أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - نوفل الصافي - الشاعر زهير الدجيلي و بكاء (طيوره الطايره)















المزيد.....

الشاعر زهير الدجيلي و بكاء (طيوره الطايره)


نوفل الصافي
الحوار المتمدن-العدد: 5270 - 2016 / 8 / 30 - 15:35
المحور: الادب والفن
    



أشعر بها مفارقة حقا، أن نكتب عن منجز، وسيرة ابداعية كبيرة لم تقتصر على جانب ثقافي او معرفي معين ..
سيرة ابداعية اتخذت من الوطن ( قمرا) في ليل حياتها ..
ياطيور الطايره مري بهلي
وياشمسنا الدايره ضوّي الهلي
سلّميلي وغنّي بحچاياتنا
سلّميلي ومرّي بولاياتنا
آه لو شوگي جزه وتاه وي نجمه
آه لو صيف العمر ماينطي نسمه
والهوى (دواغ) الحبايب
عذيبي يغفه وي الگصايب
سلميلي ياطيور الطايره
سلميلي ياشمسنا الدايره
.....
ياطيور الطايره شوفي هلي
وياشمسنا الدايره بفرحة هلي
سلميلي الشوگ يخضر
بالسلام وبالمحبة
سلميلي الشوگ طير
وياچ رايح عرف دربه
والسمه مصحيه وصحيت انه گمر
وگلب الحديثة مثل شاطي ونهر
والگلب چا وين اضمه
وبعد ياهو الأنشده
والهوى يسافر بمكتوب بجنح طير
وبگصيبة تحنت بليلة مهر
سلميلي ياطيور الطايره
سلميلي ياشمسنا الدايره
ياطيور الطايره
.......
موبعيدين اليحب يندل دربهم
مو بعيدين الگمر حط بگربهم
لونهم لون الربيع اليضحك بوجه السنابل
وشوگهم شوگ الحصاد اليتنه حضنات المناجل
سلميلي لو وصلتي ديارهم
سلميلي وشوفي شنهي اخبارهم
سلميلي ياطيور الطايره
سلميلي يا شمسنا الدايره
أحاه يا ديرة هلي
أحاه يا ريحة هلي
أحاه يا طيبة هلي
أحاه يا جنة هلي
أحاه .. أحاه
زهير الدجيلي كان طاقة (حزن وفرح) متفردة ومنبع مذهل لمساحات ( الأمل والألم) ..
فريق عمل متكامل متجانس في جسد واحد .. لا أعرف كيف استطاع ان يمدّ بشريط الساعة كي يكفيه لإنجاز عمله .. وكأن الوقت ملكه، او ان الزمن شيء مطاطي يستطيع ان يأخذ منه مايحتاجه .. لن أتحدث كثيرا عنه ؛
فأعماله وانجازاته في مجالات المعرفة ؛ بتوجهاتها المتنوعة ـ ثقافيا ـ تجعلك تقف حائرا، مذهولا، فرحًا.
مكتبة الوعي الوطني
لن أذكر سنة ولادته ومكانها ؛ فهو الذي انجبته روح رحم هذه الارض (من زمان )، وألقته في قلب (شارع الهوى)، فهو في كل الازمنة والاماكن ، أمه ( العلوية ) إرث مشرف للمرأة العراقية ( أم سعد ) ولها نسب وحسب مع الشعر والأدب العراقي.
زهير محسن خزعل التميمي من عائلة (زُقت الوطن زقـًا) ..
بواكيره مع ( كاظم شناوه و صاحب حمادي) في مكتبة إسمها ( مكتبة الوعي الوطني ) في الناصرية، نعم هذا هو إسمها ... (الصحف والكتب والنقاش) كان هوسهم الذي يُترجم الى تظاهرات تصل الى نهاية المدينة حينها ـ أعني الى مدرسة الشرقية ـ لأن مابعدها كانت هناك عشوائيات تحت إسم ( قرية فرحان )، و(فرحان) هذا، كان الرجل الذي تحمله الناس والذي يلهب حماسها بهتافاته، وكان ( زهير الدجيلي) الذي تحمله الاكتاف أيضا موجودًا قبالته، ويبزغ على المتظاهرين بنظارته المميزة، وهو يلقي شعرا يطرب به مستمعيه ويحفزهم على ديمومة الاحتجاج. ويمتد الزمن ، ويأخذ موج الحياة سفينة (الدجيلي) الى الكويت التي اصبحت مستقرا ومنطلقا لإبداعه ..
