أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - كامي بزيع - طرق شفاء طفلنا الداخلي














المزيد.....

طرق شفاء طفلنا الداخلي


كامي بزيع

الحوار المتمدن-العدد: 5199 - 2016 / 6 / 20 - 19:41
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


الطفل الداخلي الجريح، ولد لحظة حدث ما او كلمة او موقف، او سلسلة من التوجيات شكلت ما يعرف بنقطة التحول.
غالبا مايرتبط هذا الحدث بمشاعر مؤلمة، كالحزن والغضب والخوف، وعلى هذا الحدث ارتكزت كثير من معالم الشخصية لاحقا.
ان شفاء الطفل الجريح فينا يعتبر المفتاح الرئيسي لتحقيق السعادة والاستقرار والسلام، لان بقاء جزء اساسي فينا يتألم، يشكل رفضا وتجزئة لذواتنا، ولهذا فان اعادة الوصل والاتصال مع هذا الجزء يحقق الرحابة والاتساع والتكامل.
تطرح لويزا هاي عدة طرق لشفاء الطفل الجريح داخلنا نستعرضها فيما يلي:
ابحث عن صورة لك وانت صغير، ماذا ترى في الصورة؟ ماذا يحمل وجهك من تعابير؟ هل ترى سرورا او حزنا، الما او سعادة، خوفا او حرية؟ ماذا يقول لك؟ هل تحبه او تكرهه؟ هل يمكنك التواصل معه؟ اعطي نفسك الوقت الكافي لتحلل الصورة.
ارسم على ورقة صورة لك عندما كنت صغيرا، ارسم كل التفاصيل الممكنة، الوجه بكل تفاصيله، الجسم والاطراف. استعمل الالوان التي تجعلك اكثر راحة، ماذا يمكنك ان تستشعر من هذا الرسم؟.
في مكان هادئ، اجلس بشكل مريح، اختر موسيقى هادئة، وحاول ان تحادث طفلك الداخلي، حاول ان تعرف مشاعره وانفعالاته، اسأله ما الذي يحبه ومالذي لا يحبه؟ مما يخاف؟ ماذا يشعر؟ ماذا يحتاج؟ كيف يمكن ان تساعده ليشعر بالثقة؟ كيف يمكن ان تجعله سعيدا؟.
توكيدات لشفاء الطفل الداخلي الجريح
خذ صورة لك وانت صغير، تأملها بتمهل، استرجع بذاكرتك اللحظة التي تم فيها التصوير، اذا لم تستطيع تخيل لحظة معينة، تذكر كل ماهو ممتع وايجابي في هذه الصورة. وانت تنظر الى الصورة قل:
انا احبك بعمق.
انا احررك من الزنزانة لتنطلق وتتقاسم معي سر الطفولة، واساعدك على الفرح.
اقبلك كجزء حر وجوهري من كينونتي.
يداي وقلبي مفتوحين لاستقبال عطايا الفرح والروعة والحماس.
انفعالاتي تتحرر واتركها تجري حيث يرشدها الحب والسلام.
استمتع بلعبة الحياة، لانني مشارك فيها.
اخيرا ان شفاء طفلنا الداخلي الجريح يحررنا من الالم والخوف والحزن والتعاسة التي لم نكن نعرف مصدرها.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,152,766,058
- جروح الطفل الداخلي فينا
- الانسجام وقوانين الطبيعة
- تصنيف الغذاء
- تأمل النور والشفاء الذاتي
- الماندالا
- البرمجة اللغوية العصبية
- نصفي الدماغ
- صعوبة التغيير
- تفريغ الطاقة السلبية
- الخوف
- التنويم الايحائي
- كفاف اليوم
- الشخصية ومهامه الدماغ الاربعة
- الموسيقى الشافية
- الثقة بالنفس
- الصوت البشري
- ماذا تعني تحية اليوغا؟
- التفكير خارج الصندوق
- الخارطة ليست الواقع
- كيف تتعرف على ذاتك اكثر؟


المزيد.....




- السعودية اللاجئة في كندا رهف القنون تتعهد بالعمل من أجل حرية ...
- نتنياهو يؤكد مواصلة استهداف إيران بسوريا
- أكبر زيادات في سرعة إنترنت الموبايل
- تحرك كثيراً إذا كنت تريد النجاة من الموت المبكر.. الجلوس طوي ...
- صالحي: إيران قادرة على استئناف تخصيب اليورانيوم بنسبة 20% في ...
- حديث الشعوب من باريس إلى عطبرة
- حوار المحليات المسكوت عنه
- الرقابة على المال العام ومجلس النواب
- تحرك كثيراً إذا كنت تريد النجاة من الموت المبكر.. الجلوس طوي ...
- صالحي: إيران قادرة على استئناف تخصيب اليورانيوم بنسبة 20% في ...


المزيد.....

- الفلسفة هي الحل / سامح عسكر
- مجلة الحرية العدد 4 2019 / كتاب العدد
- تأثير الفلسفة العربية والإسلامية في الفكر اليهودي – موسوعة س ... / شهد بن رشيد
- الإله الوهم والوجود والأزلية / سامى لبيب
- الطريق إلى الكائن الثالث / معتز نادر
- في محبة الحكمة / عبدالله العتيقي
- البُعدُ النفسي في الشعر الفصيح والعامي : قراءة في الظواهر وا ... / وعد عباس
- التحليل النفسي: خمس قضايا – جيل دولوز / وليام العوطة
- نَـقد الشَّعب / عبد الرحمان النُوضَة
- التوسير والرحلة ما بين أصولية النص وبنيوية النهج / رامي ابوعلي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - كامي بزيع - طرق شفاء طفلنا الداخلي