أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - حميد طولست - من وحي انقطاع الكهرباء على أحيائنا!!





المزيد.....

من وحي انقطاع الكهرباء على أحيائنا!!


حميد طولست

الحوار المتمدن-العدد: 5325 - 2016 / 10 / 26 - 20:01
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


من وحي انقطاع الكهرباء على أحيائنا!!
إضطرني انقطاع الكهرباء الذي عم بعض شوارع ودروب حي " أكدال " بالرباط ، إلى الخروج لجلب بعض الشموع من بقالة "الحوساين" التي كانت غاصة بالراغبين مثلي في إقتناء بعض الشموع ، وكان الحديث جادا بينهم حول إنقطاعات الكهرباء المتكررة ، حيث ذكّرَ أحد الزبائن الجمع بإنقطاع الكهرباء الذي عرفتها أحياء عديدة من الرباط ، كحسان ومركز المدينة وحي المحيط والعكاري ، يومي 25 يونيو وفاتح يوليوز من سنة 2015 ، والذي عزته شركة (ريضال) فرع شركة (فيوليا المغرب) لأعمال تخريبية على مستوى صناديق توزيع الكهرباء ، نتج عنها اضطراب في توزيع الكهرباء وعرقلة واستمرارية وجودة الخدمات المقدمة إلى المواطنين دون أن يكلف المسؤولين أنفسهم الإعتذار للمواطنين المتضررين .
وقال آخر متحسرا: أين نحن من ثقافة الإعتذار المنتشرة في البلاد التي تحترم شعوبها ويؤدي مسؤؤليها مهامهم كتكليف يقوم على الكفاءة المهنية وقبل ذلك القابلية الأخلاقية وليس تشريفاً تفرضه قربى الولاء الخالية من كل المؤهلات .. كما هو حال بعض مسؤولينا المتشبعين بالمكابرة والعزة بالإثم ومحاولة التقليل من قيمة المواطنين .
ورد ثالث متفكها : ما أظن أن مسؤولين يفعلون ما فعله وزير الكهرباء الياباني الذي انحنى لمدّة 20 دقيقة في مؤتمر صحفي عقده للاعتذار لليابانيين المتضررين من انقطاع الكهرباء لمُدّة 20 ، وتدخل زبون رابع متسئلا : "واش بغيتو يحني ليكم وزير الطاقة إلى تقطع الضو؟؟ فقال أحد الحضور : لا لا ، نحن لا نطلب من أحد الإنحناء لنا ، فالإنحناء لغير الله مذلة و ربما شرك ، فقط نريد من مسؤولينا أن يقولوا لنا الحقيقة دون تزييف حينما يعجزوا عن تلبية طلباتنا ولو في حدها الآدنى .
تدخل زبون خامس قائلا : "آآآآآآسيادنا حمدوا الله وشكروه" كما نصح بذلك السيد عبد الإله بن كيران رئيس الحكومة، خلال الدورة الأولى للمجلس الإداري للمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب، التي ترأسها في شتنبر 2013 ، وقال بحضور أغلب وزراء حكومته، والمدير العام لمكتب الكهرباء والماء، علي الفاسي الفهري، :إن "المواطن المغربي عليه أن يحمد الله على أنه ما كيتقطع عليه الضو، واخا البيت ديال رئيس الحكومة كايتقطع عليه مرة مرة، ومعرفتش علاش، وقيلا هذيك المنطقة فيها شي دعوى قديمة"، على حد تعبير بن كيران.
أديت ثمن الشموع وانصرفت تاركا النقاش محتدما بين زبائن البقالة حول من يتحمل مسؤولية إنقطاع الكهرباء ، وهل يجب أن يعتذر للمواطنين ؟ وعدت مسرعا للبيت وأشعلت الشموع التي بدد وهجها بعض ظلام المكان ، وإن لم يوفر به نور المصابيح بأنواعها المتعددة -من مصابيح النيون والفلوريسنت والصوديوم، والهالوجين ومصابيح اليد led - لكنها أشعرتني بفرح طفولي لذيذ ، عشت معه لحظة انخطاف نحو توهج و ذوبان ذاك الجسد النوراني الذي جعلت الكثير من الأسئلة المحيرة تطاردني كلما تصاعد اشتعالها وزاد توهجها أمثال: "ترى لو امتلكت كل واحدة من هذه الشموع لسانا تتحدث به ، فهل ستبوح لي بما يستغرقها من أسرار غير القابلة للانكشاف ، كسر إشعالها في الأعراس ، فهل هو للتذكير بالرمزية الجنسية لاقتران الرجل بالمرأة؟ ، وسر إضاءتها في أعياد الميلاد ، وهل هو للتذكر بإحتراق الأعمار وتحولها إلى صمغ مذاب ورماد ؟ وهل ستكشف لي عن السرّ العصي على الفهم الذي صاحبني مند طفولتي الأولى ، والذي هو لماذا يوقد الناس الشموع في أضرحة الأولياء والصالحين ؟ كما كانت تفعل ولدتي ، رحمة الله عليها كلما زارت ضريح المولى إدريس ، فتشعل به بعض الشموع التي كانت تختار أجودها من محلات العطارة المتراصة على جنبات الزقاق المؤدي لمدخل الضريح ، والتي علق أصحابها شموعا مختلفة الأحجام والأشكال والألوان على واجهات دكاكينهم وكأنها أجساد أشخاص معلقة على حبال المشانق ..
وفجأة عاد التيار للمصابيح الكهربائية -ابتكار المخترع الأمريكي توماس إيديسون – فإنطمس أمام سطوع نورها وهج الشموع ، وخفتت شعلة النار الملهبة لها ، وأصبحت تافهة مهملة ليس لها فخر في ذاتها ، باردة لا دفء ولا نور، ولا حرارة فيها ، بعد أن فارقتها النار المتحدة بها ، كان هذا من وحي انقطاع الكهرباء على بعض أحياء أكدال بمدينة الرباط بتاريخ 23/10/2016 وإلى إنقطاع آخر...
حميد طولست Hamidost@hotmail.com
مدير جريدة"منتدى سايس" الورقية الجهوية الصادرة من فاس
رئيس نشر "منتدى سايس" الإليكترونية
رئيس نشر جريدة " الأحداث العربية" الوطنية.
عضو مؤسس لجمعية المدونين المغاربة.
عضو المكتب التنفيذي لرابطة الصحافة الإلكترونية.
عضو المكتب التنفيدي للمنتدى المغربي لحقوق الإنسان لجهة فاس مكناس
عضو المكتب التنفيدي لـ "لمرصد الدولي للإعلام وحقوق الأنسان "





