أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عبد الرزاق عيد - هامة الشهيد الحريري تطارد قتلته وتصطادهم واحدا بعد الآخر فيما عجزت عنه (هامة الحسين ) بسبب الشك بمظلوميتها !!! من هو الأكثر مظلومية في شهادته ؟؟ !! الشهيد الحريري أم الشهيد الحسين !!!!؟؟؟؟














المزيد.....

هامة الشهيد الحريري تطارد قتلته وتصطادهم واحدا بعد الآخر فيما عجزت عنه (هامة الحسين ) بسبب الشك بمظلوميتها !!! من هو الأكثر مظلومية في شهادته ؟؟ !! الشهيد الحريري أم الشهيد الحسين !!!!؟؟؟؟


عبد الرزاق عيد

الحوار المتمدن-العدد: 5162 - 2016 / 5 / 14 - 11:31
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


الحريري استشهد وهو ابن الشعب اللبناني، ابن فئاته الوسطى الذي انتصر على نخبه الارستقراطية العائلية التقليدية، ولقد كان حليفه في هذا النصر المسيحي ابن الفئات الوسطى الشعبية الدكتور ( سمير جعجع) الفقير طبقيا الارستقراطي ثقافيا وعقليا وفكريا ......

مصطفى بدر الدين هو آخر زعران حزب الله وإيران التي طالتهم يد العدالة الشرعية الإلهية والانسانية، من خلال سقوطه على يد العصابات الطائفية (الحزب اللاتية -الأسدية –الإيرانية ) في دمشق كمغنية ، على طريق تساقط المجرمين القتلة من عماد مغنية – إلى محمد سليمان إلى سمير قننطار ... وصولا للارهابي مصطفي بدر الدين الذي رمى الله دمه بنحره من بني قومه المجرمين من الأسديين والحزب اللتيين ....وهكذا يواصل الحريري الشهيد انتصاراته النبيلة حيا وميتا على هؤلاء الحثالات ( الأسدية والحزب اللاتية ) ، كما عنونا مقالنا الأول في رثاء الشهيد الحريري غب استشهاده قبل تسع سنوات ..

مظلومية الحسين لم يبرهن عليها لا العدل الالهي ولا البشري فظلت خاسرة عبر التاريخ الاسلامي ، حيث لم تات لحظة في التاريخ تنصف مظلوميته الزائفة المدعاة، ولذا فسيبقى يلطم اللاطمون إلى يوم القيامة، لأن الحسين دافع عن شرعية وراثية دينية أشبه بالداعشة والقاعدية بوصفه ابن (بيت النبوة ) ، بينما كانت شرعية ومظلومية الحريري هي الدفاع عن شرعيته الشعبية والانتخابية التي قتل دونها شهيدا ...

وما يبرهن على لاشرعية مظلومية الحسين المدعاة مذهبيا من قبل مديري المقدس الطائفي الشيعي، هي اللاشرعية الهمجية والدموية المتوحشة لحزب اللات والأيات والملالي الإيرانية التي تساهم بذبح الشعب السوري، دفاعا عن الشرعية الوثنية الأسدية ...
هذه الشرعية الطائفية.التي هي الأكثر ابتعادا وضلالا بل وتمردا تخريبيا أجنبيا على وحدة الأمة الداخلية من كل الملل والنحل التي عرفها تاريخ الملل والنحل في الاسلام، والتي يتبرأ منها القادة العلويون في رسالتهم لفرنسا للبقاء في سوريا كمستعمرة لها ، لأنهم لا يستطيعون أن يعيشوا مع المسلمين، مثلهم مثل اليهود (الطيبين ) الذي يعتدي عليهم المسلمون في فلسطين حسب نص رسالة الوجهاء العلويين بما فيهم جد مؤسس الطائفية السياسية العلوية ( النافق حافظ أسد ) .....

(هامة) المظلوم وفق الموروث الثقاافي الشفهي العربي، تظل تبحث عن من زهق دمها ظلما، ولهذا فإن هامة الحسين لم تجد سوى هامات نضع عمامات ملالي سوداء تريد وراثة الحسين ورمزيته الدينية للسلطة والتسلط حتى ولو قسمت وجزأت أمة جد الحسين (محمد ) ، في حين أن هامة الحريري الشهيد المظلوم، تجد دائما من ينصفها بسقوط أحد الباغين من قتلته المجرمين من الأسديين أو حزب اللات الإيرانيين ...







كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,569,035,014
- عندما يكذب أكاديميو المعارضة وأحزابها السياسية ...
- لم يتبق لنا ارث عالمي نقتدي به سوى (الثورة الفيتنامية) التي ...
- نجح نظام الاستيطان التشبيحي الأسدي بتوجيه مآلات الثورة السور ...
- حلب هي ( مال الشام الكبرى) .. وفق تعبير الشاعر (عمر الحلبي) ...
- ثلاث مفارقات في الخطاب السياسي للمعارضة السورية خلال اسبوع ! ...
- هذا الديمستورا (الكذاب – الأفاق- الأفاك )، ليس في حقيقته سوى ...
- خيباتنا المريرة المتوالية بأصدقائنا من المثقفين الصحفيين وال ...
- المعارضة العلوية) تنتقد -حافظ أسد- على الغائه العلوية !!!!
- أجهزة المخابرات هي التي تقود سياسات دول العالم وليس مؤسساته ...
- البيكيكي يغلق لنا إحدى صفحاتنا الأساسية الثلاث التي تحمل أسم ...
- ليبراليون سوريون ...يصبون زيتهم ببرميل بلا قعر !!!
- هل يمكن الحديث عن الفيدرالية بدون اسقاط الأسدية والبيككية وا ...
- هل الكواكبي كردي ؟؟؟
- خذلان وبيع التنظيم الدولي العالمي للبيكيكي لقائدهم (أوجلان) ...
- نجاح شطارة البيكيكي ( كعميل دولي)، بتقديم نفسه كممثل وحيد لل ...
- من الأكثر رمزية لمعنى الوفاء الانساني ... (بنيلوب) اليونانية ...
- سذاجة وسطحية الفكر السياسي والاجتماعي الكردي البيكيكي!!!
- هل أجهزة الدول العالمية لا تعرف واقع تشكيلة المعارضة السورية ...
- لا علاقة لنا (البتة ) بتيار (الغد السوري) المعلن عنه في القا ...
- خفة دم من وفد المعارضة السورية المفاوض .. أم سذاجة ودروشة في ...


المزيد.....




- مزارع أمريكي يحول يقطينة ضخمة إلى قارب في بحيرة
- أزمة سد النهضة: القاهرة تقبل دعوة أمريكية للحوار ورئيس الوزر ...
- قيس سعيّد يصبح رسميا رئيسا لتونس بعد أداء اليمين الدستورية
- الأكراد يرجون الإسرائيليين إيقاف الأتراك في سوريا
- ناشطة سعودية تثير جدلا بفيديو جديد
- nova 5z هاتف متطور من هواوي بـ 225 $
- البطريرك الماروني يعلن تضامنه مع المحتجين في لبنان
- العثور على جثة 39 شخص في شاحنة بلندن والشرطة تفتح تحقيقاً
- الجيش اللبناني يحاول فتح الطرقات بالقوة والمتظاهرون متمسكون ...
- كل ما تريد معرفته عن الاتفاق التركي-الروسي بشأن شمال سوريا


المزيد.....

- ذلِكَ الغَبَاءُ القَهْرِيُّ التَّكْرَارِيُّ: طُغَاةُ التَّقَ ... / غياث المرزوق
- ذلِكَ الغَبَاءُ القَهْرِيُّ التَّكْرَارِيُّ: طُغَاةُ التَّقَ ... / غياث المرزوق
- ابراهيم فتحى – فى الإستراتيجية والتكتيك ، والموقف من الحركة ... / سعيد العليمى
- ابراهيم فتحى – فى الإستراتيجية والتكتيك ، والموقف من الحركة ... / سعيد العليمى
- معاهدة باريس / أفنان القاسم
- كانطية الجماهير / فتحي المسكيني
- مقتطفات من كتاب الثورات والنضال بوسائل اللاعنف / يقظان التقي
- يا أمريكا أريد أن أكون ملكًا للأردن وفلسطين! النص الكامل / أفنان القاسم
- ماينبغي تعلمه! / كورش مدرسي
- مصطفى الهود/ مشاء / مصطفى الهود


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عبد الرزاق عيد - هامة الشهيد الحريري تطارد قتلته وتصطادهم واحدا بعد الآخر فيما عجزت عنه (هامة الحسين ) بسبب الشك بمظلوميتها !!! من هو الأكثر مظلومية في شهادته ؟؟ !! الشهيد الحريري أم الشهيد الحسين !!!!؟؟؟؟