أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - طارق عيسى طه - ألأنفلات ألأمني في عراق أليوم














المزيد.....

ألأنفلات ألأمني في عراق أليوم


طارق عيسى طه

الحوار المتمدن-العدد: 5164 - 2016 / 5 / 16 - 03:22
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


ألأنفلات ألأمني في عراق أليوم
ضربت ألعناصر ألأرهابية مناطق تجمع ألفقراء في اسواق مدينة ألصدر وألكاظمية سقط على أثرها ما يزيد على ثلاثمائة شهيد وجريح اعقبها اليوم تفجير معامل الغاز في التاجي سقط فيها ثلاثة عشر شهيدا من قوات الشرطة وثلاثة من الصحوات وقد تم قتل جميع ألأنتحاريين ألبالغ عددهم ستة اشخاص , لقد أندلعت ألنيران بشكل مخيف ومروع تصاحبها أنفجارات شديدة مع استشهاد عائلة كانت مارة بسيارتها بالصدفة من مكان الحادث , أما تداعيات ألفلتان ألأمني في ديالى وتمسك المحافظ بالسلطة ورفضه ألحضور الى أجتماع مجلس ألمحافظة ووقوع قنابر قرب بيوت بعض ألأعضاء من مجلس ألمحافظة للتهديد وألأبتزاز يدعو للأسف ألشديد لغياب دور الحكومة ألأتحادية ألتي تركت الشارق على ألغارب حيث اصبحت ألمليشيات ألمختلفة هي ألأمر ألناهي في ألمنطقة ,أما في قرية بلد فقد دخل مسلحون ورشوا الحضور ألذين كانوا يتفرجون على مباراة ريال مدريد واردوهم جميعا قتلى في الحال , اما مجلس ألنواب فلا زال منقسما الى ثلاثة اقسام على التوالي انصار المحاصصة وانصار ألأصلاح وممثلين ألكورد ألذين لم يقرروا ألحضور الى بغداد لحد ألأن, مجلس الوزراء لم يستطع ألأجتماع مرتين والمرة الثالثة اجتمع بحضور ثمانية وزراء بعد ان اخذ رئيس الوزراء وزارة النفط بالوكالة ووزارتين اخرى بالوكالة من قبل وزيرين أخرين , القتال في جبهات ألقتال لا يبشر بالخير أذا تم سحب بعض القوات العسكرية من الموصل الى بغداد هذا ما صرح به مسؤول أمني كبير ,أما ما يسمى بالتقشف فهو مستمر بقطع نسبة من رواتب الموظفين الصغار كالمعلمات والمعلمين واساتذة الجامعات والموظفين بعقود مؤقتة التي تشمل عددا كبيرا من الموظفين مقطوعة رواتبهم منذ اكثر من ستة أشهر الى اثنى عشر شهرا عدا الفلاحون الذين سلموا الحكومة محاصيلهم الزراعية منذ ما يزيد على السنتين ولم يقبضو ألثمن .ومن جهة أخرى صرحت ألنائبة عضوة أللجنة ألمالية في ألبرلمان د ماجدة ألتميمي بأن هناك مائتين مستشار في ألرئاسات ألثلاث يستلمون رواتب بما يزيد على المليون والنصف الى المليونين وما يزيد من الدنانير ويقال ايضا ان عددهم قابل للزيادة , وألأنكى من ذلك وجود قسما كبيرا منهم خارج ألوطن , أما مصاريف الحماية والسيارات للرئاسات ألثلاث فأن دلت على شيئ فتدل على أن هؤلاء ألحكام اغلبهم ليسوا عراقيون ويحملون جوازات لبلدان أخرى وعندما تضيق بهم الضائقة يرجعون الى بلدانهم التي يحملون جوازاتها ألأخرى هذا مع ألعلم بان ألدستور ألعراقي على علاته لا يسمح لمن يستلم مسؤولية رفيعة وسيادية ألأحتفاظ بجنسية ألبلد ألأخر , وهذه أكبر مخالفة ترتكبها ألحكومة ألعراقية ألتي تختار القوانين ألتي تناسبها وتفصلها على مقياس مصالحها فقط وتحمي سلطتها وتمهد لها طريق ألمحاصصة ألأثنية وألطائفية وألمناطقية ولا تشبع من أمتصاص دماء ألشعب العراقي ولا تهتم بالقيام بابسط واجباتها وهي حماية ألمواطن والمحافظة على حياته وكرامته وألخلاصة أن هناك دواعش متوحشين استيقظوا من قبور العصور ألوسطى ودواعش الفساد ألداخلي ألذين لا يختلفون عن بعضهم ألبعض وربما الدواعش المحليون اكثر خطورة لتواجدهم في مراكز اصدار القوانين وألقرارات .
طارق عيسى طه