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,565,876,241
- الخيانة تغفر ، لكنها لا تنسى !!.
- غرائب الحملة الإنتخابية
- أين المواطن في خضم هذه الصرعات الإنتخابوية ؟
- المترشح الذي يستحق أن يُصوت له !!
- اليوم العالمي للمعلم !!
- الوجه ليس له لباس
- نعم يا منصور المغرب ساحر والمغاربة سحرة !!
- اللي نقز كتر من سروالو يتقطع ليه !!
- مجالس بلا حصانة الانتماء!!
- الأمر أكبر من مسيرة مجهولة الأب !!
- مسيرة البيضاء بين المؤامرة والفبركة!!
- جزب الفيس بوك !!
- -التحكم -والمشهد السياسي المغربي !
- عيد ميلادي ال..!!
- فرحة العيد .
- ذكريات العيد
- القطط يوم العيد
- العيد الكبير !!
- الحصانة البرلمانية!!
- المسألة أكبر من أن تكون شخصية!..


المزيد.....




- شاهد: المئات من المستوطنين الإسرائيليين يقتحمون باحة المسجد ...
- شاهد: المئات من المستوطنين الإسرائيليين يقتحمون باحة المسجد ...
- في حضور وفد سوري رفيع المستوى.. الشئون العربية للبرلمان: الغ ...
- حركة النهضة الإسلامية تعتبر رئاستها للحكومة الجديدة في تونس ...
- بحماية قوات الاحتلال.. مئات المستوطنين والمتطرفين اليهود يقت ...
- أردوغان: الإسلام تراجع في إفريقيا بسبب الأنشطة التبشيرية وال ...
- لبنان.. عندما تتخطى الاحتجاجات الطائفية والمناطقية والطبقية ...
- زعيم حماس يحذر من خطورة مخططات إسرائيل لـ«تهويد» المسجد الأق ...
- الخريطة السياسية للقوى الشيعية المناهضة للأحزاب الدينية
- تقرير فلسطيني: الاحتلال يستغل الأعياد اليهودية لتصعيد الاعتد ...


المزيد.....

- ماملكت أيمانكم / مها محمد علي التيناوي
- السلطة السياسية، نهاية اللاهوت السياسي حسب بول ريكور / زهير الخويلدي
- الفلسفة في تجربتي الأدبية / محمود شاهين
- مشكلة الحديث عند المسلمين / محمد وجدي
- كتاب ( عدو الله / أعداء الله ) فى لمحة قرآنية وتاريخية / أحمد صبحى منصور
- التدين الشعبي و بناء الهوية الدينية / الفرفار العياشي
- ديكارت في مواجهة الإخوان / سامح عسكر
- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - حميد طولست - من وحي انقطاع الكهرباء على أحيائنا!!