أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - القومية , المسالة القومية , حقوق الاقليات و حق تقرير المصير - أسعد أسعد - اقباط المهجر لم يستفيدوا شيئا من المهجر ...... لماذا ؟














المزيد.....

اقباط المهجر لم يستفيدوا شيئا من المهجر ...... لماذا ؟


أسعد أسعد

الحوار المتمدن-العدد: 1414 - 2005 / 12 / 29 - 08:48
المحور: القومية , المسالة القومية , حقوق الاقليات و حق تقرير المصير
    


منذ ان بدا اقباط مصر الذين هاجروا منها و أقاموا في اوروبا و امريكا و استراليا نشاطهم السياسي و عقدوا مؤتمرهم الاول في اوروبا في العام الماضي و الثاني هذا العام في واشنطن فقد قامت الحكومة المصرية بمجهود بسيط جدا فهمشتهم و لم تعتد بهم و كانك يا ابو زيد ما غزيت بل وكالت لهم الطعنات من خلال استضافة اشخاص اقباط من خلفيات سياسية متفرقة في برامجها الاعلامية بدعوي انهم ايضا من اقباط المهجر لمهاجمة النشاطات السياسية للاقباط خارج مصر و زرع التنافر و بيان عدم الوحدة بينهم و قد نجحوا في ذلك الي ابعد الحدود علي الاقل في رسم صورة سيئة امام المجتمع المصري و اظهار ان النشاطات السياسية في المهجر ما هي الا حقد سياسي علي مصر و حكومة مصر المظلومة الامر الذي غالبا ما يكون قد جلب المزيد من التاييد لها - أي للحكومة - رغم الحقائق التي عُرضَت في المؤتمر إلا أن النظام المصري قد نجح في طمسها بل و يتعامل معها ببلاهة شديدة متعمدة و الحكومة تضحك في سرها علي اقباط المهجر العناتيل الذين سيهزون عرش مبارك و يضعوا الاخوان المسلمين في مكانهم و يلقنوهم درسا لن ينسوه لاننا بنتكلم من امريكا و مش خايفين من المباحث و المخابرات
و السبب الذي لم يحسب له الاقباط المتحدون حسابا هو انهم في واقعهم و نشاطهم السياسي غير متحدون فليس ان بعضا من الاقباط المهاجرين التفوا حول المهندس عدلي ابادير و البعض حول مايكل منير و البعض حول زيد او عمرو و الزيطه و الزمبليطه و هاتوا ال" سي ان ان" و ال "بي بي سي" و الا حتي الجزيرة و الحق حوش الكونجرس الامريكي بجلالة قدرة و اقف معانا تبقي الحكاية نجحت و الاهداف تحققت ...
و انا مكسوف اقول و انا متاكد ان الكونجرس كان واقف يتفرج علي هذه المهزلة القبطية المصرية في اسوا قُدوة تنظيمية يمكن ان تكون اي شئ الا ان تكون قوة فعالة يحسب حسابها فعلا و صدق الاخ الصحفي و الكاتب الاستاذ ابراهيم الجندي و هو يقرر علي استحياء حتي لا يجرح مشاعر المصريين ان المؤتمر قد فشل و تعالوا نتامل التالي
اقباط المهجر .... هذا هو الاسم الذي دوت به الصرخات و الدعوة الي الاجتماعات فهل كل قبطي مهاجر قَبِل ان يكون هذا المؤتمر ممثلا له؟ ما ذا عن المسيحيين المصريين البروتستانت الذين يملاؤون امريكا بطولها و عرضها؟ هل هناك جسم سياسي مكوّن و مسجل اسمه أقباط المهجر و له اشتراكات و اعضاء مقيدون و له انتخابات؟ ام انها مجرد هيصه و كل واحد مسيحي مهاجر يبقي اسمه اقباط المهجر و يبقي موافق ضمنا لمجرد انه قبطي مهاجر ان يكون فلان رئيسه و أن يكون علاّن هو المتحدث الرسمي عنه و أن اسمه ايه يبقي سكرتيره .... و هذا هو ما نشأنا عليه من ايام المرحوم الزعيم الاوحد بتاع كله لان "كله عند العرب صابون".
