أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - فلاح هادي الجنابي - نتائج و آثار التطرف الاسلامي














المزيد.....

نتائج و آثار التطرف الاسلامي


فلاح هادي الجنابي

الحوار المتمدن-العدد: 5122 - 2016 / 4 / 3 - 17:13
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


لاتمر فترة إلا و تعلن فيها أرقام کارثية عن حجم و مقدار المآسي و المصائب التي تخلفها ظاهرة التطرف الاسلامي الذي تحمل رايته السوداء المعادية للإنسانية النظام الديني المتطرف في إيران، وإن المرء أينما يلتفت يجد نفسه أمام قائمة طويلة بضحايا و قرابين هذه الظاهرة الاجرامية التي عمل و يعمل نظام الملالي المستبدين في طهران على تصديرها لدول المنطقة و العمل على خلق الفوضى و الفتنة فيها من أجل تحقيق غايتهم المشٶ-;-ومة ببسط نفوذهم و هيمنتهم على المنطقة.
ماقد أعلن عنه الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في العراق يان كوبيش، من قلق عميق إزاء استمرار أعمال العنف وسقوط القتلى والجرحى في العراق، حيث كشفت الأرقام التي صدرت عن بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق "يونامي" عن مقتل ما مجموعة 1,119 عراقيا وإصابة 1,561 آخرين جراء أعمال الإرهاب والعنف والنزاع المسلح التي وقعت في العراق خلال شهر مارس 2016، يمکن إعتباره وثيقة و مستمسك إدانة أخرى ضد النظام الديني المتطرف في إيران، ذلك إن العالم کله على علم و إطلاع کامل من إنه يهيمن بنفوذه المشٶ-;-وم على هذا البلد ومن إنه وراء کل الاعمال الارهابية و التدميرية.
سعي النظام الديني المتطرف في طهران من أجل إقامة إمبراطورية دينية تفرض ظلالها السوداء النتنة بشکل أو بآخر على معظم دول المنطقة، يقف خلف قيام هذا النظام بتنفيذ مخططاته الجهنمية ضد شعوب و دول المنطقة و بذل کل مابمقدوره من أجل زعزعة السلام و الامن و الاستقرار فيها کي تهئ الظروف المناسبة من أجل فرض مشروعها القرووسطائي المتحجر على شعوب المنطقة، وإن ماقد إرتکبه و يرتکبه هذا النظام من جرائم و مجازر و إنتهاکات و تجاوزات في المنطقة إنما هو من أجل بسط سيطرته و سلطته الرجعية المتخلفة على شعوب المنطقة رغما عن إرادتهم و رغباتهم.
الصمت و التجاهل تجاه کل هذه الجرائم و المجازر و الانتهاکات الفظيعة التي يقوم بها النظام الديني المتطرف يدفعه للمزيد من التمادي و إرتکاب المزيد منها وإن العقود الثلاثة الماضية أثبتت و أکدت هذه الحقيقة، وإن هذا النظام و من دون مواجهته و ردعه و إيقافه عند حده فإنه يستغل الصمت و التجاهل و يعتبره ضعفا من جانب دول المنطقة و خوفا منه ولهذا فإنه وکما أکدت الزعيمة المعارضة الايرانية مريم رجوي، فإن اللغة الوحيدة التي يفهمها هذا النظام هي لغة القوة و الردع وإن مواجهة و مجابهة مخططات هذا النظام هو واجب إنساني ملح لامناص عنه أبدا.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,474,085,877
- إنتصار إرادة الشعب و المقاومة الايرانية
- الاصلاح و الاعتدال الصاروخي
- معا من أجل ردع نظام الجريمة و إعدام القاصرين
- خامنئي مطلوب للعدالة
- ملالي طهران أعداء السلام و المفاوضات في سوريا
- يبقى التطرف الاسلامي داينمو الارهاب و روحه
- تفجيرات بروکسل من ثمار التطرف الاسلامي
- حرية الشعب الايراني منطلق التغيير في إيران
- ثوابت المرشد الاعلى
- الشعب الايراني و مقاومته بريئان من جرائم الملالي في سوريا
- جبهة التطرف الاسلامي واحدة
- فتاوي مشبوهة
- خدمة الانسانية بحسب فهم ملالي إيران
- إصلاح أم مجزرة؟
- كفوا أيديكم عن سوريا وفكروا فينا
- الطاغية الثوري
- لغة و منطق ملالي إيران
- نظام يرى النساء قردة و حميرا!!
- نحو فضح المساعي الدولية لتأهيل نظام الملالي
- مجرم حرب بصفة نائب في البرلمان


المزيد.....




- كيف تم القضاء على يهود جزيرة مايوركا الاسبانية بعد إنتهاء ال ...
- استئناف المفاوضات بين واشنطن وحركة طالبان في الدوحة
- شاهد: "الإخوان البيض" يحتفلون بعيدهم السنوي في بلغ ...
- هل مات أو قتل؟ وزير الدفاع الأميركي يتحدث عن مصير نجل بن لاد ...
- فتوى شرعية في غزة تحرم -الجهاد الفردي- ضد إسرائيل
- بعد احتجازه في مصر لـ-صلته بالإخوان-... تحركات فلسطينية رفيع ...
- وزير الدفاع الأميركي يؤكد مقتل حمزة بن لادن
- بتهمة إثارة النعرات الطائفية والأهلية.. جمعيات لبنانية تقاضي ...
- وزير الدفاع الأمريكي يكشف حقيقة مقتل نجل أسامة بن لادن
- صرخة معتقل.. 8 أسئلة تروي قصة رسالة المعتقلين لقادة الإخوان ...


المزيد.....

- مشكلة الحديث عند المسلمين / محمد وجدي
- كتاب ( عدو الله / أعداء الله ) فى لمحة قرآنية وتاريخية / أحمد صبحى منصور
- التدين الشعبي و بناء الهوية الدينية / الفرفار العياشي
- ديكارت في مواجهة الإخوان / سامح عسكر
- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري
- نقد الاقتصاد السياسي : قراءات مبسطة في كتاب رأس المال. مدخل ... / عيسى ربضي
- الطائفية السياسية ومشكلة الحكم في العراق / عبدالخالق حسين
- النظام العالمي وتداعياته الإنسانية والعربية – السلفية وإغلاق ... / الفضل شلق


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - فلاح هادي الجنابي - نتائج و آثار التطرف الاسلامي