أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سليمان الهواري - ما لم يَقُلْهُ محمد السادس أمام حكام الخليج؟















المزيد.....

ما لم يَقُلْهُ محمد السادس أمام حكام الخليج؟


سليمان الهواري

الحوار المتمدن-العدد: 5143 - 2016 / 4 / 25 - 13:49
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


ما لم يَقُلْهُ محمد السادس أمام حكام الخليج؟
*******************************************
كل الذين استمعوا لخطاب الملك محمد السادس في اجتماع مجلس التعاون الخليجي قالوا عنه إنه خطاب جريئ كسَّر المحرمات العربية وكأنه جاء من زمن آخ .. وكأنه من شخص آخر ليس هو واحدٌ من نفس تركيبة الحكام العرب الذين ورثوا الحكم والأرض والشعب قرنا بعد قرن، حتى أصبح حكمهم قضاء وقدرلا يرد والرَّاد عليهم كما الراد على الله، ومصيره لا يعلمه إلاَّ الراسخون في معارضة النظام العربي..
ما معنى أن يقولها هو الملك.. وأن يقولها وسط حكام الخليج الذين يعرف حتى جهلة السياسة إنهم نموذج الدول الفاشلة ونموذج الأنظمة الغارقة في قهر وظلم شعوبها، وهي التي تستمد مشروعيتها وقوتها بل وديمومتها واستمرارها مباشرة من قوة أمريكا التي تحتلها موضوعيا، من خلال قواعدها العسكرية في الخليج، وتشرف على تدبير ثرواتها كما سياساتها الداخلية والخارجية وهي المستأمنة على حماية كل عروش الملوك العرب.
حين يصرخ الملك محمد السادس “إن هذا الربيع ليس ربيعا عربيا وهو مجرد خريف يستهدف الخرائط العربية، بغية إعادة رسمها وفق الاستراتيجة الأمريكية في المنطقة”.. هل يجب أن نفرح لهذا التصريح لأنه يوافق الحقيقة وما أثبثته تجربة ثورات الناتو الإخوانية في هذا الشرق المهترئ.. أم يجب أن نغضب لأن هذا الذي يتكلم جزء أصيل في مشروع الربيع العربي المغدور؟..
أليس المغرب أول من استضاف أصدقاء سوريا في مراكش بعد انفجار ما سمي الثورة السورية؟.. أين كان هذا الوعي المتأخر إذن؟ أين كان المغرب ومطاراته مفتوحة لكل الاخوان والسلفيين والوهابيين المغاربة الذين كانوا يتنقلون من مطار البيضاء إلى تركيا ومنها الى الفصائل المسلحة السورية الارهابية؟ ألم تكن المخابرات المغربية تعرف تفاصيل الخريطة السياسية والإرهابية في المنطقة، وهي جزء من غرف في الأردن و المستشارون الأمريكيون لا يغادرون الرباط على الأقل في الجانب المعلوماتي للقضية؟
ما الذي استجد حتى يعرف ملك المغرب ويصرح تلميحا إن السعودية وقطر متورطتين في هذا الخريف المدمر للوطن العربي، وهذا الملك سلمان يجلس بجانبه وهو يضع تحت جناحيه ما يسمى المعارضة السورية التي رجعت الى الرياض من أيام رافضة مؤتمر جنيف ثلاثة..
أليس هذا قمة الانخرط في المؤامرة ضد سوريا؟.. أليست قطر متورطة مع مُرسي في كل ثورة مصر المسرحية قبل أن تتدخل السعودية والملك سلمان للدفع بالسيسي للانقلاب على الجميع؟..
ولتتوضح الصورة أكثر، نتساءل ماذا يفعل الجيش المغربي مع السعودية في اليمن؟.. أليسوا هم الفتنة وهم الخراب وهم دمار أرض وشعب اسمه اليمن؟ أليس من حقنا أن نغضب وكأن هناك مَن يريد أن يزيف وعينا ووعي الشعب العربي بمجموعه..
