أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - عدنان عاكف - الطائفية والعقل لا يجتمعان














المزيد.....

الطائفية والعقل لا يجتمعان


عدنان عاكف

الحوار المتمدن-العدد: 5325 - 2016 / 10 / 26 - 23:33
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


الطائفية و العقل لا يجتمعان !

يبدأ الأستاذ صلاح يوسف مقالته " الشمس لا تأتي بل الأرض تدور " المنشورة على موقع الحوار المتمدن في 26 -10 - 2016 على الشكل التالي :
هذا هو الأسبوع الثالث بقيام موقع فيسبوك بحظري من النشر وكذلك ( دون أي مبرر ) حظري من استخدام الرسائل. السبب هو منشور كما أوضح فيسبوك وهذا نصه:
(( لا يهتم المسلمون بالتربية والتعليم ولا بالنظافة التي لا علاقة لها بالإيمان، بل يهتمون بالتهام الطعام ونكاح النساء من أجل التكاثر .. يتباهون بالتكاثر كما أوصاهم النبي محمد، علماً بأن غريزة التكاثر موجودة في جميع الكائنات الحية كالجرذان والحشرات )).
وقد اختتم مقالته على النحو التالي :
"
ما لم يتخلص المسلمون من عقيدتهم القديمة ( المقصود هو الإسلام )، فسيظلون غارقون في ظلام القرآن وسوف يستمر غياب العقل ومنظومة القيم الإنسانية وسوف يستمر انعقاد السيادة للدجل والشعوذة والوهم وبالتالي استمرار التخلف والهزيمة الحضارية !!!

بما اني انتمي الى هذه المجموعة الحيوانية، من الجرذان والحشرات أجد نفسي مضطرا الى القول لو ان السيد الكاتب كان يتمتع بالحد الأدنى من القيم الأخلاقية التي تتمتع بها أحقر انواع الجرذان والحشرات لسعى جاهدا ان يستخدم رأسه في التفكير بدل ان يستخدم مؤخرته.
لا شك يا صديقي ان القائمين على موقع فيسبوك ينتمون الى تنظيم داعش الإرهابي او من أتباع القاعدة، وليس من المستبعد انهم من تنظيم اسلامي سري عنصري طائفي معادي لجميع الأديان باستثناء الإسلام..
من هم هؤلاء الذين لا هم لهم سوى التهام الطعام؟ التقارير الدولية تشير الى ان أكثر من 161 مليون انسان في العالم الاسلامي يعانون من سوء التغذية؟ ألم تسمع بنسبة الجياع وعدد الأميين والمشاكل الصية ونسبة الوفيات؟ أم ان هذه القضايا والمشاكل لا تدخل ضمن اهتمامات سيادتكم الموقرة ايها المفكر الانساني الكبير!
ينهي الكاتب مقالته بالفقرة التالية:

(( الله هو الذي يأتي بالشمس من المشرق، فهل يستطيع إنسان أن يأتي بها من المغرب ؟؟! ))، والحقيقة أن هذه المقولة خادعة، ذلك أن الشمس هي مركز المجموعة الشمسية وهي ثابتة بالنسبة للأرض. الشمس لا تأتي وإنما الأرض هي التي تدور !!!!

لو استبدلنا كلمة " الله " بكلمة " الرب " لعادت الفقرة أعلاه الى أصحابها الحقيقيين ، الذين نقلت عنهم. وأصحابها هم المسيحيون.. هل بوسع الكاتب العبقري ان يخبرنا لماذا حُكم واضطهد غاليلو، من قبل الكنيسة والقضاء ولم تتم تبرئته من التهم الموجهة اليه إلا قبل سنوات؟ يتباها الكاتب بمعرفته العلمية ليخبرنا بان الأرض هي التي تدور حول الشمس.. لقد بقية الأرض مسطحة بنظر الأوربيين حتى كورها كوبيرنيكوس وغاليلو وغيرهم من العلماء الرواد..
ولا يسعني في النهاية إلا ان اقول: بالرغم من اني شخصت مقالاتك ومواقفك من الاسلام كما ورد في وصف الفيسبوك لكني لست مع منع اي كاتب من التعبير عن أفكاره، حتى وان كانت تفوح منها رائحة طائفية نتنة!!





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,569,157,232
- مَنْ شَرَمَ الشيخ
- فلسطين .. من درهم الفقير الى مليون الأمير
- من دالغات القدر
- فيوز القلب محروقة ... براسي ضربني ماس
- - لو انت قائد صدك . . ما سلمت نينوى ! -
- في الذكرى السنوية لسقوط الموصل
- اللهم ارزقنا بعصر جليدي جديد !
- فلسطين بين درهم الفقير ومليون الأمير؟
- رسالة مغلقة الى م. س. للحزب الشيوعي العراقي
- موقف آينشتاين من الدولة اليهودية 3
- موقف آينشتاين من الدولة اليهودية 2
- آينشتاين والصهيونية ودولة اسرائيل
- السياب وأزمة الكهرباء
- يا سارق من عيني النوم
- اذا قال مارك توين .. فلا تصدقوه !!
- من دالغات جاسم المطير
- بس إلا مضيع وطن وين الوطن يلكاه
- فهد في ذاكرة كريم مروة
- ذكريات من غرفة مهدي محمد علي
- الذي رأى على ظهر جبل سمكة


المزيد.....




- لبنان: رؤساء الكنائس يؤكدون أن الإصلاحات خطوة مهمة ولكنها تت ...
- رسالة من الإعلامي المصري باسم يوسف إلى اللبنانيين: مهمتكم صع ...
- بومبيو: المغرب يعد شريكا ثابتا ومشيعا للأمن على المستوى الإق ...
- الولايات المتحدة والمغرب يؤكدان على -الخطر الذي تمثله إيران- ...
- بعد ردود فعل غاضبة.. بلدية تركية تزيل ملصقات -معادية لليهود ...
- كاردينال قريب من البابا يكشف حقيقة إفلاس الفاتيكان
- كاردينال قريب من البابا يكشف حقيقة إفلاس الفاتيكان
- إخماد -يلوستون-...هل تجد الولايات المتحدة وسيلة لتجنب وقوع ا ...
- لقاء سويدان لـ”الأهالي”: غياب دور الفن في مواجهة الإرهاب يسا ...
- لافتات إعلانية تحتوي على رسالة معادية لليهود والمسيحيين في ...


المزيد.....

- ماملكت أيمانكم / مها محمد علي التيناوي
- السلطة السياسية، نهاية اللاهوت السياسي حسب بول ريكور / زهير الخويلدي
- الفلسفة في تجربتي الأدبية / محمود شاهين
- مشكلة الحديث عند المسلمين / محمد وجدي
- كتاب ( عدو الله / أعداء الله ) فى لمحة قرآنية وتاريخية / أحمد صبحى منصور
- التدين الشعبي و بناء الهوية الدينية / الفرفار العياشي
- ديكارت في مواجهة الإخوان / سامح عسكر
- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - عدنان عاكف - الطائفية والعقل لا يجتمعان