إفتح ياسمسم أبوابك نحن الأطفال
زهير الدجيلي كانت له لحظته الخاصة به.. وساعته التي يعرف كيف يضبط الإبداع عليها، ولا أدري ـ صدقًا ـ كيف يستطيع قلم، وذهن ان ينتقل من برامج التوعية المرورية مثل برنامج (قف ) الى كتابة برامج للأطفال مثل (إفتح ياسمسم ) , وأمر بعيد عن التصور وأنت تطالع كتابا عن (الانتخابات العراقية) والشاشة التي امامك تعرض مسلسلا دراميا ( للحياة وجه آخر )، والراديو يترنم بأغنية (ياطيور الطايرة ) التي غناها سعدون جابر ، وعلى الطاولة عمود ومقالة في جريدة القبس او (روز اليوسف ) ويخبرك أحدهم أن هذه كلها لكائن مثلي ومثلك .. اسمه زهير الدجيلي :
* أعد العديد من الدراسات الأستشارية لبرامج تلفزيونية عديدة وكان مدير تحرير ومنسق وكاتب للبرامج :
ـ برنامج الأطفال (أفتح ياسمسم ) لـ ( 177) حلقة مدة الحلقة نصف ساعة .
ـ برنامج (سلامتك) الصحي لـ 160 حلقة مدة الحلقة نصف ساعة تلفزيونية .
مع 150 رسالة تلفزيونية قصيرة .
ـ برنامج ( آن الآوان ) دراما لتعليم الكبار، ومحو الأمية الوظيفي في 39 حلقة , كل حلقة نصف ساعة .
ـ برنامج ( ديرتنا ) وهو: برنامج دراما خليجي أجتماعي وكتب بعض حلقاته.
ـ برنامج التوعية المرورية الخليجية ( قف ) بـ 76 حلقة تلفزيونية مدة الحلقة نصف ساعة .
ـ المنسق العام لبرنامج الإرشاد الزراعي الخليجي وهو في 40 حلقة مدة الحلقة ساعة تلفزيونية .
ـ برنامج " الكشاف " وهو حلقات علمية درامية للشباب مدته 39 حلقة.
ـ برنامج (منوعات) الخليجي.
ـ برنامج (قصص خليجية) وكتب بعض حلقاته وهو عبارة عن 16 قصة تلفزيونية مستمدة من أعمال قصاصين خليجين .
ـ كتب 72 أغنية بالفصحى لبرنامج إفتح ياسمسم .
وأغاني ومقدمات مسلسلات الكارتون: ( بسمة وعبدو ـ سنان ـ الأمير ياقوت وغيرها ), واشرف على أعمال الدوبلاج في العراق بما يعادل 1200 ساعة تلفزيونية من مسلسلات الكارتون للأطفال .
للحياة وجه آخر
ثانيا : الخبرة والممارسة في ( مؤسسة الأنتاج البرامجي المشترك ):
بدأ العمل في مؤسسة الأنتاج البرامجي المشترك لدول الخليج العربي : ومقرها ـ الكويت ـ ضمن فريق الكتاب وفي أدارة التحرير وتنسيق البرامج منذ تأسيسهاعام 1977 وكانت أعماله كالآتي :
ـ كتب 7 حلقات لـ ( موسوعة الحضارة الأسلامية ) مدة الحلقة ساعة ونصف .
ـ كتب السيناريو والتعليق لبعض حلقات مسلسل " الخليج حضارة وبناء " وهو سلسلة أفلام وثائقية .
ـ كتب 7 حلقات من المسلسل الدرامي الديني " المرايا " مسلسل دراما ديني ـ
ـ كتب 3 حلقات من مسلسل " ابناء الغد " وهو دراما تلفزيونية عن قضايا الأسرة والشباب كل حلقة نصف ساعة .
ـ كتب المسلسل الدرامي الخليجي ( للحياة وجه آخر ) في 30 حلقة درامية تلفزيونية .