المهم لا يوجد جسم محدد اسمه اقباط المهجر و كان يجب تاسيس هذه المنظمة و فروعها في الولايات المتحدوة و بلاد اوروبا و ان نتعلم من اليهود و الا بلاش اليهود ... دعونا نتعلم من الاخوان المسلمين اللي بيتكلموا عربي زينا يرحمكم الله
هل هناك مقر رسمي للمنظمة و هل هي منظمة مسجلة بالولايات المتحدة Incrporated
وهل لها فروع بالمدن الرئيسية في امريكا و هل لها سجل ضريبي و هل اعضاؤها يؤدون اشتراكات او تبرعات و هل لها تمويل معروف و ميزانية منشورة
هل لها دستور بالاهداف و نظام العضوية هل لها مجلس ادارة منتخب في ديموقراطية
هل المنظمة لها مكتب سياسي و مكتب ثقافي و مكتب ديني و مكتب صحافة و علاقات عامه و اتصالات
هل للمنظمه تليفونات و سكرتارية و فاكس و موقع علي الانترنت او حتي بريد اليكتروني
هل المنظمة تضم الاقباط الارثوذكس فقط ام جميع الاقباط الذين يريدون الاشتراك فيها و معهم المسلمين المؤمنون بقضيتهم
هل يقتصر مجال نشاط هذه الجماعة الغير متحدة علي مشاكل الاقباط فقط؟ و هل اذا حُلّت مشاكل الاقباط في مصر هل ستُحل جميع مشاكل مصر؟
أنا أوأكد ان مشاكل الاقباط في مصر ناتجة عن المشاكل الحادة التي تعيشها بلدنا مصر في كافة نواحي الحياة سياسيا و اجتماعيا و اقتصاديا و ثقافيا بسبب سوء ادارة الدولة الذي اكثره جهلا و اغلبه تعمدا . يا سادة يا كرام اذا ارتقيتم بمصر انحلت مشاكل الاقباط في مصر تلقائيا
لماذا لانبتدئ تكوين جمعيات هدفها الضغط علي الكونجرس لترشيد صرف المعونة الامريكية و مراقبتها بل و تطالبه بالمزيد اذا كنا فعلا نحتاجها كما تفعل اسرئيل التي كنا نريد ان نلقيها في البحر الابيض فالقتنا هي في بحر الظلمات
لماذا لا تكون جمعيات استشارية تدرس و تراقب التحركات السياسية و الاقتصادية للحكومة المصرية و تقدم التحذير المدروس و الحلول للمشاكل المتوقعة و أيضا البدائل المدروسة باستفادة من خبرتنا التي حصّلناها من واقع معيشتنا في هذا المجتمع الامريكي المتقدم و تنشر التقارير و تقام الندوات و المناقشات و نمارس الضغط السياسي السليم داخليا و خارجيا علي الحكومة المصرية لمراجعة سياساتها العشوائية
لماذا لا نكون لوبي مصري يكون له القوة و الكفاءة ان يوجه الكونجرس الامريكي لمصلحة مصر
لماذا لا نستفيد من خبرتنا مع مجتمع و دولة و حكومات محلية و مركزية تدار جميعها باحدث النظم الادارية الديموقراطية فنعمل علي نقلها الي بلدنا
دعونا نتحد اولا قبل ان نبحث عن وحدة مصر و شعبها لان مصلحة اقباط مصر جزء لا يتجزأ من مصلحة مصر الا اذا كنا موجودين في امريكا لكي ناكل و نشرب لاننا غدا نموت و تموت معنا مصر ولا عزاء للاقباط الغير متحدين





