أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - جاسم نعمة مصاول - قصيدة (اختَطَفتُ قَلَقي)














المزيد.....

قصيدة (اختَطَفتُ قَلَقي)


جاسم نعمة مصاول
(Jassim Msawil )


الحوار المتمدن-العدد: 5328 - 2016 / 10 / 30 - 12:57
المحور: الادب والفن
    


الزنابقُ لا تَنحَني للشُهبِ الساقطةِ
من الضوءِ
وشيخوخةِ الزمنِ
تَصرخُ في البحرِ
انْ لا يمشي معَ الريحْ
كي لا يفتقدَ الامواجَ
روحي عصفورٌ مهاجرٌ
تبحثُ عن شجرةٍ مزروعةٍ في قلبكِ
تقفُ عند النهرِ
تشاهدُ ضفةً يبتلعُها الحزنُ
وتتكسرُ الريحُ في الضفةِ الأخرى
يسيرُ النهرُ وحيداً
بين الماءِ والنارِ
تعذبهُ جروحي النازفةِ
بعِشقِ امرأةٍ عبَرَتْ تاريخي
وتَركتْ اشيائي مبعثرةً في مقهى
مُزدحمٍ بالمنفيين
ورقصاتِ الغجرياتِ
كنتُ اعشقُ ابتسامتَها والبحرُ ممددٌ
أمامَ صمتي
والرعاةُ يختلسونَ قبلةً من شفتيها
عند عبورِ الفجرِ
كيفَ أؤُجّلُ ولادتي
والارصفةُ ابتعَدتْ عني
والقوافلُ افتقَدتْ ضوءَ القمرِ
والمدنُ ازدحمتْ بمواكبِ الفقراءِ
* * *
الغربةُ موكبُ جنازةٍ مؤجّلةٍ
تنتظرُ على رصيفِ مقهى
او حاناتِ المدنِ الوثنية
متى تنطفئُ نيرانُ الصمتِ
واحزانُ العشاقِ
الغرباءُ يموتونَ بلا وطنٍ
يأوونَ الى ضفتهِ
أو حضنِ امرأةٍ
تطعنُ قلبَ المنفى
انا مغتربٌ بين غرامِ الروحِ وانثى
قهرتْ أجملَ أيامي
أعطتني سكيناً
أقطفُ بها وحشةَ الاغلالِ
واعبرُ شواطئَ الاحزانِ
وعتمةَ الروحِ
حتى يسقطَ الغيظُ
في سجونِ النسيانِ
* * *
كيفَ أعيشُ الحياةَ
واشباحُكِ (تسخرُ مني)
وقلبي مفتوحٌ (على الخوفِ)
اقتحمُ خيامَ خجلي
أحررُ صوتي ... أحلامي ... من معتقلكِ
لن أعاني العزلةَ
لأن الفجرَ انبثقَ نقياً
مثل قمرٍ يحملُ عنوانَ الحبِ
اختطَفتُ قَلَقي
أودعتُهُ في سجنِ المقهورين
لأُعانقَ وجهَ الحريةِ
وجميعَ المنفيين
في مملكةِ الله ............

(جاسم نعمة مصاول/ مونتريال ــ كندا)





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,565,180,208
- قصيدة (ندى الازهار)
- قصيدة (أعراسُ العِشق )
- قصيدة (أميرةُ المطرِ)
- قصيدة (تقطفُ لي زهرةً)
- قصيدة (تَتسلَلينَ الى قلبي)
- قصيدة (وردةٌ تنزفُ نيراناً)
- قصيدة( المنفى ليسَ خياراً)
- قصيدة (ولادةُ العُشبِ والمطر)
- قصيدة ( مرايا عينيكِ)
- قصيدة (نفتحُ أبواباً للمطرِ)
- قصيدة ( ذاكرةُ العِشق)
- قصيدة (نجمُ يعشقُ الضوءَ)
- قصيدة (أعلنُ احتجاجي)
- قصيدة (نجمةٌ تتصابى)
- قصيدة (اتركوا وطني أيها الغرباء)
- قصيدة (ذاكرة عشتار)
- قصيدة (سواحلُ الانتظار)
- قصيدة (ضفائرُ الضوءِ)
- قصيدة (أسفارُ الصباحِ)
- قصيدة (الياسمينُ يذرفُ الدمعَ)


المزيد.....




- هذا جدول أعمال الاجتماع الثاني لحكومة العثماني المعدلة
- جبهة البوليساريو تصف السعداني بـ-العميل المغربي-!
- أمزازي لأحداث أنفو: 1? من الأقسام فقط يفوق عدد تلاميذها الـ4 ...
- الشبيبة الاستقلالية تنتخب كاتبا عاما جديدا
- حوار.. المالكي يكشف رؤيته للخطاب الملكي ومستقبل العلاقة بين ...
- بالفيديو... فتيات وموسيقى صاخبة في سجن يتحول إلى -ملهى ليلي- ...
- رحيل الفنان الكوميدي الليبي صالح الأبيض
- بالصور.. نجمة مصرية في ضيافة -الهضبة- والشربيني
- موسيقى الصحراء في موسكو
- أخنوش: لا حل لمعضلة تشغيل الشباب إلا بالرقي بمستوى المقاولة ...


المزيد.....

- التخيل اللاهوتي ... قراءة مجاورة / في( الخيال السياسي للإسلا ... / مقداد مسعود
- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود
- سلّم بازوزو / عامر حميو
- انماط التواتر السردي في السيرة النبوية / د. جعفر جمعة زبون علي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - جاسم نعمة مصاول - قصيدة (اختَطَفتُ قَلَقي)