أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - محمد الرديني - خروف بغداد ورقصة فضيلة














المزيد.....

خروف بغداد ورقصة فضيلة


محمد الرديني
الحوار المتمدن-العدد: 5288 - 2016 / 9 / 18 - 13:36
المحور: كتابات ساخرة
    


لاندري اي عبقري في امانة العاصمة ببغداد اقترح انشاء نصب الخروف في منتزه الزوراء ولاندري كذلك هل الخروف بات من ضمن القطيع الشعبي ام لا؟.
هذا العبقري الذي نفذ اقتراحه باسرع من انشاء طرق حديثة يبدو لئيما او خبيثا فهو يعتقد ، والله اعلم، ان الخروف حيوان اليف مثل بقية الكائنات الحية العراقية ومنها المواطن العراقي ، فهو غير مؤذ ولا يحتج همه الوحيد ان يأكل الحشيش او "الجت" ولايتستسيغ اللحوم لأنها تضر معدته ولايخاف من عيد الاضحى فهذا هو المقسوم له ولا اعتراض على اوامر ولي فقيه بغداد.
الانكى والاطرف والاظرف ان هذه الامانة تقول انها تريد جلب المتعة للكبار والصغار في رؤية هذا الخروف.
عجيب ياناس هل رأيتم طفلا يحب الخروف اكثر من القطة او الكلب او الحصان؟.
انه امر محير عقول هؤلاء العباقرة في امانة العاصمة.
لماذا الخروف بالذات لا احد يدري؟.
لو صنعوا تماثيل لشخصيات البرنامج الشهير "مدينة القواعد" الذي احبه الصغار والكباراو على الاقل رموز للحروف الابجدية في اللغة العربية او مجسمات صغيرة لأشهر علماء العراق مع نبذة موجزة عن حياتهم لهتف لهم الجميع بالتصفيق والتحية.
لكن ماعليكم عتب اللي تركوا تمثال الرصافي محاط اطنان من الزبالة.
ولكن خروف ياناس!!!!
هل يعقل ان الاولاد والبنات سيفرحون لرؤية خروف.
المصيبة ان هذا الخروف جاء نسخة مسروقة من نصب الخرفان في ساحة كوفنت جاردن كما تقول الفنانة التشكيلية والنحاتة سهام الشكرة.
هؤلاء العباقرة في امانة العاصمة استبدلوا تماثيل ونصب جواد سليم وخالد الرحال واسماعيل فتاح بخروف العيد.
يقولون هؤلاء العباقرة المعتقين بالغباء ان هذا العمل "اي الخروف" يهدف الى ادخال الفرحة في قلوب الناس وصورة للتكافل الاجتماعي والتضامن الاخوي.
كيف يدخل الخروف "التضامن الاخوي" ياناس وسعر الحي منه اكثر من 300 ألفدينار؟.
لأول نرة اسمع ان الخروف يحب الاخوة البشرية.
هل انا مجنون ام هؤلاء؟.
يبدو انا وسهام الشكرة التي انتقدن هذا العمل سنتعرض الى جلطة دماغية في القريب العاجل.
ماعلينا...
شاهد رواد مواقع التواصل الاجتماعي النائب عبد الحسين العجل (حزب الفضيلة) الذي قال انه سيقوم بجولة لتفقد احوال الرعية وهو يرقص مع احداهن في رقصة من رقصاته الشهيرة واسمها "الليلة ليلة يافضيلة" (انظر الى الرابط بغدادمودل).
اقرأوا هذا الخبر بعناية:
"خلال فترة العيد تمكنت المديرية من رفع ما يقارب 5000 طن من النفايات لكثرة ما أنتجته الفنادق والمطاعم والأسواق من مخلفات إضافة إلى تشغيل العاملين في الحدائق في مجال النظافة وذلك بعد أن شهدت الساحات العامة والحدائق إقبالاً واسعاً للزائرين والذي يتطلب إدامة النظافة في تلك الحدائق والمحافظة على جماليتها وعلى الرغم من قلة الكادر العامل في مجال التنظيف".
*مليونان من الزوار زاروا العتبات المقدسة ونفترض الآتي بس بدون زعل:
مليون منهم او اكثر قليلا لايتعبوا انفسهم في البحث عن براميل الزبالة ليرموا فيها بقايا السندويج والمناديل الورقية وحفاظات الاطفال ويجد في الشارع العام مكانا مناسبا.
*اذن هناك مليون فتات من الاكل ومليون آخر من المناديل الورقية ومليون من حفاظات الاطفال.
وبالتأكيد سنرى ان من المستحيل الدخول الحمامات لأنها .. والتعليق لكم.
*بايجاز عمال البلدية الذين يرفعون 5000 طن من النفايات لهم اجر كل الذين زاروا العتبات المقدسة.
الله يكون بعونهم على ناس مو بس وسخين وانما يعتقدون ان الزيارة هي المهم وخلي الشوارع تمتلىء بالقاذورات.
*موفق الربيعي يحجي بحيل صدر هذه الايام قانون العفو شمل اخوه الذي سرق 20 مليون دولار.
*يوسف العاني سلامتك يا اعز فنان عند العراقيين.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,092,243,214
- راحت عليك يا السعودية
- انت عاطفي اذن انت عراقي
- كلامك درر ايها الزعيم
- سليم الجبوري استقيل اشرف لك
- اريد -امي- في بلاد الكفار ماكو
- عن السيد -تراكتور-قدس
- هامور اسمه شركة الكفيل
- كاز عديلة خلصان
- متسولون غصبا عليكم
- حزب نسوي ناعم
- المضحك المبكي
- نووي نضال العزاوي
- لماذا اسمك محجوب ايها المصدر
- افتونا ياناس لمن نعطي شهادة حسن السيرة والسلوك
- بنات معصوم بالقصر الجمهوري
- صفرة يا صفرة
- خوية شغاتي اعطنا مما اعطاكم الله
- وعندي من الآسى كربلاء
- ديمقراطية حسنة ام اللبن
- اشاعتان وخرابيط زعاطيط


المزيد.....




- صدر حديثا كتاب جديد بعنوان -رجال حول الوطن-، للكاتب الصحفى م ...
- -كرامة لحقوق الإنسان-.. السينما لتعزيز دور المرأة
- القاهرة: إطلاق جائزة أفضل كتاب مترجم لعام 2018
- عرض فيلم روسي-بيلاروسي في مهرجانين أمريكيين
- مهرجان أفلام الهجرة الدولي يسلط الضوء على المهاجرين في السين ...
- مهرجان أفلام الهجرة الدولي يسلط الضوء على المهاجرين في السين ...
- الشارقة: انطلاق فعاليات وأنشطة أسبوع التراث الإماراتي
- جبل طارق.. الهوية التائهة بين أوروبا والتاج البريطاني
- مغربي ينقذ طبيبة إيطالية من الموت
- عدد مستخدمي المكتبة الإلكترونية في مترو موسكو بلغ 100 ألف شخ ...


المزيد.....

- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم
- التكوين المغترب الفاشل / فري دوم ايزابل
- رواية ساخرة عن التأقبط في مصر بعنوان - البابا / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع
- رواية ساخرة عن التأسلم بعنوان - ناس أسمهان عزيز السريين / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - محمد الرديني - خروف بغداد ورقصة فضيلة