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,556,149,722
- الاقباط المسيحيون ليسوا كفارا و لا مشركين و عقيدتهم اسلامية ...
- رسالة مفتوحة الي مؤتمر اقباط المهجر
- الحقيقة المرّة التي كشفتها انتخابات مصر الحرة
- ابراهيم الجندي.... المحتار ....بين من سيدخلونه الجنة ....و م ...
- الرئيس مبارك .... الف مبروك ..... ست سنوات مع الشغل و النفاذ ...
- الحل المسيحي لمشكلة الحجاب الاسلامي
- المباراة مملة و سخيفة و النتيجة حتي الان 3 لصالح مبارك و الت ...
- مصر هي دائي الذي لا اريد ان اشفي منه
- الي الدكتور أحمد صبحي منصور و الي دعاة السلام في الاسلام ... ...
- امريكا الشيطان الاعظم ... حتي لا نقع فريسة للصهيونية العالمي ...
- رد علي مقال : حوار لاهوتي ـ الصلب .. للاستاذ لطفي حداد
- مصر بين ثقافة الاحتقار و عقلية الانبهار .. المرّه الجايه إحم ...
- استطلاع الراي عمليات لازمة لتحريك الركود السياسي عند المصريي ...
- عندما يحاول المسلمون الجدد أن يغيروا معالم الإسلام
- اقتراحات موجهة الي المعارضة و طالبي التغيير في مصر
- الماركسية الشيوعية التقدمية الاشتراكية النظرية الفلسفية الفك ...
- اللي بني مصر كان في الأصل حلواني
- النكسة القادمة علي مصر
- رد علي ... الإسلام دين التسامح و المحبة ... بيع الميّه في حا ...
- الصراع العظيم ... متي سيبني اليهود هيكلهم الثالث في مدينة ال ...


المزيد.....




- -نأسف للخطأ-..قناة أميركية تعتذر لبثها فيديو قالت إنه من سور ...
- السناتور الأمريكي غراهام يقول إنه يؤيد بشدة ترامب في فرض عقو ...
- درب التبانة تسرق الغاز من -جاراتها- بفضل جاذبيتها
- -الرئيس كان حازما مع أردوغان-.. لهجة واشنطن تشتد وأنقرة في م ...
- أميركا.. الكحول والمخدرات سببت مشاكل عائلية لنصف البالغين ...
- لماذا تعتبر السمنة خطيرة جدا؟
- تركي آل الشيخ يزف نبأ سارا للنادي الأهلي المصري
- الحوثي يوجه طلبا للشعب السوداني
- حرائق عديدة تجتاح بلدات في لبنان و-تلامس منازلها-
- عقوبات أمريكية على مسؤولين أتراك وترامب يطلب وقفا فوريا للعم ...


المزيد.....

- كراس كوارث ومآسي أتباع الديانات والمذاهب الأخرى في العراق / كاظم حبيب
- التطبيع يسري في دمك / د. عادل سمارة
- كتاب كيف نفذ النظام الإسلاموي فصل جنوب السودان؟ / تاج السر عثمان
- كتاب الجذور التاريخية للتهميش في السودان / تاج السر عثمان
- تأثيل في تنمية الماركسية-اللينينية لمسائل القومية والوطنية و ... / المنصور جعفر
- محن وكوارث المكونات الدينية والمذهبية في ظل النظم الاستبدادي ... / كاظم حبيب
- هـل انتهى حق الشعوب في تقرير مصيرها بمجرد خروج الاستعمار ؟ / محمد الحنفي
- حق تقرير المصير الاطار السياسي و النظري والقانون الدولي / كاوه محمود
- الصهيونية ٬ الاضطهاد القومي والعنصرية / موشه ماحوفر
- مفهوم المركز والهامش : نظرة نقدية.. / تاج السر عثمان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القومية , المسالة القومية , حقوق الاقليات و حق تقرير المصير - أسعد أسعد - اقباط المهجر لم يستفيدوا شيئا من المهجر ...... لماذا ؟