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,470,471,531
- أحترام هيبة ألدولة( والسيه ورق )
- بوادر أنهيار ألجبهة ألداخلية للمقاومة ألعراقية
- لا أصلاح بدون تغيير
- تخبط الساسة يعقد ألأمور ويعرض ألبلاد لمخاطر عديدة
- عملية ألأصلاح تحتاج ألى جرأة وعزم
- صراع في عملية ألتغيير بين ألحق والباطل
- ألصراع على أشده في ألعراق وألبقاء للأفضل
- تفجيرات جبانة في بروكسل
- ألأستعداد للتضحية يأتي بنتائج أيجابية
- حرية ألأجتماع وألتظاهر يضمنها ألدستور ألعراقي
- تظاهرات اليوم تبشر بالنصر المبين
- كل ما بني على باطل فهو باطل
- ألشاعر مظفر ألنواب
- ألعراق سفينة في بحر هائج تتجاذبه ألأمواج ألمتلاطمة مهددة بال ...
- العراق دولة ديمقراطية
- ثمانية شباط ألأسود 1963 في ألعراق
- ألنازحون ألعرقيون يعانون من سوء ألمعاملة
- ألى متى يستمر قصف ألجمهورية أليمنية من قبل ألمملكة ألسعودية ...
- ألجيش ألعراقي يستعيد أمجاده ألتاريخية ويقوم بتحرير ما تبقى م ...
- ما هو ألغرض من ألتبديل ألوزاري ؟


المزيد.....




- غريفيث يدين تصرفات -الانتقالي الجنوبي- في اليمن
- منشطات "ترامب" و"بوتين" تغمر النوادي الل ...
- منشطات "ترامب" و"بوتين" تغمر النوادي الل ...
- صنعاء بين الغارات الجوية ومصير مجهول
- تفاصيل مثيرة عن خوف جنود إسرائيليين من الاشتباك مع فلسطيني ق ...
- بالصور... رغد صدام حسين تنشر رسالة خطية نادرة لأبيها
- يوسف الشاهد يعلن التخلي عن الجنسية الثانية استعدادا للانتخاب ...
- سياسي سوداني: محاكمة البشير -هزلية-
- الجيشان الأمريكي والإسرائيلي يتدربان على عملية عسكرية في أرض ...
- بعد توصياته الأخيرة... هل يدفع البرلمان حكومة الأردن لقطع ال ...


المزيد.....

- التربية والمجتمع / إميل دوركهايم - ترجمة علي أسعد وطفة
- اللاشعور بحث في خفايا النفس الإنسانية / جان كلود فيلو - ترجمة علي أسعد وطفة
- رأسمالية المدرسة في عالم متغير :الوظيفة الاستلابية للعنف الر ... / علي أسعد وطفة
- الجمود والتجديد في العقلية العربية : مكاشفات نقدية / د. علي أسعد وطفة
- علم الاجتماع المدرسي : بنيوية الظاهرة الاجتماعية ووظيفتها ال ... / علي أسعد وطفة
- فلسفة الحب والجنس / بيير بورني - ترجمة علي أسعد وطفة
- من صدمة المستقبل إلى الموجة الثالثة : التربية في المجتمع ما ... / علي أسعد وطفة
- : محددات السلوك النيابي الانتخابي ودينامياته في دولة الكويت ... / علي أسعد وطفة
- التعصب ماهية وانتشارا في الوطن العربي / علي أسعد وطفة وعبد الرحمن الأحمد
- نقد الاقتصاد السياسي، الطبعة السادسة / محمد عادل زكى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - طارق عيسى طه - ألأنفلات ألأمني في عراق أليوم