أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - حمدى عبد العزيز - محاولة لقراءة الموقف التركي














المزيد.....

محاولة لقراءة الموقف التركي


حمدى عبد العزيز

الحوار المتمدن-العدد: 5208 - 2016 / 6 / 29 - 00:12
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


هل أدركت تركيا أن عليها الكف عن السير وراء وهم الإنضمام للاتحاد الأوربي ؟

وهل أدركت أن البديل العثماني السني للممانعة الأوربية هو أيضاً كان خطئاً قاتلاً تسبب في أضرار استراتيجية مع روسيا وإيران ومصر
وفرض عليها عزله عن محيطها الإقليمي لم تعوضها عنها محاولات ترتيب محور سني مع السعودية وقطر؟
وأن عليها استبدال ذلك بإنقاذ مايمكن انقاذه بكسر عزلتها الإقليمية عبر مراجعة مواقفها تجاه روسيا ومايترتب عليه من تصحيح مواقفها في سوريا مقابل ضمان عدم ذهاب روسيا إلي مدي أبعد في الخصومة بدعم الحركات الكردية الإستقلالية وهو ماقد يهدد تركيا بفقدان أجزاء من أراضيها في تسويات الشرق الأوسط الجارية ؟

هل التحرك التركي الأخير بالإعتذار لروسيا في توقيت تطبيع العلاقات مع إسرائيل يمثل ضمن مايمثل طي لمشروع التحالف السني وذهابه أدراج الرياح ؟
أم أن مشروع التحالف السني سيظل حيث أنه لاتناقض بينه وبين توثيق علاقات تركيا الإستراتيجية مع الكيان الصهيوني علي اعتبار أن هناك مصالح ودوافع مشتركة بين أطراف هذا التحالف وبين الكيان الصهيوني وأن السعودية وقطر وسائر دول الخليج العربي علي علاقات حيوية لم تعد خافية علي أحد مع هذا الكيان الصهيوني علي الرغم من عدم وجود شكل رسمي لتلك العلاقات العميقة
أم أن مقتضيات تعديل الموقف علي الجبهة السورية سيقتضي تعديل في السياسات قد لاترضي عنه السعودية المتزعمة لمشروع التحالف السني

كل هذا وارد
وستظل هذه الأسئلة موضع بحث

ولكن المؤكد أيضاً أن تركيا تحاول أن تلحق بما يمكنها من اتخاذ وضع يجعلها من الرابحين في تسويات الشرق الأوسط وخاصة في اقتسام المصالح التي تتعلق بثروات الغاز المتفجرة تحت مياه شرق البحر المتوسط
وأن هذا الملف المتعلق بحقول الغاز يمثل أحد أهم الدوافع الحيوية وراء تطبيع العلاقات مع الكيان الصهيوني

أردوغان الحاوي التركي قدم صديقه القديم ومهندس السياسة الخارجية التركية داوود أغلو ككبش فداء للتراجع عن السياسات التي تورط فيها طوال عقد مضي
وهاهو يتراجع
ويقدم اعتذاراً مكتوباً لروسيا عن اسقاط المقاتلة الروسية
وهذا ماطلبته روسيا من تركيا من قبل
وهو أردوغان الذي كان يكرر أن تركيا لم تخطئ حين اسقطت المقاتلة الروسية
وهذا ماسيستتبعه بالضرورة حلحلة الحالة الروسية التركية وهو ماسيتضمن بالضرورة تسوية للخلافات حول سوريا ستكون السمة البارزة فيها هي الإمتثال للموقف الروسي والتراجع عن التحرشات التركية بالدولة السورية مقابل الحد من مساندة روسيا للأكراد

ربما ستكون الخطوة القادمة في اتجاه محاولة تسوية الخلافات مع الدولة المصرية
ولكن ماذا عن الإخوان المسلمين
ذلك هو سؤال العلاقات التركية المصرية
والإجابة عليه لاتخرج عن احتمالين :
الأول لن يمر بالسهولة التي يمكن تصورها ،
ويتمثل في طرح مبادرات تركية تصاحبها ضغوط إقليمية لعقد مصالحة بين الإخوان والدولة المصرية

والثاني وهو الأسهل من حيث القابلية للمرور ومن حيث إمكانية التحقق ،
ويتمثل في تخلي تركيا عن الإخوان وترحيل قياداتهم خارج تركيا والتخفف من تبعات وثمن وجودهم داخل الأراضي التركية كعربون لبدء مفاوضات تطبيع العلاقات بين البلدين

علي العموم
تلك مجرد محاولة سريعة للقراءة في واقع متحرك

حمدي عبد العزيز
26 يونيو 2016





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,319,768,278
- حديث المراجعات مرة أخري
- ياسيد نيوتن.. كان غيرك أشطر
- ياله من عالم ثري
- فهل أنا مخطئ ؟
- حديث السلام الدافئ
- مبادرة تأسيس فاشية جديدة
- في المشمش
- خطوات عاجلة لمعالجة مشكلات الإنتاج الزراعى
- في ذكرى ضحايا الفاشية التركية
- تدوينة 24 إبريل 2016
- هيكل أسطورة الصحافة وثعلبها السياسي
- قيمة ابن إياس الهائلة
- فى مديح طبق الفول الصباحى
- ملاحظات شخصية فى مسألة الجزيرتين
- أوراق بنما وعصا المايسترو
- عن جمال عبد الناصر
- أمجاد لطبق الفول الصباحي
- يصل ويسلم إلى الرئيس
- لم أحب رباب
- المرأة حارسة الحياة


المزيد.....




- الجزائريون في الشوارع للجمعة التاسعة على التوالي للمطالبة بر ...
- دول تدعم أطراف القتال في ليبيا بالمال والأسلحة.. وسلامة لـCN ...
- إيزيديون في العراق احتلفوا بعيد رأس السنة حسب تقويمهم... لكن ...
- داعش يصل إلى الكونغو
- استقالة حكومة مالي بعد مذبحة راح ضحيتها 160 شخصا
- إيزيديون في العراق احتلفوا بعيد رأس السنة حسب تقويمهم... لكن ...
- داعش يصل إلى الكونغو
- استقالة حكومة مالي بعد مذبحة راح ضحيتها 160 شخصا
- فرنسا تنقل قواتها إلى الحدود الروسية
- أفغانستان تتهم قطر بإفشال مؤتمر المصالحة مع طالبان


المزيد.....

- كتاب الأعمال الكاملة ل ماهر جايان – الجزء الخامس / ماهر جايان
- عمليات الانفال ،،، كما عرفتها / سربست مصطفى رشيد اميدي
- كتاب الأعمال الكاملة ل ماهر جايان – الجزء الرابع / ماهر جايان
- الأعمال الكاملة - ماهر جايان - الجزء الثاني / ماهر جايان
- الأعمال الكاملة - ماهر جايان - الجزء الأول / ماهر جايان
- الحق في الاختلاف و ثقافة الاختلاف : مدخل إلى العدالة الثقافي ... / رشيد اوبجا
- قوانين الجنسية في العراق وهواجس التعديل المقترح / رياض السندي
- الأسباب الحقيقية وراء التدخل الأمريكي في فنزويلا! / توما حميد
- 2019: عام جديد، أزمة جديدة / آلان وودز
- كرونولوجيا الثورة السورية ,من آذار 2011 حتى حزيران 2012 : وث ... / محمود الصباغ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - حمدى عبد العزيز - محاولة لقراءة الموقف التركي