الصحافة العراقية والعربية
** ثانيا : الخبرة والممارسة الصحفية :
مارس العمل الصحفي في الصحافة العراقية منذ 40 عاما، وعمل في أبرز الصحف العراقية المعروفة ( صوت الأحرار ـ الزمان ـ الجمهورية ـ الف باء ـ الراصد ـ الخ. ) منذ عام 1959 وهو عضو في نقابة الصحفيين العراقيين، وعضو جمعية الصحفيين الكويتية وإتحاد الصحفيين العرب , وتدرج في مناصب صحفية عديدة .
كان رئيس تحرير مجلة الإذاعة والتلفزيون العراقية الأسبوعية .
ـ أشرف على اصدار مجلة ( صحتك ) ومجلة ( العقارات ) لمدة 3سنوات في جدة بالمملكة العربية السعودية.
ـ رئيس تحرير مجلة السينما والمسرح الشهرية من عام 1969 الى عام 1975
ـ عمل مراسلا صحفيا للعديد من المجلات والصحف
منها :
ـ مراسل مجلة روز اليوسف المصرية من عام 1969 ـ 1973
ـ مراسل صحيفة القبس وصحيفة الطليعة وصحيفة الزمن الكويتية للفترة من 98 ـ 2002
الشاشة الصغيرة
ثالثا : الخبرة والممارسة في الأذاعة والتلفزيون :
ـ عمل سكرتير لجنة النصوص الدرامية والغنائية في مؤسسة الأذاعة والتلفزيون العراقية , وكان مقرر لجنة المشاريع لغاية 1974
ـ كان عضو الهيئة المؤسسة للرابطة العربية لمعاهد التدريس والتدريب الآعلامي التابعة للأمانة العامة لأتحاد
الإذاعات ومن خلال عمله كمشرف على بحوث معهد التدريب الأذاعي والتلفزيوني , وكتب عدة بحوث في هذا المجال .
ـ كتب كثيرا من الأعمال الإذاعية في اذاعتي بغداد والكويت وتقدر أعماله بالعشرات في مجال التمثيلية الأذاعية والبرنامج والآوبريت .
ـ كتب أعمالا تلفزيونية كثيرة لتلفزيون بغداد وتلفزيون الكويت وتلفزيون دول الخليج ,عرضت له هذه الأعمال على مدى ثلاثين عاما منها :
ـ كتب التمثيليات التلفزيونية : (مأمورية الزير، زقاق في العالم الثالث، الورقة البيضاء، دمشق الحرائق ( ثلاثية تلفزيونية تأريخية)، عبد القادر الحسيني ( ثلاثية دراما عرضت في مهرجان فلسطين للتلفزيون وحازت على الجائزة الأولى)، صانع السيوف ( سداسية تلفزيونية )، الوجه الآخر ( تمثيلية تلفزيونية)، حلب حبيبتي ( مسلسل تأريخي)، الكتب ( سهرة تلفزيونية )، أبو محجن الثقفي ( تمثيلية تلفزيونية تأريخية(
إلى جدي مع التحيات
كتب المسلسلات :
ـ ( زمان الأسكافي )، (في ديوان السبيل ) ، ( عبد الله البري وعبد الله البحري )، (الى جدي مع التحيات ) ،(الأخطبوط)، ( للحياة وجه آخر) مسلسلات درامية في 30 حلقة تلفزيونية.
ـ ( ضيعة أم سالم ) ، (الخروج من الهاوية )، ( تحت سقف واحد ) درامية في 13 ساعة تلفزيونية لكل منها.
ـ كتب مسرحية " ليلى والذئب " للآطفال ـ مسرح الشارقة ـ دولة الآمارات .
كتب مايقارب 251 حلقة تلفزيونية في موضوعات متنوعة لتلفزيونات (اليمن وعمان والكويت؛ وللأمم المتحدة ومجلس التعاون الخليجي ) ولمعاهد الدراسات تحت عناوين : (أطفالنا أكبادنا ) و (الجريمة والمخدرات )، وما يخص المرأة من ( التطعيم والحمل والولادة ) و (الوطن في عيون الجميع ) و ( الحفاظ على البيئة ).
ـ كتب السيناريو وأنتج 12 فيلما تلفزيونيا علميا لحساب مؤسسة الكويت للتقدم العلمي في الكويت، وهي أفلام : ( المخدرات دمار العقل والجسد) و (التصحر) و (تلوث البيئة) و (التدخين) و (جنوح الشباب) و (الغذاء) و (العزوف عن الدراسات العلمية) مدة كل فيلم تتراوح بين ساعة الى ساعة ونصف .
