أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - حيدر عباس الطاهر - سفراء 4بربع














المزيد.....

سفراء 4بربع


حيدر عباس الطاهر

الحوار المتمدن-العدد: 5312 - 2016 / 10 / 12 - 23:49
المحور: كتابات ساخرة
    


سفراء 4 بربع
انتشرت في الاونة الاخيرة على مواقع التواصل الاجتماعي مسميات ومناصب وهمية .
كسفراء السلام وسفراء الاعلام ورئيس سفراء الاعلام ، وغيرها من المناصب ،التي ماانزل الله بها من سلطان ، مستغلين انعدام الرقابة والمسائلة القانونية ، مماشجع على انتشار هذه الظاهرة وجعلت منها باب من ابواب النصب والاحتيال .

كما فعل النصاب الباكستاني قبل عامين عندما ادعى انه يمثل احدى المؤسسات التابعة للأمم المتحدة ، استطاع من خلالها ان ينصب على العديد من المسؤولين من هم بدرجة وزير ، وشخصيات رسمية واعضاء برلمان ، مستغلاً جهلهم وعدم معرفتهم بابسط وسائل التحقق من صدق هكذا جهات ، مستغلاً حاجتهم ، لأي شيء يحسن ويضيف الى سيرهم الذاتية (c.v) كونهم لايحملون اي مؤهل، فقط حبهم وتفانيهم في التملق ومسح الاكتاف لزعيم الكتلة والحزب ، الذي مهد اليهم الطريق لتسنم منصب رفيع في الدولة . كل هذه العوامل شجعت هؤلاء النصابين للترويج لهكذا مناصب وشهادات وهويات تحمل لقب سفير .
تباع في العلن بمسمع ومرأى الجميع.
هنا اتسائل عن دور وزارة الداخلية، ومستشارية الامن الوطني ، وجهاز المخابرات الوطني ،ودائرة المنظمات غير الحكومية .

اين دوركم ولماذا هذا السكوت ،عن هذه الظاهرة الخطرة التي تمس امن الدولة ،وتشجع على اتخاذ العراق مقراً لمنظمات نصب واحتيال عالمية ، اذا ما وجدت اليد الضاربة والقانون الرادع لها .
حيدر عباس الطاهر hh2003r@yahoo.com





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,563,746,246
- زهرة النيل وتقصير الوزارة
- من عمر السامرائي الى مناضل التميمي الى عارف الساعدي العراق ي ...
- قاعات الساونة في كلية الفنون الجميلة
- قفوهم انهم مسؤولون ...
- لماذا رمضان يفرقنا ؟
- متى يتوقف المطبلون؟
- العراق الى اين ؟؟؟
- الخمر افضل ،،،،، ام حبوب الهلوسة يامجالس المحافظات ؟؟؟
- دعوة الى فراعين العراق
- المحتاج طريقكم الى الله
- الاصلاح يبدأ من الرصيف
- اموال الكهرباء والماء في بطون اصحاب المولدات
- الرفق بالذباب
- منتجع علوش السياحي
- قادروف اصلح مالم يستطيع اصلاحه علماء السنة والشيعة !!!
- هل نحتاج الى بيان رقم واحد؟
- عرب وين طنبورة وين والنتيجة استشهاد منتظر الحلفي !
- الى متى يبقى الرفيق على التل
- متى تجد بغداد طريقها الى منظمة شنغهاي
- اعطو الخبز الى وفيق السامرائي


المزيد.....




- بسبب الإتهامات المتبادلة بين الأغلبية والمعارضة .. دورة أكتو ...
- الوسط الفني والإعلامي اللبناني يشارك في الاحتجاجات ويهتف ضد ...
- فنانون شاركوا في المظاهرات اللبنانية... ماذا قالوا
- أول تعليق للفنان محمد رمضان بعد واقعة سحب رخصة طيار بسببه
- المغرب ينضم إلى الشبكة الدولية لهيئات مكافحة الفساد
- الفنانة اللبنانية نادين الراسي تنفجر غضبا في شوارع بيروت
- العربية: احتراق مبنى دار الأوبرا في وسط بيروت جراء الاشتباكا ...
- الشوباني يعلق أشغال دورة مجلس جهة درعة بسبب تجدد الخلافات
- الموت يفجع الفنان المصري أحمد مكي
- بالفيديو... لحظة سقوط الليدي غاغا عن المسرح


المزيد.....

- التقنية والحداثة من منظور مدرسة فرانكفو رت / محمد فشفاشي
- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم
- التكوين المغترب الفاشل / فري دوم ايزابل
- رواية ساخرة عن التأقبط في مصر بعنوان - البابا / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - حيدر عباس الطاهر - سفراء 4بربع