أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - خلدون جاويد - قصيدة لاشلع ولا قلع ...














المزيد.....

قصيدة لاشلع ولا قلع ...


خلدون جاويد

الحوار المتمدن-العدد: 5162 - 2016 / 5 / 14 - 23:20
المحور: الادب والفن
    


قصيدة لاشلعْ ولا قلعْ ! ...

خلدون جاويد


" لا تشلعوا " خضراءَكم " لا تقلعوا "
للبرلمان ِ الألمعيّ استمعوا
لاتعلنوا كفاحَكم نضالكم
جهادكم وبجّلوهم واخنعوا
مهما بدا منهم فهم أسيادكم
ولتعبدوا فرعونكم ولتركعوا
إن أحرقوكم إشكروا وأحمدوا
وبسملوا وحوْقلوا وإخشعوا
إن قتلوكم فرحة ٌ ونعمة ٌ
جادَ بها الله عليكم فاقنعوا
إن خطفوا الاولاد هذي بهجة ٌ
فابتهجوا ، مكرمة ٌ فانتفعوا
السارقون أهلكم لاباس أنْ
يشبع حكـّامٌ وانْ تـُجوّعوا
لاتشتكوا مهما يكن فانهم
وُلاتـُكم ، لهم أطيعوا واخضعوا
هل لوّثوا مياهكم ؟ لا الف لا
مصبّكم مُلوث ّ والمنبعُ
لا تزعموا بأنّ حاكما ً طغى
بحقكم لاتكذبوا لاتدّعوا
لم يسرقوا من الليالي "الكهربا"
الشمسُ سوداء غداة تطلعُ
إقتنعوا بموتكم تبا ًلكم
تناسلوا وكفـّنوا وشيّعوا
تاكدوا بأنكم جيلُ الهبا
مُشتـّتٌ مُبعثرٌ مُضيّعُ
لم تنفعوا أمس وهيهات غدا
أن تصلحوا لثورة ٍ ، لن تنفعوا
مياهكم راكدة ٌ آسنة ٌ
وإنكم ياسادتي مستنقعُ
كوكبُنا الوضاءُ توّاقٌ الى
الحياة لكنْ شعبنا ممتنعُ
سحقا لنا مِن أمة ٍ نائمةٍ
فرسانها يومَ الطِعان هُجّعُ
شبابنا تـُرمى الى محرقةٍ
شيوخنا نساؤنا والرضعُ
موطننا راض ٍ بمايجري له
وبالهوان شعبنا مُستمتعُ
غيرتنا ماتتْ فلاضمائرٌ
لنا ، وخان َ القاضي والمُشرّعُ
قد سقطتْ مسلة ُ الدنيا فلا
فلسفة ٌ أو حكمة ٌ نتـّبعُ
معظمنا غادر معراجا فلا
تسننٌ يجدي ولا تشيّعُ
ذا وطني محرقة لا تنطفي
مذبحة عن غيّها لاترجعُ
ذا وطني عمامة ٌ في يدِها
سيفٌ على رقابنا يُقطِـّعُ
ذا وطني البليد لاتعتقدوا
أنْ عظة ً أو حكمة ً ستـُقنِعُ
ذا وطني مات فلا " لعازرٌ "
بقائم ٍ ولا يسوعٌ ينفعُ
ولا إلهٌ في الاعالي يردعُ
ولا وليٌ أو نبيٌ يشفعُ
في ساحة التحرير شعبُنا
يصرخ ، لكنْ لاغبيٌ يسمعُ
ولا بتموز وناقوسِهِ
مدويا ً ذات صباح ٍ يقرعُ
ولا المتاريسُ تشقّ دربَها
بالنار تضري عرشَهم تقتلعُ
ما أبخس الشعب الذي في حفرة ٍ
راض ٍ ولايقومُ ، لايندفعُ
شعبٌ يخافُ الانتفاضَ يخنعُ
مباركٌ له البُكا والأدمعُ .


*******
14 /5//2016





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,568,809,900
- هي ثورة ٌ صفراء لا بيضاء ُ...
- قصيدة الخازوق ...
- - كلكامش الزعطوط - ...
- جرابيع ...
- ألراية ُ الحمراءُ تخفقُ في الطريقْ ...
- قصيدة المنائكة ْ ...
- الدين المخدِّر ...
- ذا فاسد يمضي ويأتي أفسدُ ...
- بغداد بغدادنا ...
- ياثورة الفقراء
- قصيدة الطيز ...
- حملة شهرزاد شهريار
- أسماء بغداد الحسنى ...
- نصبوا المشانقَ للمطر ...
- بوستر لشهداء سروج ... *
- خطاب الى الشاعر فلاح هاشم ...
- قصيدة مهداة الى نبيل تومي ...
- قصيدة مهداة الى مناضل كوردي ....
- تف ٍ على إسلامكم
- بطاقة محبة الى الاستاذ ديار عقراوي ...


المزيد.....




- أفلام المهمشين.. أفضل 5 أعمال ناقشت قضايا الفقراء
- انتحار الشاعر الكردي محمد عمر عثمان في ظروف غامضة
- فنانون لبنانيون يحاولون -ركوب- موجة الحراك الشعبي
- بالصور... لأول مرة في تونس تدريس اللغة الإنجليزية للصم
- فرقة -الأمل- الصحراوية تقدم أغانيها الفلكلورية والمعاصرة في ...
- التحفة الملحمية -الآيرلندي- تفتتح الدورة 41 لمهرجان القاهرة ...
- ماجدة الرومي ترد على تأخرها في التضامن مع التظاهرات اللبناني ...
- -اليمن عشق يأسرك-.. فنانة قطرية ترصد السحر في أرض بلقيس
- فنانون يقتحمون تليفزيون لبنان احتجاجا على عدم تغطية المظاهرا ...
- بالفيديو.. فنانون يقتحمون مقر تلفزيون لبنان


المزيد.....

- عالم محمد علي طه / رياض كامل
- دروس خصوصية / حكمت الحاج
- التخيل اللاهوتي ... قراءة مجاورة / في( الخيال السياسي للإسلا ... / مقداد مسعود
- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - خلدون جاويد - قصيدة لاشلع ولا قلع ...