أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - حميد طولست - سلوكيات أفسدت على رمضان روحانيته وفلسفته !! -2-














المزيد.....

سلوكيات أفسدت على رمضان روحانيته وفلسفته !! -2-


حميد طولست

الحوار المتمدن-العدد: 5216 - 2016 / 7 / 7 - 03:14
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


سلوكيات أفسدت على رمضان روحانيته وفلسفته !! "2"
سر الروحانيات وجماليتها في هدوئها وسكينتها التي هي أساس كل علاقة بين العبد وربه ، أما الضجيج الذي تعج به البلاد العربية عامة والمغربية على وجه الخصوص ، والمرتبط عند أهلها بكل مناسباتهم السعيدة منها والحزينة حتى بات العرب ، إضافة إلى كونهم ظاهرة صوتية، يعتبرون ظاهرة مناسباتية ، تحولت مع بروز شبكات التواصل الاجتماعي إلى ظاهرة أخرى جديد هي "الـخدعة البصرية" المتمثلة فيما أصبح معروفا حتى بين عامة الناس بالـ" سيلفي " الذي بات الجميع يتبارون -وعلى مرأى ومسمع من الجميع – على التقاط صور لهم وهم يقومون بعباداتهم الصيام والصلاة ، أو يؤدون مختلف أفعال الخير ، من زكاة وصدقة وقفة رمضان وموائد الرحمان ، وذلك للتباهي والتبجح بها على الـ"إنستغرام" و"تويتر" و"فيسبوك"وغيرها من وسائل الاتصال المتقدمة، التي مكنت الجميع من تصريف ضجيجهم بطرق عصرية ، والتي تبقى في كل أحوالها وأشكالها رياء ونفاقا لا يصلح علاقة المرء بربه ولا مع غيره من البشر الذين هم مرعمون بأن يألفوا الصخب والضجيج العربي ، الذي قيل فيه الكثير من الأقوال والحكم التي نجح بعضها في وصف مدى قوة وتأثير الضجيج العربي وصفا بليغا ، كقولة الكاتب السوري الراحل محمد الماغوط التي قال فيها بأن "العرب كطائرة الهليكوبتر ضجيجها أكثر من سرعتها" ، ومقولة المفكر السعودي الراحل عبدالله القصيمي الذي عبرت عن حقيقة لا يختلف حولها إثنان بأن "العرب ظاهرة صوتية وعقول معطلة ليس لها من عمل تجيده حد التميز غير الضجيج والجعجعة بلا طحن ولا طحينا" ، التي يبين التحليل السلوكي الاجتماعي أن سبب ديوعها في مجتمعنا المغربي ، كما هوحال كل المجتمعات العربية ، راجع بالأساس إلى مدى تغلغل الثقافة البدوية في وعي الإنسان المغربي الذي ما زالت أغلبية ساكنة مدنه لا تعير أي اهتمام لثقافة المدينة والتمدن ، ولازالت البادية تمارس عليهم سلطاتها المنطلقة من الدوافع القبلية والمناطقية والطائفية البدوية ، فنجد أن الكثير من ساكنة المدن يتصرفون يوميا بالعقلية المتغلغلة في وعيهم الجمعي المشبع بتلك الثقافة غير المتمدنة التي حملونها معهم من البادية التي هاجروا منها ، حيث لا حدود ولا حواجز تحد من تصرفاتهم وتحركاتهم التي تعج بالتناقضات والاختلافات في تصريف كل حاجياتهن في المجتمع المعاصر الذي يعيشون فيه ، والذي لم يدخلوه بفكرهم وعقلهم ، ويعتقدون خطأ، أن امتلاك السيارة رباعية الدفع ، وارتداء اللباس "السينيي " وتشييد القصور والفيلات الفرعونية ، كاف لإعلان دخولهم إلى العصر وفي العصر.
ولذلك ، ومن باب الإمصاف ، وجب علينا ألتماس العذر لعمدة إحدى البلدات الفرنسية الصغيرة المعروفة بهدوئها وسكينة أهلها ، حين طلب من المسلمين القاطنين بها ، أن يصوموا رمضان دون ضجيج ، كما يجب علينا والإعتراف والتأكيد -بعيدا عن خلفياته أو مقاصده- على أنه لم يخطئ ، وأن المخطئ الحقيقي هم أولئك الذين ملؤوا الدنيا ضجيجا بسبب طلبه ذاك، الذين وجهوا له عبر شبكات التواصل الاجتماعي ، كل أنواع الشتائم والسباب ، وحاكموه وحكموا عليه بجهنم ، على أنه –عندهم- من الكفار الذين يحاربون الإسلام والمسلمين ، ناسين أو متناسين أن شهر رمضان هو شهر التقرب لله بالعبادات التي لا تستقيم إلا بالخشوع ، الذي لا يتم إلا بالهدوء والسكينة وطهر السجية وصفاء السريرة واستقامة الخلق ، كما جاء في خطبة رسول الله صلى الله عليه وسلم الأخيرة التي قال فيها: "طوبى لمن طاب خلقه، وطهرت سجيته، وصحت سريرته وحسنت علانيته، وأنفق الفضل من ماله وأمسك الفضل من قوله، وأنصف الناس من نفسه"...
حميد طولست Hamidost@hotmail.com
مدير جريدة"منتدى سايس" الورقية الجهوية الصادرة من فاس
رئيس نشر "منتدى سايس" الإليكترونية
رئيس نشر جريدة " الأحداث العربية" الوطنية.
عضو مؤسس لجمعية المدونين المغاربة.
عضو المكتب التنفيذي لرابطة الصحافة الإلكترونية.
عضو المكتب التنفيدي للمنتدى المغربي لحقوق الإنسان لجهة فاس مكناس
عضو المكتب التنفيدي لـ "لمرصد الدولي للإعلام وحقوق الأنسان "





