أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - زهير دعيم - قم يا صغيري ... مارتِن يُناديكَ














المزيد.....

قم يا صغيري ... مارتِن يُناديكَ


زهير دعيم

الحوار المتمدن-العدد: 5179 - 2016 / 5 / 31 - 14:46
المحور: الادب والفن
    


( على لسان الرجل الألماني مارتن الذي وجد الطفل الصغير المهاجر قبل يومين قبالة السواحل الليبيّة ، بعد ان غرق القارب فماتَ ومات معه العشرات )

تحرَّكْ يا صغيري ، تملمَلْ
تنفَّسْ ، ابكِ
أريدُ أن أسمع مناغاتكَ
وأطرب لبكائِكَ
وأتمتّع بدفء جلدك الحنون
فسكوتك – لو تعلم - يؤلمني ، يؤرّقني
يزرعُ نفسي عوسجًا وشوكًا
ويقذفني بعيدًا خلفَ الجُدران ..
خلف التّاريخ ..
الى هولاكو ونيرون
تململْ يا صغيري
ناغني باللغة التي تعرفها
أرجوك ... لا تهاجر
فأقدامك الصغيرة لم تطأ بعد ثرى الوجود
ونظرك الهائم لم يرَ بعد الظلال
وأذناك الصغيرتان لم تسمعا بعد
زقزقة العنادل ووشوشة النجوم
قُمْ يا صغيري
فالحياة تناديك
فهي لم تشبعْ منك
قمْ لترسمَ على خدِّها الجميلِ بسمةَ البراءة
وقصيدةً عفويةً
تتضوّعُ شذىً وأحلامًا
أرجوكَ لا تهاجر
فالهجرة مُرّةٌ كما العلقم
والبحرُ غضوبٌ
والانسانُ أضحى ذئبًا لا يعرفُ الرّحمة
قمْ يا صغيري واصرخ في وجه الظالمين :
دمي عليكم وعلى أولادكم
دمي عليكم وعلى أولادكم





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,562,029,475
- نَعْنِف أيّامي مَحبّه
- الهواتف النقّالة بايدي الصغار خطأ وخطيئة
- عروس يسوع
- المجالس الملّيّة الارثوذكسيّة ليست وجاهةً
- وطني قطعة من قداسة
- الثّالوث الجميل
- وطني...
- عَ الناصِرَه... عَ الناصِرَه
- قلبُ الأمّ
- شرَف العائلة المزعوم
- اسمه -حنّا- فقط ...لا يكفي
- فاطمة ناعوت سنديانة النّيل
- أنتَ حُلمي الجميل
- الزُّهيْرانِ والجوّال
- أشرار
- صار الأمل عيد
- - شادي وأنا -
- جوقة الحياة الحقيقة في الله تقيم احتفالا روحيًّا
- - صار عمري ثلاث سنين-
- وُلِدَ الإلهُ


المزيد.....




- المالكي: الخطاب الملكي رؤيةٌ مستقبلية ودعوة لانبثاق جيل جديد ...
- الزفزافي: اللهم ارحمني من والدي أما أعدائي فأنا كفيل بهم !! ...
- المالكي : هذه هي التحديات المطروحة على الدورة البرلمانية
- بداية السباق نحو خلافة إلياس العماري بجهة الشمال
- شكرا جلالة الملك
- وحوش نيتشه وتحذيرات هوبز.. كيف يعبر فيلم -الجوكر- عن عالمنا ...
- مفاجأة.. العربية ثالث لغة في أستراليا
- بنشعبون يقدم مشروع قانون المالية أمام البرلمان الإثنين
- ترامب يتحدث عن العلاقات الثقافية بين الولايات المتحدة وإيطال ...
- قراران لمصر بعد -قيادة- محمد رمضان لطائرة إلى موسم الرياض في ...


المزيد.....

- التخيل اللاهوتي ... قراءة مجاورة / في( الخيال السياسي للإسلا ... / مقداد مسعود
- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود
- سلّم بازوزو / عامر حميو
- انماط التواتر السردي في السيرة النبوية / د. جعفر جمعة زبون علي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - زهير دعيم - قم يا صغيري ... مارتِن يُناديكَ