أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - اكرام نجم - ماالذي سيخرج العراق من نفق الموت والهاوية؟؟














المزيد.....

ماالذي سيخرج العراق من نفق الموت والهاوية؟؟


اكرام نجم

الحوار المتمدن-العدد: 5167 - 2016 / 5 / 19 - 19:50
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


لاتجد احدا من ابناء الشعب العراقي ينظر بتفائل لمستقبل العراق , الذي اصبح ضبابيا وقاتما بسبب كل الاحداث الدامية والفساد والقمع والتهديد من قبل الفاسدين الذين يديرون شوون العراق , وعصاباتهم المسلحة التي تنهي حياة من يقف امام رغبتهم ويعارضهم , وهؤلاء هم الوحيدون الذين لاينظرون لشيء الا لمزيد من السرقة من المال العام وقمع العراقيين البسطاء او تغييب الاخرين الاميين والجهلة منهم من خلال الدين او مايريدونه من الدين .
وبالرغم من الصمت الذي خيم على العراقيين خلال السنوات الطويلة الماضية , خوفا على حياتهم من التصفية والموت , الا انه اخيرا ظهرت اصوات كانت في البدء خافتة خائفة , ثم تحولت الى مدوية ضد الفساد والعنف والدمار الذي نفذه ومازال مستمرا فيه لصوص الحكم والفاسدين والعنصريين وعصاباتهم المسلحة التي تحميهم من اي ضرر قد يلحق بهم من اية جهة, ومنذ ظهور هذه الاصوات الرافضة لكل انواع الفساد والاضطهاد وسرقة حقوق وحياة العراقيين وتهميش الشخصية العراقية , اصبح هؤلاء امام امر جدي وحقيقي بعدم الرغبة بوجودهم وضروره محاكمتهم من قبل الشعب العراقي , ولم يقبلوا بهذا الرفض ويقدموا اعتذارا للشعب العراقي على كل الخراب والفساد والموت الذي الحقوه بالعراق و ازدادوا قبحا وصلافة , وهرب منهم من هرب , مترقبا من بعيد الى اين ستصل الامور , وهل حقا سيكون هناك تغيير , ويشهد العراق من جديد قادة شرفاء يحكمونه بالعدل ويحمون حقوق مواطنيه؟ اما الاخرون فقد رفضوا ذلك لانهم لايريدون للثروات التي جمعوها من سرقة المال العام وعمليات الخطف والترهيب وسرقة ممتلكات الشعب وتهجير العقول العلمية العراقية , ان تتوقف بل يريدون ان يستمروا في جني المزيد من الثروات , لذا اصابهم الجنون عندما اقترب الشعب الثائر الى حدودهم واسوارهم المحصنه, وبعد ان اشرق بريق امل في التغير , نفذت عصاباتهم المسلحة هجمات قتل بحق الابرياء في مناطق مختلفة من العاصمة بغداد ليرهبوا ويخيفوا المتضاهرين الرافضين للظلم والموت والفساد.
كان باستطاعة امريكا المجيء بعراقيين اكفاء ليديروا اموره بمشورتها ومساعدتها , الا انها اتت بحثالة العراقيين الذين كانوا يعيشون على الفتات , ويحملون حقدا وضغينة لحكومة العراق , وخربت العراق على ايدي ابنائه , وبعد اكثر من اربعة عشر عاما من سقوط نظام البعث , مازالت امريكا تتفرج وتنفذ خطتها وحلفائها للسيطرة على المنطقة من خلال العراق الذي يشكل موقعا بشريا وتاريخيا وسياسيا استراتيجيا في المنطقة .
وهاهم العراقيين اليوم لايرون اي املا في تغيير وضع العراق ولايجدون اي قوة في هذا العالم تستطيع انقاذ مايمكن انقاذه من بلد كان واحدا من اقوى وافضل دول المنطقة, وهاهم اليوم يتسالون من يخرج العراق من هذا النفق المظلم ؟ وكيف ؟؟ فالعرب متفرقون والعراقيون قبلهم تاكلهم الطائفية التي زرعتها فيهم ايران والقوى الخارجية كما فعلت من قبل بلبنان . والجواب هو لن يخرج العراق من هذا الموت الدائم والخراب الا العراقيون انفسهم , من خلال الاستمرار في المقاومة ضد الفساد والمجرمين والعمل بقوة لللاطاحة بهم وتخليص العراق من هذا السرطان الذي اكل جسد العراق .
وللحديث بقية