ـ كان المدير الفني والشريك لشركة ( البيت الأعلامي )، وهي: شركة إنتاج أعلامي وفني في الكويت، أنتجت كثيرًا من الأعمال التلفزيونية في حقبة الثمانينات .
ـ عمل في إذاعة المعارضة العراقية (صوت الشعب العراقي)، التي كانت تبث من (جدة) منذ عام 1990 عام إحتلال الكويت لغاية توقفها عام 2002, وكان كاتبا ومعدا للعديد من برامجها وتولى إدراتها بالنيابة في فترات متناوبة مع الإذاعي والإعلامي إبراهيم الزبيدي .
الشاشة الكبيرة
رابعا : في مجال السينما :
ـ كتب السيناريو لـ7 أفلام وثائقية من سلسلة ( الخليج حضارة وبناء ) اخراج التونسي رضا الباهي .
5 ـ كتب السيناريو لـ ( 11) فلم وثائقي من انتاج شركة ( أرا السعودية).
6 ـ كتب السيناريو لفيلم وثائقي ـ دراما ـ عن حرب الخليج , شركة آرا .
برد الحدايق عافيه ينجوى
خامسا : في مجال الشعر و المنوعات والآغنية :
ـ كتب الشعر بأنواعه , ويعد من أبرز شعراء القصيدة العراقية وله عديد من القصائد الوطنية والغزلية المعروفة والمنشورة .
ـ كتب العشرات من الأغاني لمطربي العراق المعروفين وكانت أشهر اغانيهم مثل (البارحة، حسبالي عديت الوفه، الطيور الطايرة، محطات، بيت العراقيين، هلج وين ينجوى ، أمغربين ـ أمراضيتك ـ أنحبكم ـ وغيرها من عشرات الأغاني ) لفؤاد سالم و فرقة الطريق وفرقة تموز, سعدون جابر, حسين نعمة, ياس خضر، مائدة نزهت . ولحنها كبار الملحنين مثل حميد البصري, كوكب حمزة, محسن فرحان, وطالب القره غولي وغيرهم .
ـ كتب مقدمات المسلسلات الدرامية ومسلسلات الأطفال والكارتون بالفصحى والعامية.
ـ كتب برنامج المنوعات ( زهيريات ) فاز بالجائزة الآولى في مهرجان تلفزيون الخليج .
ـ برنامج ( الانتظار ) ـ منوعات ـ فاز بالجائزة الأولي في مهرجان تلفزيون الخليج .
ـ الجائزة الأولى في مهرجاني (دمشق والجزائر) للأغنية العربية .
المؤلفات
سادسا : الكتب :
ـ (بيت العقرب) صدر عام 1991 كتاب يتحدث عن سيرة الدكتاتورية في العراق .
ـ ( الأنتخابات العراقية الآولى) كتاب يتحدث عن أول تجربة أنتخابية في العراق وكتابة الدستور بعد الأحتلال.
ـ ( يهود العراق) ـ قيد الطبع
ـ ( ايام شارع الرشيد ) . وهو سيناريو تأريخي درامي , ـ قيد الطبع .
سابعا : الدراسة والمؤهلات :
ـ درس في كلية الآداب قسم الصحافة .
ـ دورة معهد الصحفيين العرب بالقاهرة .
ـ دورة كلية التضامن للصحافة , ألمانيا.
ـ دورة السيناريو, معهد تدريب الأذاعي والتلفزيوني.
ـ أخر عمل شغله هو: كاتب ومحلل سياسي في صحيفة القبس وإذاعة الكويت.
صباح الرابع من آذار 2016
كان الدجيلي يعشق العراق والعراقيين .. حدثني الشاعر عبد الرحمن الجبوري، كيف أن الدجيلي كاد أن (يطير ) من الفرحة عندما قلنا له: (نحن شعراء عراقيين جئنا نراك ونطمئن على صحتك) ، قال: اسمعوني شعرا ، أنا بخير ، وكنا نقرأ له وكان فرحا جدا بنا ..ودموعه تسبقه بالحديث..
