أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - يعقوب زامل الربيعي - لرغبة دون لجام..














المزيد.....

لرغبة دون لجام..


يعقوب زامل الربيعي

الحوار المتمدن-العدد: 5321 - 2016 / 10 / 22 - 14:01
المحور: الادب والفن
    


مدانون..
بجريرةِ صوتٍ خفيض
وبلوحةٍ لا تدل على طريق
وهواءِ محشور بأنوف مأزق الآخر
والآخر في مأزق الآخر،
كأن لا خلاص من حفريات الاسهاب
بتخومِ السرِ.
مدانون بالنحيل الحاد
وحقائب لا تخرج من طورها
أمام نخاسة الاصابع العاهرة
وفي ثقوب ما وراء الحجرات،
حين يخزيها التفتيش الكروي
تنزلق من مقعد منزوٍ
لزاوية مقعد سيجارة
ولا تحتفي بوعورة الدخان.
الليلة قالت قليلةُ الكلام
مشيرة لكتب مرصوفة:
صفقات اللحظة
كما حصان صخاب
يمضي الفراسخ بلا لجام،
لا شفقة لمن يستأذن جلاد التحذير
واحباط الدوران.
لا فسحة لمغامرة صغيرة
والحافلة دون مكابح سلسلة فرص ضائعة،
حين لا تؤمن بشيء
ستنقاد سحيقاً.
أحدهم يشير لتلك الحقائب الشهيدة..
للفعلة الشنعاء فينا
لقبائل ضامرة بلا حصر.
وآخر يشير لرغبة دون لجام..
لذروة الطيوف الناعمة
والنوع الفضفاض،
بعيداً عن الإدانة
لقراءة جديدة
عندما نتكلم عن البقاء هناك.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,470,473,458
- ظهيرة مقتل - بادم - ...
- سفر على ذمة الدوران ..
- لمأوى البحار، تعال.
- لرسو الأنواء...
- أعرني مجاورتي !..
- البحيرة ...
- الرتيلا..
- الشفق...
- حقول الرغبة..
- ...وبمغبر ثيابي..
- صانع الفراشات الشمعية..
- سماء زرقاء ، وكوكبنا...
- المغزى .. بداية!
- آ آ آخ...
- بانتظار من سيأتي..
- قطرة على مجسات يدي..
- مساحة لحقول المتطلبات..
- لعري تنفسه، جُلدكَ...
- أنا وأنتِ بعضها..
- جوانب من شرفات الاجنحة..


المزيد.....




- وزيرة الثقافة الإماراتية: مهرجان عكاظ منصة سنوية لخلق تواصل ...
- -الحرة- الأمريكية تتحرش بالمغرب
- رسوم أولية تظهر في لوحة -عذراء الصخور-.. هل أخفاها دافينشي؟ ...
- وفاة الأمين العام لاتحاد الأدباء والكتاب العرب حبيب الصايغ
- مزاد ضخم يعرض مقتنيات أفلام شهيرة في لندن
- رحيل الشاعر والكاتب الإماراتي حبيب الصايغ عن 64 عاماً
- رحيل الشاعر والكاتب الإماراتي حبيب الصايغ عن 64 عاماً
- فنانة فلسطينية تعلق على تصريحات الجيش الإسرائيلي 
- حفرة في الطريق ليس لها إلا الموسيقى في تونس.. فكرة تُلهم من ...
- حفرة في الطريق ليس لها إلا الموسيقى في تونس.. فكرة تُلهم من ...


المزيد.....

- -مسرح المجتمع ومجتمع المسرح-، بحث حول علاقة السياق الاجتماعي ... / غوث زرقي
- المنحى الفلسفي في شعر البريكان / ياسر جاسم قاسم
- عناقيد الأدب : يوميات الحرب والمقاومة / أحمد جرادات
- ديوان ربابنة الجحيم الشاطحون / السعيد عبدالغني
- ديوان علم الانعزال ، أنتيكات الغرائبية / السعيد عبدالغني
- استعادة المادة، الفن والاقتصادات العاطفية / عزة زين
- سيكولوجيا فنون الأداء / كلين ولسون
- المسرح في بريطانيا / رياض عصمت
- الدادائية والسريالية - مقدمة قصيرة جدًا / ديفيد هوبكنز
- هواجس عادية عن يناير غير عادى سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - يعقوب زامل الربيعي - لرغبة دون لجام..