لنعترف إذن، إن النظام المغربي مسؤول عن هذا الخريف أولا باعتباره نظاما ظالما من بين الأنظمة التي قامت ثورات الربيع العربي ضدها، فالتف عليها بدستور ممنوح وشكلي لم يتنزل أرض الواقع، بما أبقى جذوة الاحتقان مشتعلة في الشارع المغربي، وهو ما يهدد استقرار البلد في المستقبل، بينما الأقطار العربية الأخرى دخلت في دوامة الفتنة والسلاح والقتل على الهوية والمذهب وسنة و شيعة وقاعدة وداعش والنصرة وألف فصيل إسلامي مقاتل، كلهم ترعاهم في مكان ما مخابرات هذا النظام الخليجي الذي انتفض أمامه الملك المغربي في خطبته.
فماذا يوجد في الخلفية، حتى أوحى لنا الخطاب أن الملك يقلب الطاولة على الجميع، ويصوب الرؤية الى زاوية جديدة؟ ما الذي يستهدفه خطاب الملك؟ وهل هو خطابه هو ملك المغرب حقا؟ ما الذي جعله يصرخ غضبته في الخليج، وقد كان من الممكن أن يلقي خطابا هاما في الرباط يفرض على صحفيي العالم أن يتابعوه، لو كان للمغرب حقا تلك المكانة التي يفترضها الخطاب، ويتوهم أن على العالم أن يسمع صرخة المغرب؟
لنلج إذن سياق الخطاب ولنتساءل: أين مصلحتنا ومصلحة حكام الخليج في هذه النازلة؟
كلنا يعلم إن السعودية حركت أموالها ودسائسها وكل مُمكانتها لتمنع عقد الاتفاق النووي الغربي الأمريكي مع إيران، لكن امريكا أصرَّت وفرضت على السعودية أن تصمت مرغمة، لتستعيد إيران مسلسل تطبيع علاقاتها مع أوروبا والغرب، لتضخ في اقتصادها وسياستها إمكانيات هائلة تثبت استراتيجيتها في المنطقة، وتقوِّي شوكتها لتصبح بالقوة والمشروعية الدولية عنصرا أساسا في السياسة الدولية، بينما كل تقارير الغرب تشير إلى السعودية باعتبارها نموذجا قروسطيا، وكل يوم تصدر مؤسسات البحت تقارير تدين النظام السعودي المتورط في الإرهاب الدولي وتحمله مسؤولية كل الدم الذي يسيل في العالم، بما هو انعكاس لطبيعته كنظام ورؤية ومنهج ودين ومذهب..
لننظر إلى آخر التقارير، ذاك الذي تم الإجماع عليه في أمريكا ويُحَمِّلُ السعودية مسؤولية تفجيرات الحادي عشر من شتنبر 2001 بما يرفع التهمة عن القاعدة وبن لادن ليصبحا مجرد أدوات تنفيذية في جهاز بن سلطان والنظام السعودي، وهو الأمر الذي هزَّ أركان الحكم في الجزيرة ودفع سلطانها وأجهزته إلى التهديد بسحب كل الودائع والدعم الاقتصادي السعودي لأمريكا بما سيخلق رجة حقيقية في الاقتصاد الامريكي، وربما العالمي.. وهذا ما دفع “أوباما” إلى حضور اجتماعات الخليجيين ويختلي بالملك سلمان تحت عنوان “العلاقات الثنائية والوضع في المنطقة” لكن الجميع يتابع التذمر السعودي ومن ورائه التذمر الخليجي من سياسة الابتزاز الامريكية وعدم الوفاء بكل التزاماتها فيما يقع في المنطقة..
أليست أمريكا مَن تتفق مع روسيا حول تدبير الحل في سوريا حتى تحجيم تركيا وكل المسلحين التابعين للسعودية، وقطر التي غيبتها الإرادة الأمريكية بعدما كان أمير قطر وزوجته موزة أسياد الخطاب والثورة في بداية هذا الجحيم العربي البئيس؟
كان بالإمكان أن يكون الغضب السعودي مبررا ضد الأمريكان، حين يرون أن الخليجيين أصبحوا محفظة نقود خلفية لأمريكا دون أن تظهر لمشاريعهم في المنطقة أي بشرى خير وهم الذين يغرقون كل يوم في اليمن، والحوثيون يثبتون أركان حكمهم، بينما الجنوب تتقاسمه داعش والقاعدة والامارات، ولن تخرج منها السعودية كما تريد.. إنه الجنون السعودي فمن يصلح للتعبير عن هذا الغضب في هذه اللحظة؟
إن خطاب محمد السادس خطاب خليجي-مغربي في الاحتجاج ضد أمريكا والتعبير عن الغضب..
