أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عباس علي العلي - أنا ورائحة البحر














المزيد.....

أنا ورائحة البحر


عباس علي العلي

الحوار المتمدن-العدد: 5247 - 2016 / 8 / 7 - 02:39
المحور: الادب والفن
    


أنا ورائحة البحر

أشم رائحة البحر من بعيد
من هنا
حيث الرمل يجاور حقول القمح المفتوحة
على شيء كبير
يشبه السحاب
بلون أخضر تعلوه صفرة
وشجيرات السدر المتناثرة
وبعض من نخيل
كأنها .... لوحة بدائية تختلط فيها الألوان
بلا نسق
وحيث شاء اللون أن يسقط
****
أشم رائحة البحر الذي زرته مرارا
أشكو له الوحدة
وأشكو له الفراق
فيصيبني وجع التشكي
لكنني لأم أعرف لغة البحر إلا حديثا
أعرف أنه يفهم كلماتي
ويشاركنني الحزن
فكل البحار في العالم حزينة
يجتاحها الشوق أحيانا
فتنتقم من الريح وتزمجر
وأحيانا
الريح تعصف بوجه البحر
تسخر من صبره
كما تسخر الشمس من صبري
على صبري
****
أشم رائحة البحر
بعد سنين من لقائي الأخير به
كتبت له فيها رسالة
أذكر منها
بعض الومضات العالقة
أيها البحر الكبير
هل لديك قلب يتسع لكل ألام الراحلين
والواصلين
هل لديك قلب تشعر به
كم من ألام محملة بالسفن العابرة من خلالك
أذكر أن أخر كلماتي كانت
تشبه السؤال
يا بحر هب لي سعة روحك
وهب لي بعضا من غضبك
كي أكسر صبري
****
اليوم أشم رائحة البحر
وكأنه يمنحني بعض ما أردت
وبعض مما تمنيت
الآن يمتلكني غضب لا يهدأ
وصبر يمسد رأس غضبي كي يهدأ
لا أعرف هل أنا بحر متألم
أما ما زلت جدولا يسري بصبري





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,390,241,302
- رجالٌ هُويتُهم وَطَن ... قراءة نقدية في قصيدة الشاعر عبد الج ...
- الدين الإنساني وتحولات الوعي المتجدد
- العراق وخيارات المرحلة ح2
- العراق وخيارات المرحلة.ح1
- مقهى عبد ننه ... قراءة في تأريخ مدينة يسكنها وهج السياسة ويت ...
- من أفسد نواب الشعب
- الأيديولوجيا القذرة
- النقد الديني بين ضرورة المعيارية النقدية ووحدة الهدف من المم ...
- غضب .... ليس على وقع الجمر _ قصة قصيرة
- الدين الأجتماعي وقضية الحرية في المجتمع الإسلامي
- حروف للقاء ..... لقاء أخر بيننا
- العمامة والزي الديني توظيف للأنا المتضخمة وخداع للمؤمنين بأن ...
- هلوسات رجل مهزوم ..... لكنه يحلم
- أحلام الوطن البديل
- عوامل التغير وطريق الثورة
- العصر مفردة الزمن في دلالات النص الديني
- يوميات عاشق .... مسافر مع الحروف
- صندوق جدتي وسفينة نوح
- قوة الأصالة الأجتماعية ونجاحها في مواجهة التغيرات الفكرية وا ...
- مكة والمدينة وجوهر الصراع الأجتماعي الأول في المجتمع الإسلام ...


المزيد.....




- شهادة ماجستير جديدة عن الشاعر أديب كمال الدين
- التنديد بالوضع -اللاإنساني الخطير- السائد في مخيمات تندوف أم ...
- السلفادور تبلغ غوتيريش رسميا بسحب اعترافها بـ-الجمهورية الصح ...
- الانتقاد الفني التشكيلي باللون والشكل والمعنى
- وقفة مع..عقيل مهدي وسيرة مسرحية في ملتقى الخميس
- كاريكاتير العدد 4451
- كاريكاتير العدد 4452
- أيام قرطاج السينمائية، كنتُ أتمنى أن تطول شهوراً
- درّة: أنا الفنانة الوحيدة التي لم تخضع لجراحة تجميل
- الثقافة تعلن عزمها على ترشيح موصل 980 للمشاركة بجوائز الأو ...


المزيد.....

- مسرحيات (برنارد شو) توجهات لتوعية الإنسان / فواد الكنجي
- الملاكم / معتز نادر
- النقابات المهنية على ضوء اليوم الوطني للمسرح !! / نجيب طلال
- الاعمال الكاملة للدكتور عبد الرزاق محيي الدين ج1 / محمد علي محيي الدين
- بلادٌ ليست كالبلاد / عبد الباقي يوسف
- أثر الوسائط المتعددة في تعليم الفنون / عبدالله احمد التميمي
- مقاربة بين مسرحيات سترندبيرغ وأبسن / صباح هرمز الشاني
- سِيامَند وخَجـي / عبد الباقي يوسف
- الزوجة آخر من تعلم / علي ديوان
- عديقي اليهودي . رواية . / محمود شاهين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عباس علي العلي - أنا ورائحة البحر