أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مقداد مسعود - بضوء الشموع نكتب العراق














المزيد.....

بضوء الشموع نكتب العراق


مقداد مسعود
الحوار المتمدن-العدد: 5214 - 2016 / 7 / 5 - 03:38
المحور: الادب والفن
    



مسح ضوئي
بضوء الشموع نكتب العراق
مقداد مسعود
لأنه العمود الفقري لهذه الأرض الممتدة من الماء إلى الماء ..
لأنه لايتراجع بل يتقدم حتى ولو إلى مقبرة أو إلى التشظي في هواء مستعمل..
لذا أوقدنا نحن أصحاب اليسارعشرات من الشموع في ليل البصرة تحت ذلك النصب الكائن قبالة مبنى المحافظة القديم، وأعتصمنا بشهداء الكرادة وبإنتصارات العراقيين الغيارى من جيشنا وحشدنا الشعبي ، فهذا العراق الجميل لايجيد القرفصاء ولايجيد الصمت .. ومنه تتدفق ولاتنضب ينابيع الغيرة والشهامة والثقافة..فهو هو دائما، يتأنق حتى لايباغته التفخيخ إلاّ وهو بكامل هيبته وكرامته العراقية الأصيلة..وطني يتأنق نكاية بالنخاس والمأجور، اللئيم ، ويلملم شظايا جسده الكريم ويرجم النخاس واللئيم والمأجور..
واهمون كلهم..قسماً بدجلة والفرات وشط العرب..
واهمون قسما بسحورنا الدموي بالكرادة ، برمضاننا المتشظي
واهمون قسماً بإنتصارات جيشنا البطل وحشودنا الشعبية ...
واهمون ..
أولادنا تحدوا لجان النزاهة
وقاموا بتزوير بطاقاتهم الشخصية لينخرطوا في الحشد الشعبي
باعوا كل مالديهم ليشتروا عتاداً لبنادقهم ..
تركوا جنوبهم الحزين وتساقطوا كنجوم مضرجة بطراوة أعمارهم
دفاعا عن الفلوجة وسامراء وبيجي وتكريت..
أحلامهم بسيطة مثل نواياهم ومثل وجوههم طيبة
: يريدون عراقا نظيفاً يليق بإناقة العراقيات وغيرة العراقيين ..
هل وهم يحلمون أحلاما عراقية تجاوزوا على المال العام ؟
وهم في الطريق إلى الشهادة ، هل أسقطوا سهوا بعض الكراسي ؟
هل طالبوا أصحاب مركبات الزجاج المعتم أن يحملونهم إلى خطوط النار المؤدية الى الفراديس
وأولئك اللئام ..الموتورون ..الدواعش..
إلى هذه الدرجة إبتسامة الطفل العراقي وإناقة الأم العراقية وأولادنا الحلوين
جعلتهم يهتزون على مقياس رختر، ويقترضون من الجحيم جحيما مفخخا ؟
وهل تصوروا ان جسارة العراق قابلة للأنطفاء؟ وأن أولادنا سيتقاعدون مبكرا
ويفضلون الغرق في زوارق المطاط على البقاء في هذا الجحيم اللذيذ
هذا الجحيم حين نقشره بيد واحدة
سنهبط في جنة أرضية من أسمائها الحسنى : عراق ..





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,011,862,470
- الرواية كيف تفكّر....(عرائس الصوف) للروائية ميس خالد العثمان
- قراءة سردية منتخبة...(بغداد ..مالبورو) للروائي نجم والي
- جنائن بابل
- WhatsApp
- الشاعرة فاطمة ناعوت ..في (أسمي ليس صعبا)
- السميك من براقع الكلفة / صبري هاشم في روايته / خليج الفيل
- ثلاث شمعات : مسح ضوئي
- السيبليات : سماء وزمن نفسي..
- قالب ثلج
- الرواية كمكان آيدلوجي ...(السوريون الأعداء ) للروائي فواز حد ...
- قطط كامو
- المكان بتحولات اللقطة ..في (ثُؤلول ) للروائية ميس خالد العثم ...
- كل شيء ..في لاشيء
- تمثال العامل في أم البروم : عبد الرضا بتّور ..
- جسر الكرخ
- عمّال بناء
- قراءة الرجولة في ( أحلام ممنوعة ) للروائية نور عبد المجيد
- الناقد جورج طرابيشي
- اشتباك النّقائض ../ (شيطان في نيو قرطاج ) للروائية رجاء نعمة ...
- الخياط ناهض والبحتري


المزيد.....




- صدر حديثاً كتاب «الإنترنت وشعرية التناص فى الرواية العربية» ...
- #ملحوظات_لغزيوي: حكاية خاشقجي..حزن بلا حدود !
- علاء الأسواني: السيسي نمر جريح وأسوأ من مبارك
- باسل الخياط في عمل رمضاني مرتقب من إخراج رامي حنا
- مهرجان سينمائي بالخرطوم يحتفي بفاتن حمامة وجميل راتب
- جائزة مهرجان لندن السينمائي لفيلم عن ضحايا الاستغلال الجنسي ...
- مهرجان فاس للثقافة الصوفية وصدى جلال الدين الرومي
- ترامب: ثمة خداع وأكاذيب في الروايات السعودية حول قضية خاشقجي ...
- -اللجوء وحق العودة-... العناوين الأبرز لـ-أيام فلسطين السينم ...
- بعدسات الجمهور: أسواق حول العالم


المزيد.....

- جدلية العلاقة بين المسرح التفاعلي والقضايا المعاصرة / وسام عبد العظيم عباس
- مع قيس الزبيدي : عودة إلى السينما البديلة / جواد بشارة
- النكتة الجنسية والأنساق الثقافية: فضح المستور و انتهاك المحظ ... / أحمد محمد زغب
- أغانٍ إلى حفيدتي الملكة مارجو الديوان / أفنان القاسم
- رواية عروس البحر والشياطين / إيمى الأشقر
- -كولاج- المطربة والرقيب: مشاهد وروايات / أحمد جرادات
- اعترافات أهل القمة / ملهم الملائكة
- رجل مشحون بالندم / محمد عبيدو
- موطئ حلم / صلاح حمه أمين
- تنمية المجتمع من خلال مسرح الهناجر / د. هويدا صالح


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مقداد مسعود - بضوء الشموع نكتب العراق