هنا ندخل للوضع في المغربي الذي يلتهب داخله بحالة اختناق لا سابق لها، وليست ظاهرة القياد وحرق المواطنين أنفسم امام بنايات الدولة إلاَّ بعض مؤشراتها، وحين أُرغمت الحكومة المغربية أن تحل مشكل الاساتذة المتدربين نصف حل، وهي التي أقسم رئيسها المؤمن أن لا يتنازل شبرا عما يقوله، حين ارغمته مسيرة الرباط الموعودة، أن يجلس مع هؤلاء الشباب ليخضع لمطلبهم الأول في التوظيف، والذي كاد أن يشعل شوارع المغرب دما، بعدما أوغلت قوات الأمن في أجسادهم الغضة سحلا..
الشارع المغربي يغلي لألف سبب وسبب، وليس أوله قضية ملف “أوراق بنما” والتهريبات الضريبية التي ترفع اسم الملك وكاتبه الخاص الماجيدي في أعلى عنوانها..
ألا يعلم ملك المغرب أن المسؤول عن هذه التسريبات هي الإدارة الامريكية ومخابراتها كما كان الشأن في تسريبات ويكيليكس؟ فإلى ماذا تهدف أمريكا بفضح ملك المغرب وتوجيه تهمة تهريب ثروات المغرب بشكل موثق؟
إنها ضربة تحت الحزام من المسؤولين الأمريكيين، وهم من يُشِيدون على موائد الرباط ب”التجربة المغربية الرائدة في الديموقراطية وحقوق الانسان” بينما يرفعون تقارير خطيرة ضد المغرب إلى مجلس الأمن. ولأمم المتحدة تتهم المغرب بكونه بلد قهر الحريات والتعذيب بما يهدد بإصدار قرارات أممية ضد قضية الصحراء التي يعتبرها المغرب مقدسة ومن الثوابت والتخلي عنها كما التخلي عن النظام ذاته، فماذا يعني أن يصبح المسؤول الأكبر للأمم المتحدة “بان كي مون” عدوا شخصيا لقضيتنا الترابية، ويعتبره المغرب متحالفا مع الجزائر والبوليزاريو ضدنا؟.. ما الذي يجمع هذا “بان كي مون” وخصومنا؟ وما الذي يجمع المحكمة الأوروبية والبوليساريو ليصدروا قرارا يقترب من منع المغرب كدولة من التصرف في خيرات وثروات الصحراء باعتبارها أرضا متنازعا عليها؟
إن الدائرة تضيق حول عنق السياسة المغربية، وهذا الامير هشام أو مَن ينعتونه ب”الأمير الأحمر” يعود إلى الإعلام الأمريكي في استخدامات تهدد النظام الملكي المغربي، باعتبار ما كان مُخططا له أن يكون هذا الأمير، وذلك حينما كان يُعِد العدة ويجيش فيالق الصحفيين والموالين في جوقة الأعداد لوراثة الحسن الثاني، قبل أن يستثب الأمر لابن عمه الذي يناصبه العداء المطلق، وهو ما ظهر قبل ثورات الربيع الأمريكي في بلاد العرب.. حينها كان هناك من بشَّر بإمكانيات هذا الشخص الذي لا تجمعه أية علاقة حقيقية بالشعب المغربي، سوى كونه ابن القصر وتربى في “عز المخزن” قبل أن تطرأ أمور عائلية لا علاقة لنا نحن بها وعلى المعنيين بها أن يحلوها بعيدا عنا، ودون أن يخندقوننا مع مَن سيكون أكثر عمالة في المرحلة لأمريكا في هذه الاختيارات النكدة.
فلماذا تتقصدنا أمريكا بعد نجاحها في تخريب ممالك وأقطار العرب الأخرى؟ هل وصلت لحظة تدمير المغرب والجزائر في المخطط الأمريكي؟
من يتآمر على المغرب إذن كما قال ملك البلاد في خطبته؟ هو يشير صراحة وتلميحا إلى أمريكا حين أعلن إننا نتعرض إلى مؤامرة تستهدف الكيان والوحدة والوطن المغربي..
فهل يكفي أن نشير بالأصبع للشيطان، وأن نصفه بالشيطان الرجيم ونحن الذين تورطنا معه في كل المعاصي السياسية والأخلاقية؟ أليس مطلوبا في كل رجم للشيطان، أن نتوب وأول التوبة الاعتراف؟.. فهل يعترف الحاكم المغربي بطبيعة نظامه اللاشعبي وأنه الحاكم المستفرد فوق السلطات وخارج أي دستور؟
