أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - وصفي أحمد - مقارنة بين رجلي ثورة 14 تموز 1958














المزيد.....

مقارنة بين رجلي ثورة 14 تموز 1958


وصفي أحمد

الحوار المتمدن-العدد: 5202 - 2016 / 6 / 23 - 21:45
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


إن إجراء مقارنة بين رجلي تموز , ليست بالأمر الهين , لأنها تحتاج إلى جهد مكثف فضلاً عن حاجتها إلى الدقة والموضوعية .
التجاوز على القانون :
ظل عبد الكريم قاسم طيلة فترة حكمه الممتدة من 1958 ـ 1963 يعمل بجد على احترام القانون , وكان ذلك ديدنه منذ أن كان ملازم ثان , وحتى عندما تسلم المنصب الأول في الدولة العراقية لم يسع إلى استغلال منصبه من أجل مصالحه الشخصية .
على الرغم من سعي الضباط على التنافس في مجال الترقية , إلا أن عبد الكريم قاسم لم يستغل موقعه الحساس في الوزارة في التجاوز على القانون , فعندما أصبح رئيساً للوزراء كان برتبة زعيم ركن , مضى فيها أكثر من ثلاث سنوات إذ ترقى إليها بتاريخ 2 / 5 1955 , وانتظر حتى أكمل المدة القانونية للترفيع , وأعلن في 6 / 1 / 1959 عن ترفيعه إلى رتبة لواء ركن , وأنتظر أيضاً مرور المدة القانونية , ليرفع نفسه إلى رتبة فريق ركن بتاريخ 6 / 1 / 1963 .
وبعد مرور 34 يوماً قُتل عبد الكريم قاسم في 9 / شباط / 1963 وهو لا يزال في هذه الرتبة القانونية . أما بالنسبة إلى زميله عبد السلام عارف فالأمر مختلف , من حيث السعي وراء المصالح الذاتية واختراق القانون . فلم تمر إلا أيام قلائل على انقلاب 8 شباط 1963 حتى بدأ بتجاوزه على القوانين , وساهم هو وشركاؤه الشباطيون في إصدار ( القرار رقم 2 لسنة 1963 ) , الذي يقضي بمنحه رتبة مشير , وهي رتبة لم يصل إليها ضابط في الجيش العراقي .
ولتسليط المزيد من الضوء على كتاب ( المنحرفون ) , اليكم شهادة السيد عبد الكريم فرحان وزير الثقافة والإرشاد في وزارة عبد السلام علرف حيث يقول :
(( اتصلت مديرية الاستخبارات العسكرية بوزارة الثقافة والإرشاد لطبع أو تدبير المال , ولكن الوزارة رفضت الاقتراحين معاً , فنشاطها ثقافي محض ولا علاقة له بمثل هذه الأمور ... وأخيراً قررت مديرية الاستخبارات العسكرية طبع عشرين ألف نسخة من مخصصاتها , وقبيل البدء بطبعه طلب الرئيس عبد السلام عارف المخطوطة للاطلاع عليها , وبقيت لديه بضعة ايام , وحذف الكثير من فقراتها وبعد التداول مع الحاكم العسكري العام فكلاهما ساهم في الحكومة السابقة وستظل تهمة التساهل والسكوت عالقة بهما رغم تظاهرهما بعدم العلم )) .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,390,817,342
- نماذج من خطب عبد السلام عارف
- جزاء سنمار
- شهادة العقيد عبد الوهاب الأمين أمام المحكمة العسكرية العليا ...
- الزيارة المشؤومة
- عبد السلام عارف يطرح نفسه وحدوياً متحمساً
- حقيقة البيان الأول للثورة
- البيان الأول دعوى باطلة
- السلاح الصدأ
- لماذا الأنبار ؟
- الحلقة الثانية و الثلاثون بعد المئة من ثورة 14 تموز
- الحلقة الحادية و الثلاثون بعد المئة من ثورة 14 تموز
- الحلقة الثلاثون بعد المئة من ثورة 14 تموز
- الحلقة التاسعة و العشرون بعد المئة من ثورة 14 تموز
- الحلقة الثامنة و العشرون يعد المئة من ثورة 14 تموز
- الحلقة الثانية و العشرون بعد المئة من ثورة 14 تموز
- الحلقة الحادية والعشرون بعد المئة من ثورة 14 تموز
- الحلقة العشرون بعد المئة من ثورة 14 تموز
- الحلقة التاسعة عشر بعد المئة من ثورة 14 تموز
- الحلقة الخامسة و العشرون بعد المئة من ثورة 14 تموز
- الحلقة الثامنة عشر بعد المئة من ثورة 14 تموز


المزيد.....




- حرب الناقلات.. هل تسعى إيران للانتقام من أمريكا؟
- أمانبور تقرأ للجبير مقتطفات من تقرير مقتل خاشقجي.. كيف رد؟
- ترامب يفقد الاهتمام بفنزويلا
- كيم وشي يستقلان سيارة مكشوفة في شوارع بيونغ يانغ
- الجبير: وتيرة الهجمات الإيرانية تتصاعد ونبحث مع حلفائنا أمن ...
- توتر في الخليج.. ترامب: إيران ارتكبت خطأ جسيما وبوتين يحذر م ...
- شاهد: فن الغرافيتي يفجر شوارع لاباز في بوليفيا بالألوان
- شاهد: غرينبيس توجه رسالة عملاقة لقادة الاتحاد الأوروبي " ...
- قصة الوزير الفرنسي المزيف الذي سرق ملايين الدولارات
- الجبير: وتيرة الهجمات الإيرانية تتصاعد ونبحث مع حلفائنا أمن ...


المزيد.....

- الصراع على إفريقيا / حامد فضل الله
- وثائق المؤتمر الثالث للنهج الديمقراطي /
- الرؤية السياسية للحزب الاشتراكى المصرى / الحزب الاشتراكى المصرى
- في العربية والدارجة والتحوّل الجنسي الهوياتي / محمد بودهان
- في الأمازيغية والنزعة الأمازيغوفوبية / محمد بودهان
- في حراك الريف / محمد بودهان
- قضايا مغربية / محمد بودهان
- في الهوية الأمازيغية للمغرب / محمد بودهان
- الظهير البربري: حقيقة أم أسطورة؟ / محمد بودهان
- قلت عنها وقالت مريم رجوي / نورة طاع الله


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - وصفي أحمد - مقارنة بين رجلي ثورة 14 تموز 1958