أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - الحسن لشهاب - مصالح النخب اقوى من قداسة القانون و الانسان














المزيد.....

مصالح النخب اقوى من قداسة القانون و الانسان


الحسن لشهاب

الحوار المتمدن-العدد: 5216 - 2016 / 7 / 7 - 19:27
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


اية مكانة وسطى بين الرغبة وراء احتضان طغاة العرب و الحرص على تفعيل عمق مضمون التبعية ،و بين السعي وراء دمقرطة انظمة الشعوب العربية،و تعزيز الحوار بين الاديان و بين الحضارات و محاربة الارهاب و تحقيق سلام عالمي؟في الواقع ان المصالح المشتركة بين النخب اليهودية المستوطنة ،التوسعية ،و الرغبة وراء تفعيل خريطة اسرائبل الكبرى ،وبين النخب المسيحية المستعمرة المستفيدة من اموال الاسلحة و المخابرات و الخائفة من اعادة الكرة مع خلفته الفتوحات العربية الهمجية،و بين النخب المتأسلمة المتشبثة بالثروة و السلطة و الجاه حتى النخاع ، هده المصالح هي التي تقف وراء عدم التسويط على نظام عالمي جديد متعدد الاقطاب ،شعاره الله و الانسان و القانون ،و مما لا شك فيه ان اليات الدفاع التي تنهجها هده النخب عن مصالحها لا محال تحوي في عمقها اديلوجيات مفبركة ، تسهر على توظيفها في غزو الفكر و الاحاسيس البشرية سلوكاتيا و ثقافيا ،عن طريق علاقته بلغة الاسواق المالية المتعجرفة وبالخطب الدينية الافيونية و بالتسلط الوظيفي . مما يجعل هده النخب توظف جهود الكائنات المتعلمة الانتهازية الدكية فكريا و لكنها فارغة روحيا و انسانيا ، في كل ما من شأنه ملاهات و استغفال الشعوب ،خصوصا وادا كان جل ابنا هده الشعوب يجد راحته بين رفاهية القنينية و الحسنوات ،أو الثروة و الجاه و التسلطة و التسلق و منهم من يجدها في الانحناء و الركوع لغير ربه و الهروب عن تحمل المسؤولية ،وتبقى الديموقراطية و العدالة الاجتماعية بين مطرقة مصالح النخب و بين سندان اختيار الشعوب للرفاهية المزيفة الفاسدة.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,424,824,514





- رد ظريف واجتماع -كوبرا- وخيبة أمل.. تطورات بشأن احتجاز ناقلة ...
- نجاد يدعو للتفاوض مع واشنطن ويكشف عن رسائله لترامب
- روسيا تعرض على تركيا بيعها سوخوي 35 بعد استبعادها من برنامج ...
- أبرز ردود الفعل الدولية على احتجاز إيران لناقلة نفط بريطانية ...
- أبرز ردود الفعل الدولية على احتجاز إيران لناقلة نفط بريطانية ...
- التحالف يعلن التصدي لطائرة مسيرة أطلقها الانقلابيون صوب السع ...
- فورين بوليسي: ما يحدث بالسودان ستمتد آثاره للمنطقة كلها
- مصادرة زجاجات مياه غازية -مخالفة- للآداب العامة في دولة خليج ...
- بيان: سلطات كردستان العراق تعتقل رجلا خطط لاغتيال دبلوماسي ت ...
- بالفيديو... توم كروز يقود مقاتلة في الجزء الجديد من -توب غان ...


المزيد.....

- لصوص رفحا وثورتنا المغدورة في 1991 / محمد يعقوب الهنداوي
- الهيستيريا النسائية، العمل المحجوب، ونظام الكفالة / ياسمين خرفي
- ثورة وزعيم / عبدالخالق حسين
- التنظير حول الطبقية في الدول الناطقة باللغة العربية أفكار وا ... / نوف ناصر الدين
- العامل الأقتصادي في الثورة العراقية الأولى / محمد سلمان حسن
- مجلة الحرية عدد 4 / محمد الهلالي وآخرون
- مجلة الحرية عدد 5 / محمد الهلالي وآخرون
- ممنوعون من التطور أم عاجزون؟ / محمد يعقوب الهنداوي
- أ.د. محمد سلمان حسن*: مبادئ التخطيط والسياسات الصناعية في جم ... / أ د محمد سلمان حسن
- الانعطافة الخاطئة في العولمة، وكيف تلحق الضرر بالولايات المت ... / عادل حبه


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - الحسن لشهاب - مصالح النخب اقوى من قداسة القانون و الانسان