أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - محمد الرديني - حزب نسوي ناعم














المزيد.....

حزب نسوي ناعم


محمد الرديني

الحوار المتمدن-العدد: 5279 - 2016 / 9 / 8 - 09:41
المحور: كتابات ساخرة
    


لا ادري لماذا لم يفكر التحزبيون وهم الجماعة المهووسة بتشكيل الاحزاب السياسية وغير السياسية منذ اكثر من قرن من الزمان،اقول لماذا لم يفكر هؤلاء بتشكيل حزب خاص بالمرأة وليس عن المرأة.
المسألة بسيطة،هو ان تتقدم احدى النسوة الى الجهات المعنية بطلب ترخيص تأسيس حزب نسوي علني لايحق للرجل- مهما كانت الظروف- ان يشترك لابقواعده ولا قياداته.
وستكتب هذه المرأة القيادية بعد الترخيص في اول محضر اجتماع للهيأة التأسيسية ملاحظة مفادها ان بعض المهووسين من الرجال المولعين بالنضال السري سيقدمون على تخريب هذا التنظيم بدافع حقوق المرأة بينما ستدافع جمعيات العنوسة في العالم العربي،وما اكثرها،عن حقها الطبيعي في حل المشاكل الزوجية المتراكمة عبر مئات السنين.
وشيئا فشيئا تتجلى بوضوح اهداف هذا الحزب الناعم الذي يطالب:
*ضرورة ان تكون العصمة بيد الزوجة لا بيد الزوج.
*تعديل بعض مواد قانون الاحوال الشخصية بالاتجاه الذي يمنع صراخ الرجل الدائم بسبب البرودة العاطفية التي تتمتع بها المرأة الشرقية عن جدارة واستحقاق.
*تعيين قاض خاص لحل المشاكل العاطفية بين الازواج وخصوصا مشكلة تنظيم الدورة الشهرية التي سميت كذلك جزافا.
*تأسيس اجهزة استخبارات خاصة- من النسوة طبعا- لمتابعة تحرك المعارضات اللواتي سيلجأن الى اساليب غير قانونية لاغراء المناضلات لكشف اسرار التنظيم.
*تشكيل لجان متخصصة في اعادة النظر في كتب التاريخ التي تسرد القصص المنتقاة عن الفارسات والعاشقات والمناضلات امثال خولة بنت الازور وجميلة بوحيرد وعبلة الآلوسي وليلى العامرية وبثينة الشامية ومنى العطار وزكية ام الدبس والحاجة ام الخير التي لايعرفها الا مخرج الافلام الوثائقية المرحوم حسن سلمان.
اعادة النظر كلية في مسألة تعيين رجال كبائعين في محلات بيع الاحذية النسائية.
وتسرّب آخر خبر عن نية هذا التنظيم في عقد اجتماع طارىء سيخصص فقط لمناقشة مدى صحة مقولة ان المرأة عورة ولماذا هي كذلك.





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,329,148,216
- المضحك المبكي
- نووي نضال العزاوي
- لماذا اسمك محجوب ايها المصدر
- افتونا ياناس لمن نعطي شهادة حسن السيرة والسلوك
- بنات معصوم بالقصر الجمهوري
- صفرة يا صفرة
- خوية شغاتي اعطنا مما اعطاكم الله
- وعندي من الآسى كربلاء
- ديمقراطية حسنة ام اللبن
- اشاعتان وخرابيط زعاطيط
- لوثة عقلية..لوثة جنسية
- الله ياخذج ياعديلة
- دخيلك خوية عمار
- خلي يجون يشوفون الحرامية
- مبروك للعراقيين البوري البرلماني الرائع
- امريكا تقتلكم في الشرقاط
- اذا الاموال سؤلت بأي ذنب سرقت
- عن الحوزات الدينية مرة اخرى
- هل من دليل يدلني على الحوزات الدينية
- هل تريدون سلسلة معدنية شباب


المزيد.....




- العثماني والنائب العام القطري يؤكدان على جودة علاقات الصداقة ...
- شاهد: بجرار ومحراث فنان إيطالي يحيي الذكرى ال500 لرحيل دافنش ...
- شاهد: بجرار ومحراث فنان إيطالي يحيي الذكرى ال500 لرحيل دافنش ...
- -الزعيم- يدخل المستشفى سرا
- وفاة? ?الشاعر? ?خضير? ?هادي? ?أشهر? ?شعراء? ?الاغنية? ?العرا ...
- مخرج عالمي شهير يدرس إمكانية تصوير أفلام في روسيا
- وسائل إعلام أجنبية تصور مسرحية -موت- سبعة أشخاص في حماة من أ ...
- رحيل الشاعر العراقي خضير هادي
- رفاق بنعبد الله غاضبون من برلمانيي العدالة والتنمية
- -غوغل- تدعم اللغة العربية في مساعدها الصوتي


المزيد.....

- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم
- التكوين المغترب الفاشل / فري دوم ايزابل
- رواية ساخرة عن التأقبط في مصر بعنوان - البابا / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع
- رواية ساخرة عن التأسلم بعنوان - ناس أسمهان عزيز السريين / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - محمد الرديني - حزب نسوي ناعم