أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عبد الرزاق عوده الغالبي - انكسار














المزيد.....

انكسار


عبد الرزاق عوده الغالبي
الحوار المتمدن-العدد: 5279 - 2016 / 9 / 8 - 00:11
المحور: الادب والفن
    


انكسار

عبد الرزاق عوده الغالبي

سجناً انفرادياً
صار قلبي
حائطاً عتيقاً
تملؤه اشباح
من ذكريات مؤلمة
حروف محفورة كأخاديد
تجري فيها الهموم
رصاصاً مذاباً
بقيةً قلب مكلوم
أذينا معلول
وآخرَ مهاجر
يثقل الحائطان
بألم الوحدة
حين ينحسر الضوء
وتغسل الوجوه الظلمة
فأر يقضم كل شيء
حتى الهواء
و همومي الدبقة
وأيامي الحمراء
المعلقة فوق الباب
بأربعة مسامير
سجان خشن الطباع
أجرد تغضبه
إطلالة كهرمانة
وهي تدلل
شهريار بحكايات العشق
ويقطع ذاكرتي
عصفور وخيط أخضر
من أشلاء الربيع الممزقة
ويطرد هذا الهم
صوت مزمار
مركبة من هموم
تحت نخلة
من بساتين العشق المبعثرة
فوق صدري
وتبرز عمامة
معبدي من بعيد
تحت إشارة خضراء تومئ
بالحركة و الاستمرار
و في منتصف مشهدي
تعلو خشخشة الريح
جريان الألوان
وعزف المطر
فتخرجني تلك
اللوحة الندية
نحو فضاء
يسلكه بقايا نبي
وأشلاء دين ممزق
برماح الاختلاف
وانهيار التوحيد
وانتحار الصلاة
فوق مقصلة السجود
يعلن اسم الله للبيع
ويحضر إبليس المزاد
يبرق نصل سكين
و ركوع ورمح
متجه نحو
صدر حمزة
وسيف نحو رأس محمد
وتتكرر أُحد من جديد
طير بجناح واحد
يحوم حول
باب جهنم
يشير أصبعه
نحو الفردوس الموصد
بعرى من نار
ويزهق الفرات
من هذا النفاق
ويمزق ضفتيه
و جسوره غضباً
ألمّع حذائي برفق
وأمشّط ما تبقى
من شعيرات في رأسي
وأنسلّ نحو الباب
أركنُ ذاتي في زاوية
من زوايا الدنيا
لا يعرفها أحد
ملاذي الآمن
من وساوس الشيطان
ينتشلني من هذا الجحيم
فنجان قهوة
ولفافة تبغ





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,110,233,869
- ندم
- امبراطورية الصفيح
- غفوة
- كارثة
- ادب الحرب عند الاديب السوري الكبير عماد الشيخ حسن
- سكن
- قراءة نقدية لنص الاديبة السورية الدكتورة عبير خالد يحيى
- العبور الى الضفة الاخرى
- العيش بين شفاه امراة
- وهل العفوية جنون؟
- الاقتضاب والتدوير والعمق الرمزي
- رحلة المصير
- زهرة من عالم الغموض
- هي فينوس ام شبعاد......؟
- الوطن في قلب شاعرة
- قراءة نقدية في نص الشاعر العراقي الشاب المبدع اياد القلعي
- الجبروت
- الطبيعة ام الانسان الثانية
- الا نحلم باننا نستيقظ...؟
- الوطن والشعر والانسان


المزيد.....




- الإعاقة: شابة كفيفة من مصر تعشق تسلق الجبال
- (إذا جاء شخص ليقتلك، انهض اقتله أولاً) من تأليف رونين بيرغما ...
- مجلس المستشارين يضع تنزيل الإصلاح الجهوي تحت مجهر التشريح
- العربية في يومها العالمي.. لغة الحضارة والتنوع الثقافي
- الصحراء المغربية على طاولة لقاء وطني بورززات
- عاجل.. بسبب ميثاق مراكش.. استقالة رئيس وزراء بلجيكا
- إيميلي بلانت تتألق في أحدث أفلامها -ماري بوبينز تعود-
- -Aquaman- قد يصبح أكثر الأفلام العالمية ربحا منذ سنوات! (فيد ...
- الحكم على صياد غزلان بمشاهدة فيلم رسوم متحركة كل شهر أثناء س ...
- نجل جو داسان يحيي حفلا موسيقيا في موسكو


المزيد.....

- القضايا الفكرية في مسرحيات مصطفى محمود / سماح خميس أبو الخير
- دراسات في شعر جواد الحطاب - اكليل موسيقى نموذجا / د. خالدة خليل
- خرائط الشتات / رواية / محمد عبد حسن
- الطوفان وقصص أخرى / محمد عبد حسن
- التحليل الروائي للقرآن الكريم - سورة الأنعام - سورة الأعراف ... / عبد الباقي يوسف
- مجلة رؤيا / مجموعة من المثقفين
- رجل من الشمال / مراد سليمان علو
- تمارين العزلة / محمد عبيدو
- المرأة بين المقدمة والظل، عقب أخيل الرجل والرجولة / رياض كامل
- الرجل الخراب / عبدالعزيز بركة ساكن


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عبد الرزاق عوده الغالبي - انكسار