أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عبد الفتاح المطلبي - يا جارةَ الروح














المزيد.....

يا جارةَ الروح


عبد الفتاح المطلبي

الحوار المتمدن-العدد: 5202 - 2016 / 6 / 23 - 01:24
المحور: الادب والفن
    


ياارةَ الروح
عبد الفتاح المطلبي

الشجوُ شجوُكِ والألحـــانُ ألحاني
أللهُ يُجزيك قـَـــــدْ هيّجْتِ أحزاني
****
لوْ كُنتِ تبغينَ فَضْحي فالشجا قَمِنٌ
يُغْوي الصخورَعــلى دمعٍ وتهتانِ
****
ماْ ليسَ تدرين أنّـــي دونَهم جسدٌ
ذونصفِ روحٍ فلا حـيٌ ولا فانِ

أبْحرْتُ والنوءُعصـفٌ لا أمانَ لهُ
تدْري بذلكَ خُلجــــــاني وشطآني
****
ماْ كانَ شجوكِ إلا بعــض أسئلتي
ولا جواب سوى صمتي وخذلاني
****
وما رفيفُكِ إلا مــــــــن مكابدتي
وما الرمادُ عليكِ غيـــــرَ نيشاني
****
ما فيهِ غيرُالأسى نيرانُهُ خمَدَتْ
فصارَ موّالهُ شـــوقي وحرماني
****
خبزي هديلكِ والتنور خاصرتي
لاغروَ أنكِ مـــــن عشّاقِ نيراني

****
قد كنتِ يشهدُ مافي القلبِ مؤسيتي
أبدلتِ قاصيةَ الأحـــــزانِ بالداني
****
أعلنتِ ما جَهَدَتْ روحــــي لتكتمَهُ
وبعتِ غاليَ أســـــــراري بمجّانِ
****
ما كان ذا أملي فــــي بنتِ سامقةٍ
هلْ قُدَّ قلبُكِ مِــــــنْ أحجارِصوّانِ
****
موالُ حزنكَ يا ورقــــاءُ يفتكُ بي
أمسى الشَجا ونفــــاذ النصلِ سِيّانِ
****
أججتِ ما خمدتْ بي من حرائقهِ
ما كانَ أحراكِ بالسلوى وأحراني
****
لولاكِ ما زلتُ أطوي الجرحَ أكتمهُ
لكنّ بثك للآهـــــــــــاتِ أغراني
****
لا القلب يغفو على ما فيه من وَلَهٍ
ولا التباريح أنســـــــاها فتنساني
****
ياجارتي ولـــــقدْ شطّتْ بنا قدمٌ
تلكَ الحقيقةُ لاتُــــــرمى ببهتانِ


****
أن تعذلي فلَأنتِ اليــــــوم ساليةٌ
أما فؤادي فلا يحـــظى بسلوانِ
****
ما كلّ شاكيةٍ يؤســـــى لشكوتها
بي جنَ الصبابةِ والسـُـلوانِ شتّانِ
*** *
نوحي أرى النخلَ سكراناً يميدُعلى
أكتافِ دجلةَ كالحسناءِ في الحانِ
****
أزمعتُ مـــن كمدٍ بيْناً أصيبُ بهِ
من راحة البال ما يُرجى لولهانِ
****
خذي إليكِ مــــــن الآلامِ أوجعها
لعلّ منها عـــن الأشواقِ ينهاني
****
لا تعذليني فما يشجيك ليس َسوى
شجوي وإن الذي أضناكِ أضناني
****
أنا وأنتِ لعــــــــلّ الدهر يُنصفُنا
يشفي غليلَكِ من لاحٍ ومن شاني







كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,565,389,014
- ليلتي لائلة
- خديجة غربوب تصنع بدلة الإمبراطور غير المرئية
- إستيقاظ
- الأمم المتحدة
- موجدة -قصيدة
- إجتماع
- وجد- قصيدة
- قميص أحمر-بحر أزرق
- لاتسأل الدار -قصيدة
- حلول - قصة قصيرة
- خيبة
- مرثية الليالي - قصيدة
- توجس - قصة قصيرة
- أمنيات - قصيدة
- صليل السلسلة -قصيدة
- ظنون- قصة قصيرة
- الحلمُ شرقاً -قصة قصيرة
- ستأتي يوما وأرحب بك
- العثور على بنجامين بقلم: عبد الفتاح المطلبي |
- خيط الأحلام الرفيع -قصة قصيرة


المزيد.....




- ترامب محق بخصوص روما القديمة.. فهل تعيد أميركا أخطاء الجمهور ...
- -جريمة على ضفاف النيل-.. أحدث الأفلام العالمية المصورة في مص ...
- منع فيلم أمريكي في الصين بسبب لقطات عن بروس لي
- تونس... 22 دولة تشارك في الدورة الثانية للملتقى الدولي لأفلا ...
- هذا جدول أعمال الاجتماع الثاني لحكومة العثماني المعدلة
- جبهة البوليساريو تصف السعداني بـ-العميل المغربي-!
- أمزازي لأحداث أنفو: 1? من الأقسام فقط يفوق عدد تلاميذها الـ4 ...
- الشبيبة الاستقلالية تنتخب كاتبا عاما جديدا
- حوار.. المالكي يكشف رؤيته للخطاب الملكي ومستقبل العلاقة بين ...
- بالفيديو... فتيات وموسيقى صاخبة في سجن يتحول إلى -ملهى ليلي- ...


المزيد.....

- دروس خصوصية / حكمت الحاج
- التخيل اللاهوتي ... قراءة مجاورة / في( الخيال السياسي للإسلا ... / مقداد مسعود
- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود
- سلّم بازوزو / عامر حميو


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عبد الفتاح المطلبي - يا جارةَ الروح