كان الشاعر (عبد الرحمن الجبوري) والشاعر (محمد الحديدي) من الناصرية المقيمان في الكويت؛ وصديقهما الشاعر (علي السقاي ) من دولة الكويت في تواصل مستمر مع (الدجيلي) في مشفاه .. وينقلون لنا الاخبار أولا بأول .. ولا أنسى قلق ولهفة الكاتب المسرحي العراقي الكبير علي عبد النبي الزيدي؛ حين أخبرته بتدهور صحة الدجيلي ، إذ تزامن وجود (الزيدي) في الكويت في تكريم له بيوم المسرح العربي .. فسعى هو والفنان الرائع (محمود عبد العباس) في الذهاب فورا الى المستشفى لعيادته .. هكذا هم العراقيون شعبا ..أما حكومة فحدَث ولاحرج !! ولايحتاج أن نذكر أنها ـ الحكومة ـ ربما لديها ( إشكال شرعي بالموضوع )!! كيف لا، وهي قد ألغت مؤخرا جائزة الابداع الموسيقي من ضمن قائمة الجوائز السنوية لوزارة الثقافة، وهذا ما أبكى الفنان الملحن (محسن فرحان ) وربما كان أحد أسباب تدهور صحته حينها.. وحينما سمع بالخبر المفجع لوفاة رفيق دربه (كما وصفه )، اعتصم الملحن محسن فرحان في بيته ثلاثة ايام لم يخرج ولم يحدث أحدا ،وانقطع عن الناس تماما ..
زهير الدجيلي .. رحلة حياة، أضافت لحياتنا؛ وجعلتها أقل جمودا وأكثر (حنيّة)...
زهير الدجيلي منحنا روحًا وجهدًا.. شاركنا الجمال والرأي والمعرفة والشجن اللذيذ والسياسة..
طرق أبوابنا من كل الجهات (المرئية والمسموعة والمقروءة)..
كان مشغله العقل والقلب، ومابينهما من تدرج لوني محبب الى النفوس ..
عاش أبيض الروح ورحل عنا بأبهى صوره.. أرادنا وطنًا وكنا له جيرانا!!
فكانت الكويت منطلقا لإبداعه ..ومثوى ودار إقامة أبدية لطينته النقية..
كانت الكويت صباحات إبداع للدجيلي .. وغادرها في الصباح ، من الصباح أيضا ..
من مستشفى (الصباح) وفي صباح يوم 4 آذار 2016
صمتت الطيور الطايرة وحطت في مقبرة الصليبخات..
تحية لك يامقبرة ( الصليبخات ) وسلامًا على من رقد فيك ..
وداعا أبا علي ..
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- بمناسبة الذكرى الاولى لرحيل الشاعر العراقي شاكر عبد سماوي .. ...
- آلآم باخ
- للصباح يترجل الفارس وضاح


المزيد.....




- هدم ذاكرة بيروت في فيلم -الأرز والفولاذ-
- الخلفي : الحكومة ستعتمد البرنامج التنفيذي 2018 الخاص ببرنامج ...
- مجلس النواب: مايروج حول مسار ملف تقاعد البرلمانيين مجرد تخيل ...
- الروائي جورج سوندرز يفوز بجائزة -مان بوكر- لعام 2017
- ممثل مصري يرفض ترشح السيسي لولاية ثانية
- السلطات اللبنانية تعثر على -لوحة مسروقة لسلفادور دالي-
- قضاة النادي متخوفون من «غموض» علاقة وزارة العدل بالمجلس الأع ...
- فنان يعيد رسم لوحات فان غوخ بأسلوب جديد
- ان تكون عاشقا لـنيويورك: سينما الإفصاح عن المشاعر الانسانية ...
- الخلفي : الحكومة تولي أهمية كبرى لمجال التشغيل


المزيد.....

- تسيالزم / طارق سعيد أحمد
- وجبة العيش الأخيرة / ماهر رزوق
- abdelaziz_alhaider_2010_ / عبد العزيز الحيدر
- أنثى... ضوء وزاد / عصام سحمراني
- اسئلة طويلة مقلقة مجموعة شعرية / عبد العزيز الحيدر
- قراءة في ديوان جواد الحطاب: قبرها ام ربيئة وادي السلام / ياسين النصير
- زوجان واثنتا عشرة قصيدة / ماجد الحيدر
- بتوقيت الكذب / ميساء البشيتي
- المارد لا يتجبر..بقلم:محمد الحنفي / محمد الحنفي
- من ثقب العبارة: تأملات أولية في بعض سياقات أعمال إريكا فيشر / عبد الناصر حنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - نوفل الصافي - الشاعر زهير الدجيلي و بكاء (طيوره الطايره)