أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - أسماء الرومي - بحرٌ وزمنٌ تائه














المزيد.....

بحرٌ وزمنٌ تائه


أسماء الرومي

الحوار المتمدن-العدد: 5192 - 2016 / 6 / 13 - 09:26
المحور: الادب والفن
    


أهو الشجنُ الذي أخذني
أهو الحنين أخذَ ما أخذ وتركني
أيتها الأشواق السجينة
تحرري وانطلقي
انعزفي ورتلي الأشعار
وسكن الليلُ في عيونِ البحر
ما أجمله هذا المساء
هذا البحرُ والليلُ والألوان
نجومٌ تتحرر من سمائها
تنطلقُ تختلط مع ضوءٍ ضبابيٍ حزين
ينطلق البحرُ بأغنيةِ المساءِ الأبديةِ الحزينة
ويدور الهوى
صوتٌ شجيٌ يهدهد الموجَ والريحُ للبحرِ تغني
أهو الجمال والحزنُ والهوى يا بحر
أم هي روح الأنسان المطلة مع هذا الجمال
هذه البوارج البعيدة التي تتحدى المسافات
تتحدى الأعماق لتحرر الزيت
وهذه الأجنحة القوية العملاقة
التي تتحدى الأمواج تتحدى هذا المدى
لتحلق وتحلق
حقاً هو الحبُّ الذي دوماً ينتصر يا بحر
ولكن أهو ونفس الأنسان
ونفسه الزمان يا بحر ؟
وتلوح أمام عيني نيران ودخان
تباً لهم حروبٌ وسلاح
لكنهم لن يقتلوا أحلامَ الأنسان الجميلة
ويبقى الحنينُ يتكسر وقلبي
خلف جدرانٍ بعيدة
تبقى ومضةٌ تشدني لعالمٍ
لا أدري إن كان لا زال يراني
جدران ذكريات
ام جدران زمنٍ تغير يحط ركابَهُ
وحسبما يرتئيه ويخبيه
يأخذ ما بوسعهِ ويرحل
ـ صوتٌ أسمعه
وخيالُ شراعِ أمان
لكن يا صوتَ السلام
ما رأيتُ الأمانَ هنا
وما شعرتُ بالسلام
بل رأيتُ ضياعاً
ورأيتُ زمناً تائهاً
بصماته في كلِّ مكانٍ تلوح
كتبت 8 ـ 6 ـ 2016
في لوس أنجلس





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,419,849,273
- قلبي وقلبكَ يا عراقي نبضة حبٍ واحدة
- لا زال في قلوبنا صوتٌ
- وسمعتُ تراتيلاً تئن
- بغداد لا تنكسري
- دمعةُ شوقٍ لكم يا ثوار
- لا وعيناك يا عراق
- يا منابع النهرين
- ألوان شريدة
- الى نظفر النواب
- لكن منادياً صاح
- غبيةٌ القوانين
- الحرية للشاعر إبراهيم البهرزي
- الحبُّ موجود لكنه صعبٌ على من لا يعرفه
- عودت عيني على رؤياك
- دروب الرحيل
- باريس بغداد يا بغداد
- ما بالنا للقلوبِ لا نصل
- شهرزاد سلاما
- البارحه
- وتر النغمِ الحزين


المزيد.....




- المغرب يشارك في منتدى رفيع المستوى للتنمية المستدامة بنيويور ...
-  ثقافة وقضايا حقوق الإنسان في “الإذاعة” !
- قراءة في كتاب -مثالب الولادة- لإميل سيوران
- وكيل الخارجية السودانية يلتقي الممثل الخاص للاتحاد الإفريقي ...
- بنيوب يقدم تقرير الحسيمة أمام لجنة برلمانية بمجلس المستشارين ...
- مجلس الحكومة يبحث مشاريع مراسيم المخالفات في البناء والتعمير ...
- شاعر وإعلامي عراقي يشارك بمهرجان دولي للرومانيين في منطقة ال ...
- اتحاد مجالس الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي يعقد اجت ...
- كارول سماحة تقاوم الوجع بالموسيقى في “ليالي قلعة دمشق”
- جدل بين بووانو والطاهري حول المنطقة الصناعية سيدي بوزكري


المزيد.....

- سيكولوجيا فنون الأداء / كلين ولسون
- المسرح في بريطانيا / رياض عصمت
- الدادائية والسريالية - مقدمة قصيرة جدًا / ديفيد هوبكنز
- هواجس عادية عن يناير غير عادى سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- نشيد الاناشيد المصرى سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- متر الوطن بكام ؟ سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- كرباج ورا سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- كتاب الشعر سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- كتاب الشعر 1 سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- كانت وعاشت مصر سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - أسماء الرومي - بحرٌ وزمنٌ تائه