أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - صافي الياسري - ضباع ايران وضباع جنوب ملاوي














المزيد.....

ضباع ايران وضباع جنوب ملاوي


صافي الياسري

الحوار المتمدن-العدد: 5237 - 2016 / 7 / 28 - 18:10
المحور: حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات
    


ضباع ايران وضباع جنوب ملاوي :
الوحشية نفسها وان اختلفت وجوه الظلم

ضباع ايران الاكثر وحشية في العالم فهم يفترسون المرأة بحجة انها ناقصة عقل ودين وانها عورة ، وان الجحيم تمتليء بالنساء،ويعاقبونها بتشويه وجهها وجسدها بذريعة سوء التحجب ويعتقلونها ان ذهبت الى حفل موسيقي او لعبة كرة القدم او الكرة الطائره،اما ضباع ملاوي فيحاولون منافسة ضباع ايران انما بطريقة مختلفة،حيث يدفع الاهالي المال ( للرجال الضباع ) لافتراس بناتهن جنسيا على وفق عقيدة التطهير .
فقد قرات خبرا نشرته (CNN)-- مفاده اعتقال السلطات في مالاوي رجلا يُدعى، إريك أنفيا، تفاخر بممارسته الجنس مع فتيات دون السن القانوني، ما أثار موجة من الغضب على وسائل التواصل الاجتماعي عندما كشف أنفيا لوسائل إعلام محلية وعالمية ما يفعله والسبب وراء ذلك.
إذ قال أنفيا إن عائلات الفتيات يدفعون له المال مقابل ممارسته الجنس معهن كرمز لانتقالهن من مرحلة الطفولة إلى البلوغ وكطقوس تطهير. وأضاف أنفيا أن الرجال الذين يتقبلون المال مقابل مثل تلك "الخدمات" يُلقبون بـ"الضباع" وأنه واحد من عديدين موجودين في مجتمعه في جنوب مالاوي.
وقال أنفيا في مقابلة مع "BBC": "بعض الفتيات يبلغن من العمر 12 أو 13 عاما فقط، ولكني أفضلهن أكبر سنا.. وجميع الفتيات يستمتعن بكوني ضبعَهِن، ويفخرن بذلك ويقول الناس أني رجل حقيقي، يعرف كيف يُرضي المرأة جنسيا،" على حد تعبيره.
وتابع "الضبع" أنفيا بأنه رغم إصابته بفيروس نقص المناعة الذي يُسبب مرض الإيدز، لا يُدرك الأهالي ذلك، وأنه لأسباب في ثقافتهم لا يستخدم "الضباع" الواقي الذكري أو أي أنواع أخرى من وسائل ممارسة الجنس الآمن.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,364,062,183
- خامنئي يعدم حرية التعبير
- الارهاب يطرق ابواب لبنان
- المالكي وداعش واليمين الاوربي
- السجينة السياسيه
- ايران والقاعدة علاقة وثيقة وايديولوجيا واحدة
- تقرير طير حول الارهاب العالمي
- اوربا تحرق مزارع الارهاب الايرانيه
- تقرير تشيلكوت واعتذار بلير ومسؤولية حكومة بغداد
- هل اوقفت ايران مشروعها النووي حقا
- مجزرة الكراه اصابع وشبهات
- لجنة تشيلكوت
- ليكن التاسع من يولي يوما لحقوق الانسان الايراني
- العالم يحاكم الملالي بجرمة اغتيال حقوق الانسان
- صفحة من دجل الملالي
- اممية شيعية ام اممية اسلامية ام ماذا
- المجتمع الدولي وحماية المدنيين الفارين من الفلوجه
- مدير المخابرات الاميركية السابق - العراق لم يعد له وجود على ...
- ايران تجند الافارقة وقودا لحروبها في المنطقة العربيه
- ارقام رواتب المسؤولين تلهب الشارع الايراني
- ايران والقتال على ارض الفلوجه


المزيد.....




- شاهد: الأسرة المالكة الأردنية على مائدة الإفطار الرمضانية
- شاهد: الأسرة المالكة الأردنية على مائدة الإفطار الرمضانية
- عالم أزهري: تعدد الزوجات فيه رحمة وإكرام للمرأة
- لأول مرة.. تونس تشارك في جائزة الابتكار لتحسين حياة النساء ب ...
- قضية الاغتصاب التي يتهم بها رونالدو تطفو على السطح مجددا
- هارفي واينستاين -يتوصل- إلى تسوية مالية تتخطى 40 مليون دولار ...
- إضراب المئات من موظفي -ماكدونالدز- الأمريكيين احتجاجا على ال ...
- آلام أسفل البطن لدى النساء.. ما أسبابها؟
- من أين تشتري المسلمات المحجبات ملابس العيد في أميركا؟
- نتيجة -غير متوقعة- كشفتها درجة الحرارة... من أكثر إنتاجية ال ...


المزيد.....

- وثيقة:في تنظير قمع المرأة: العمل المنزلي واضطهاد النساء / شارون سميث
- رحله المرأة من التقديس الى التبخيس / هشام حتاته
- النسوية الدستورية: مؤسّسات الحركة النسائية في إيران – مر ... / عباس علي موسى
- المقاربة النسوية لدراسة الرجولة حالة نوال السعداوي / عزة شرارة بيضون
- كيف أصبحت النسوية تخدم الرأسمالية وكيف نستعيدها / نانسي فريجر
- الجزءالأول (محطات من تاريخ الحركة النسائية في العراق ودور را ... / خانم زهدي
- حول مسألة النسوية الراديكالية والنساء ك-طبقة- مسحوقة / سارة سالم
- طريقة استعمار النيوليبرالية للنسوية، وسبل المواجهة / كاثرين روتنبرغ
- -النوع الاجتماعي و النسوية في المجتمع المغربي - - الواقع وال ... / فاطمة إبورك
- النسوية واليسار / وضحى الهويمل


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - صافي الياسري - ضباع ايران وضباع جنوب ملاوي