مَن منا لا يلاحظ أن الحكومة المغربية وبن كيرانها ووزير خارجيتها مزوار خارج هذا الخطاب كليا، وربما لا يعرفون مغزاه ودلالاته ولا الأبعاد التي ستنتج عنه، وماهية نوايا الملك والطاقم الذي يرسم معه سياسات القصر الحقيقية؟..
هل سيتصالح النظام مع الشعب في ثورة حقيقية تضمن الاستقرار للمستقبل، وتمنع هذه الأمريكا وكل مَن يريد بالمغرب شرا أن يتسرب الى عناصر الفتنة فيه؟ هل يُفتح تحقيق في الثروات المهربة وما جاء في تسريبات “أوراق بنما” مثلا؟
أليست إثارة مشكل بهذا الحجم وبهذه الطريقة تهريب لمشاكل المغاربة الحقيقية؟ فكيف سنتكلم عن “مِّي فتيحة” التي أحرقت نفسها أمام قايد القنيطرة والمغرب مهدد بمؤامرة خارجية وإلاَّ سنكون شركاء في المؤامرة وقد نُحاكم بخيانة الوطن؟
هل يحق لنا أن نتكلم عن الوضعية الاجتماعية المأزومة؟ وماذا أعددنا حقا للانتخابات البرلمانية المقبلة، أم هل نحن مضطرون للاختيار بين بنكيران وإلياس العماري، ومن يضبط ايقاع الميزان بين هذه النخبة السياسية البئيسة حقا، والتي لا تجيد سوى وضع الطرابيش الحمراء على رؤوسها الممتلئة شيطنة و”تاحراميات” ضد الشعب، وسوى الحرص على امتيازاتها وتعويضاتها الخيالية للوزراء والبرلمانيين وكل “لحاسي الكابة” المخزنية.. هل نناقش الانتخابات أم المؤامرة ضد المغرب؟
إن الشعب الجائع، لا يهمه مَن سيطعمه خبزا هل اسمه الرب أم الشيطان؟ كل ما يهمه أن يُشبع بطنه وبطن أبنائه..
وقبل الختم، ولأننا نوافق ملك البلاد، أن هذا الذي عرفته بلاد العرب لم يكن ربيعا وهو ليس إلا خريفا يستهدف إعادة تقسيم الخرائط العربية حسب مخطط “سايكس بيكو” الثاني، فإننا نطالبه أن يكون أجرأ وأن يتخذ قرار سحب عناصر الجيش المغربي مما يسمى التحالف العسكري الخليجي المتورط في اليمن، وأن يعلن بوضوح أنه ضد تقسيم سوريا وعلى السعودية وقطر أن يتركا السوريين يحلون مشاكلهم بينهم، وأن يتوقفوا عن تسليح جماعات بوكو حرام الإرهابية، وأن يدعوا ليبيا للليبيين ينظمون شأنها بعيدا عن تدخلاتهم مع داعش هناك والكف عن دعم صديقيهما الحاراثي و عبد الحكيم بلحاج..
ليعلن المغرب إنه يرفض الثقافة والصيغة الاسلامية الوهابية التي هي الحضن الطبيعي للإجرام الارهابي في العالم..
وبعدها فلتكن علاقتنا مع روسيا علاقة شراكة حقيقية وخاصة إن بوتين يدق على المغرب بكم هاتف مؤخرا، وهذه الصين تبشر المغاربة بعد الخطاب الملكي بالدعوة الى اتفاقية التجارة الحرة وبألف اتفاق تجاري..
نعم لتعدد الشركاء وضد سياسة المحاور التي تورطنا في تحالفات خليجية لن نجني منها إلا فقدان أرواح أبنائنا في اليمن، وربما أراضي حرب أخرى بينما موال السعودية و قطر غير مضمونة، وقد لا تصل إلى تغطية الكلفة التي وعدت بها مشاريع الملك محمد السادس في الصحراء، خلال الاحتفال الضخم الأخير في ذكرى المسيرة الخضراء وهي اكثر من مئة مليار.. هل تتذكرون؟
بقي أن نذكر إن أكبر تعليق على خطاب الملك المغربي في ملتقى الخليج هو خطاب الملك السعودي سلمان.. خطاب من عشر كلمات تهجاها واحدة واحدة ولم نفهم منها حرفا واحدا.. فهل فهم الملك السعودي خطاب الملك محمد السادس وهو المعني به؟
وعاش التحالف المغربي الخليجي.
*****رضا الموسوي/الرباط *****