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,328,061,915
- الامبراطورية العثمانية حلم لن يغيب عن اتراك اليوم في تحقيقه
- يوم المرأة العالمي دعوة للثورة لاستعادة حقوق المرأة المسلوبه
- ماالذي يقف وراء الموقف الانساني الاوربي تجاه اللاجئين العرب؟ ...
- صحوة متاخرة
- اطلالة العام الجديد .. وكارهي الحب والسلام
- من يجيب على اسئلتي ؟؟
- اله الكون الجديد وسيد العالم
- لماذا هم مختلفون -6- الشرف
- لماذا هم مختلفون؟؟ -5- التطرف في المشاعر والعلاقات
- شارع المتنبي شريان بغداد الحي
- الحرية مسؤولية شخصية
- الدول والمجتمعات لاتبنى حسب رغبات الاباء
- الدول والمجتمعات لاتبنى حسب رغبات الاباء
- -2- القهر والقسر الاجتماعي .. التعليم نموذجا-
- لماذا هم مختلفون
- الفرق بين الانسان العربي والحيوان؟؟
- امسية شعرية لادونيس في لاهاي
- الم يحن الوقت بعد لمحاربة الشرذمة؟؟
- عشر سنوت من الديقراطية الدموية
- واعراقاه


المزيد.....




- قطار كيم يعاني مشكلة بسيطة عند وصوله إلى فلاديفوستوك في روسي ...
- تبرئة ساندرو روسيل رئيس برشلونة السابق من قضية فساد
- شاب يواجه خطر الترحيل من فرنسا لاقتحامه منزل جيرانه بهدف &qu ...
- صحف عربية: التعديلات الدستورية في مصر هزيمة للمعارضة أم -عوا ...
- -تحولت جنسيا بعد أن أصيبت زوجتي بالخرف-
- روحاني: السعودية والإمارات -مدينتان بوجودهما لإيران-
- 17 قتيلا على الأقل في انفجار بمدينة جسر الشغور السورية
- قطار كيم يعاني مشكلة بسيطة عند وصوله إلى فلاديفوستوك في روسي ...
- شاب يواجه خطر الترحيل من فرنسا لاقتحامه منزل جيرانه بهدف &qu ...
- روسيا تحرز سلاحا لا يتعرض مالكه إلى العدوان (فيديو)


المزيد.....

- كتاب الأعمال الكاملة ل ماهر جايان – الجزء السادس / ماهر جايان
- المنظور الماركسى الطبقى للقانون - جانيجر كريموف / سعيد العليمى
- كتاب الأعمال الكاملة ل ماهر جايان – الجزء الخامس / ماهر جايان
- عمليات الانفال ،،، كما عرفتها / سربست مصطفى رشيد اميدي
- كتاب الأعمال الكاملة ل ماهر جايان – الجزء الرابع / ماهر جايان
- الأعمال الكاملة - ماهر جايان - الجزء الثاني / ماهر جايان
- الأعمال الكاملة - ماهر جايان - الجزء الأول / ماهر جايان
- الحق في الاختلاف و ثقافة الاختلاف : مدخل إلى العدالة الثقافي ... / رشيد اوبجا
- قوانين الجنسية في العراق وهواجس التعديل المقترح / رياض السندي
- الأسباب الحقيقية وراء التدخل الأمريكي في فنزويلا! / توما حميد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - اكرام نجم - ماالذي سيخرج العراق من نفق الموت والهاوية؟؟