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,469,862,865
- سلوكيات أفسدت على رمضان روحانيته وفلسفته !!
- حوار مع ايقونة العمل الجمعوي الخيري ..
- الخرافة والوعي المجتمعي!!
- انطباعات سياسية !!
- لاعذاب دون يوم القيامة !!
- أصل الأسوة ، وأساس التقليد ، و جوهر السنة ..
- الأخلاق سر بقاء الدول وتفوقها وغلبتها !!
- إحسان رمضاني مغموس بنكهة الانتخابات !
- وداعا أم الدنيا وإلى زيارة أخرى .
- مظاهر احتفال المصريين بشهر رمضان2.
- وزراء مغاربة يفجرون مواهبهم الفنية !!
- من مظاهر احتفال المصريين بقدوم شهر رمضان.
- كم من عبادة انقلبت إلى ضدها .
- واحسرتاه على الطفولة المغربية !
- مقلب من بلاد الكنانة !!
- ما كل الطرق تؤدي إلى ثواب الله !!
- يوم على طرقاق مدينة مجنونة .
- تساؤل قلم حائر !!
- رمضان شهر الإفتاء بإمتياز .
- التاريخ يعيد نفسه!!


المزيد.....




- نيوزيلندا بعد المذبحة.. لماذا البطء في محاكمة منفذ جريمة الم ...
- نائب أردني: أوصينا بطرد السفير الإسرائيلي ردا على اعتداءات ا ...
- بعد نصف قرن من الغياب..عودة الأقباط إلى السياسة السودانية عب ...
- بعد رحيل الأب الروحي.. هل حققت تفريعة قناة السويس أحلام مميش ...
- إسلاميو السودان أمام اختبار مراجعة تجربتهم
- رئيس الوزراء الفلسطيني: الاحتلال الإسرائيلي يعمل على تغيير ا ...
- القبض على رجل -هدد بإطلاق نار- على مركز يهودي في ولاية أوهاي ...
- ترامب: نعقد مفاوضات جيدة جداً مع حركة طالبان
- الخارجية الأردنية تستدعي السفير الإسرائيلي لإدانة انتهاكات ا ...
- ثلاثة قرون في صقلية.. كيف دخل الإسلام إيطاليا ولماذا انهزم؟ ...


المزيد.....

- مشكلة الحديث عند المسلمين / محمد وجدي
- كتاب ( عدو الله / أعداء الله ) فى لمحة قرآنية وتاريخية / أحمد صبحى منصور
- التدين الشعبي و بناء الهوية الدينية / الفرفار العياشي
- ديكارت في مواجهة الإخوان / سامح عسكر
- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري
- نقد الاقتصاد السياسي : قراءات مبسطة في كتاب رأس المال. مدخل ... / عيسى ربضي
- الطائفية السياسية ومشكلة الحكم في العراق / عبدالخالق حسين
- النظام العالمي وتداعياته الإنسانية والعربية – السلفية وإغلاق ... / الفضل شلق


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - حميد طولست - سلوكيات أفسدت على رمضان روحانيته وفلسفته !! -2-