم ومكافئة المتميزين منهم , وكما اعتقد ان اقامة مسابقة يختار من خلالها الاحياء والمحلات والازقة الانظف سيكون له الحافز الاكبر في الحد من انتشار هذه الظاهرة الغير حضارية .





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- قادمون يا نينوى
- وقفة مع منتخبنا الوطني في تصفيات كأس العالم
- عطلة العيد وقطع الشوارع
- اقالة وزير الدفاع الدوافع والنتائج
- مهرجان الامام الباقر عليه السلام السنوي الثقافي الثاني
- ما هي حقيقة انفجار الكرادة ؟
- ماهي حقيقة انفجار الكرادة ؟
- طلبتنا والبكلوريا والانترنت
- مؤسسة المثقف تحتفل بالذكرى العاشرة لانطلاقها
- برجولا مجموعة شعرية لساجدة الشويلي
- عندما تكون المراة خارج نطاق الحنان
- ليلة سقوط البرلمان
- فوضى البرلمان محاصصة وانقسام
- اعتصام البرلمان ( تكنو قراط _كونكريت )
- رسالة الى امراة
- الاصلاح والتغيير الوزاري المرتقب
- اوراق الماضي
- عندما تكون كرة القدم بلون الدم
- ساعي البريد هل سيختفي من شوراعنا
- الاعتصامات هل تحقق ارادة الشعب


المزيد.....




- تداول فيديو "يجسد" هجوما سعوديا على إيران واعتقال ...
- اعتقال أسترالي بتهمة التورط في صفقات أسلحة لكوريا الشمالية
- اعتقال رجل في استراليا بتهمة بيع مكونات صواريخ لكوريا الشما ...
- اعتقال رجل في استراليا بتهمة بيع مكونات صواريخ لكوريا الشما ...
- لوموند: -استقبال المهاجرين.. شرف فرنسا على المحك-
- وزير خارجية بريطانيا الأسبق لـCNN: أزمة اللاجئين قد تسوء بـ2 ...
- البرلمان العراقي يرفض تزويج الفتيات بسن الثامنة
- خاشقجي يكشف عن -العدد الحقيقي- للأمراء المعتقلين في السعودية ...
- الآلاف يتظاهرون في تل أبيب ضد فساد السلطة مطالبين باستقالة ن ...
- منظمة حقوقية تطالب محاصري قطر بوقف الانتهاكات


المزيد.....

- مقالاتي_الجزء الثاني / ماهر رزوق
- هنا الضاحية / عصام سحمراني
- عودة إلى الديمقراطية والمجتمع المدني / كامل شياع
- معوقات نمو الأبنية المدنية في الأردن / صالح أبو طويلة
- العمل الخيري: بين تسعير حياة الإنسان ومحاولة إنقاذه / ماثيو سنو
- يعني إيه كلمة وطن ؟ / محمد دوير
- الضمير الانساني يستيقظ متأخراً متعاطفاً مع مذبحة اطفال هيبان ... / ايليا أرومي كوكو
- منظمات المجتمع المدني في البحرين / فاضل الحليبي
- دور المفردة والسياق في بناء المشهد الجنسي / سلام عبود
- مدخل الى الاتصال و الاتصال التنظيمي / بن النية عبدالاله


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - علي الزاغيني - في كل شارع صورة