أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سلام إبراهيم - ضحك






المزيد.....

ضحك


سلام إبراهيم

الحوار المتمدن-العدد: 5256 - 2016 / 8 / 16 - 02:58
المحور: الادب والفن
    


ضحك

أضحك من قلبٍ مجروح
أضحك حتى أكاد أختنق
في عربة مترو
يطغي ضحكي على ضجيجها
في باطن موسكو
قبل أكثر من ستة وعشرين عاما
ورجل روسي
أنيق جدا
يحمل حقيبة ويلبس قاطا
حملق بي طويلا
وسأل صاحبي الذي يعرف الروسية
شيئاً
فأخبرني صاحبي:
أنه يود الجلوس معي لأنني الوحيد في هذا العالم الكئيب أضحك ببهجة
أخذني الضحك حتى كدت ان أموت
أضحك
وأضحك
كنتُ لتوي خارجا من حرب ثورية خاسرة
لا فلس ولا عانه
وزوجتي وأبنتي سافرتا إلى الدنمارك
وأبني الكبير تركناه في العراق وعمره ثلاث سنين ولا اعلم عنه شيئا
وأنا ضائع وسط موسكو
والشيوعية تتهاوى
أسكر منذ بكرة الصباح
وأضحك
أضحك
أضحك
أضحك
كي لا أطق وأموت!.
وهذا الروسي الأنيق
ينظر نحوي نظرة حاسدٍ
حتى أسقطني منهكا من الضحك
فتربعت وسط الممر
غارقاً
مختنقا
يا إلهي
أشكرك لهبة الضحك.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,639,471,887
- أمي
- الرفيق
- الرواية والجنس -4- الجنس بين الثوار
- الجنس في الرواية -2- العراقي والجنس
- الجنس في الرواية -1-
- المصور إحسان الجيزاني والسياب
- لست سوى ظل
- الوقت والجسد
- في الوسط الأدبي العراقي -4- نزعة إبادة الآخر
- بمناسبة عيد العمال 1 أيار 2016 شبيه فهد
- في الوسط الأدبي العراقي -3- الكلام والحط من شأن الأخر
- في الوسط الأدبي العراقي -2- ماذا لو بيده سلطة؟!.
- حفيد علي بن أبي طالب
- في الوسط الأدبي العراقي عن الصراحة والرأي الآخر -1-
- حارس الموتى من روايات قائمة البوكر القصيرة 2016
- إلإنسان هش
- نوميديا من روايات القائمة القصيرة بوكر 2016
- عن موت خضير ميري
- يكون موجودا لا أخنه لكن حينما يسافر
- نقاد العراق الجدد -1-


المزيد.....




- مجلس المستشارين يسائل العثماني الثلاثاء
- فنانة تعلق على شائعة زواجها من نور الشريف وتحذف المنشور
- قنوات “الإرهابية” تهاجم عضو المكتب السياسى لحزب التجمع والصح ...
- عازف بيانو فلسطيني يعزف في أكبر قاعات موسكو
- كاريكاتير -القدس- لليوم الأحد
- صدر حديثا -وكان النفاق جميلا- للكاتب خالد غطاس
- ضجة منتقبة تدير قصر ثقافة في مصر مستمرة.. عبدالله الشريف وعم ...
- ما حكاية -المسيح- على شاشة نتفليكس؟
- الممثل الأمريكي روبرت ريدفورد: السعي وراء الحقيقة قاسم مشترك ...
- فيلم -الأيرلندي- يحقق رقم مشاهدة قياسي في أول 5 أيام من عرضه ...


المزيد.....

- الفصول الأربعة / صلاح الدين محسن
- عرائش الياسمين / ليندا احمد سليمان
- ديوان الشيطان الصوفي / السعيد عبدالغني
- ديوان الذى حوى / السعيد عبدالغني
- مناجاة الاقلام / نجوة علي حسيني
- المراسيم الملكية إعلان الاستقلال البيان الملكي / أفنان القاسم
- في الأرض المسرة / آرام كربيت
- الخطاب الأيديولوجي في رواية سيرة بني بلوط / رياض كامل
- كيفما كنا فنحن ألوف المشاكل... / محمد الحنفي
- ديوان وجدانيات الكفر / السعيد عبدالغني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سلام إبراهيم - ضحك