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,467,348,069
- يحرقك السؤال
- لا يغرنك ..
- فسميتك ديني
- صدفة .. أقبح من ألف ميعاد
- و لِأنَّهُ عاشق ..
- و تسالني .. ماذا اريد
- يا امرأة قدت من شهوتي ..
- الحُبُّ يا سيِّدتي
- صباح الصبر ..
- شكون يقد يهضر
- أَنَا اخْتَرْتُنِي لَكِ
- يَا رفيقةَ نَبضِي 40
- يَا رفيقةَ نَبضِي 39
- يَا رَفِيقَةَ نَبْضِي 38
- يَا رَفِيقَةَ نَبْضِي 37
- يَا رَفِيقَةَ نَبْضِي 36
- يَا رَفِيقَةَ نَبْضِي34
- حين ينقل نصر الله اسرائيل الى مثلث الرعب ؟
- يَا رَفِيقَةَ نَبْضِي32
- يَا رَفِيقَةَ نَبْضِي 30


المزيد.....




- السعودية تحذر رعاياها في إسطنبول بعد -اعتداء مسلح وسرقة- سعو ...
- سفير أمريكي جديد في المكسيك
- نواب بريطانيون يدعون لاجتماع عاجل: نحن أمام حالة طوارئ وطنية ...
- -السومرية نيوز-: الحرس الثوري الإيراني بصدد القيام بعمليات ع ...
- اليابان ترسو على أشباح -إف 35 بي- الأمريكية
- ألاسكا تسجل أعلى ارتفاع في الحرارة على الإطلاق
- ترحيب أميركي -بالخطوة الأولى نحو حكم مدني- في السودان
- What You Can Do About Apa Format Essay Example Starting in t ...
- Why Everybody Is Talking About Essay Examples…The Simple Tru ...
- Who’s Concerned About Translocation Definition Biology and W ...


المزيد.....

- التربية والمجتمع / إميل دوركهايم - ترجمة علي أسعد وطفة
- اللاشعور بحث في خفايا النفس الإنسانية / جان كلود فيلو - ترجمة علي أسعد وطفة
- رأسمالية المدرسة في عالم متغير :الوظيفة الاستلابية للعنف الر ... / علي أسعد وطفة
- الجمود والتجديد في العقلية العربية : مكاشفات نقدية / د. علي أسعد وطفة
- علم الاجتماع المدرسي : بنيوية الظاهرة الاجتماعية ووظيفتها ال ... / علي أسعد وطفة
- فلسفة الحب والجنس / بيير بورني - ترجمة علي أسعد وطفة
- من صدمة المستقبل إلى الموجة الثالثة : التربية في المجتمع ما ... / علي أسعد وطفة
- : محددات السلوك النيابي الانتخابي ودينامياته في دولة الكويت ... / علي أسعد وطفة
- التعصب ماهية وانتشارا في الوطن العربي / علي أسعد وطفة وعبد الرحمن الأحمد
- نقد الاقتصاد السياسي، الطبعة السادسة / محمد عادل زكى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سليمان الهواري - ما لم يَقُلْهُ محمد السادس أمام حكام الخليج؟