أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عبد الفتاح المطلبي - موجدة -قصيدة














المزيد.....

موجدة -قصيدة


عبد الفتاح المطلبي
الحوار المتمدن-العدد: 5112 - 2016 / 3 / 23 - 19:41
المحور: الادب والفن
    



مَوْجَدَة
عبد الفتاح المطلبي
****
ما بين مقدمهِ وبيــــــــن ذهابهِ
لَهِجٌ لسانُ الغيــــبِ حينَ غيابهِ
****
قد كان ياما كان من أمرِ النوى
أملٌ يداعبُ روحَـــــــهُ بإيابهِ
****
لا ليلُهُ ليـــــــــــــلٌ ولا أيامهُ
أيامُ ذاك العهد يـــــومَ شبابهِ
****
ميدانُ عشقٍ ما بـهِ من مهربٍ
إلا لرمحِ الوجدِ حـــذو إهابهِ
****
ومتيمٍ بالكرمِ ليــــسَ بغافلٍ
يدري بطعم الموتِ في أعنابهِ
****
فمنَ الغضاضةِ أن يراه وينثني
مُتحَجّجاً بالإفعــوانِ ودابهِ *
****
نَضَجَتْ عناقيــدٌ وعزّ نوالُها
ما بين ملمسِـهِ وغرزةِ نابهِ
****
ما نامَ إلا قــــامَ يـــــومُ قيامةٍ
نشرت صحيفتهُ ليـومِ حسابهِ
****
كأسٌ من الآهاتِ كان مزاجها
كافورةَ الأيام مـــــن أوصابهِ
****
الكأس في يــدهِ تلألأ روقُـها
وبُراقَهُ حلمٌ وقــد أســرى بهِ
****
وإذا الرؤى أسـدٌ يطاردُ يومَهُ
فيًرَدُّ من شوقٍ علـــى أعقابه
****
ما كانَ إلا تائــــــهاً بمفازةٍ
عطشانُ حالَ الصـدُّ دونَ شرابهِ
****
ومررتُ بالأنحاءِ أبغي رشفةً
ووقفتُ ملهوفاً علــى أعتابهِ
****
علّقتُ قلبي والهـــوى خازوقُهُ
وهتفتُ أنْ هذا الذي أودى بهِ
****
هذا فؤادي هـــل تراه مضرجاً
بالشوق مشتعلاً بلونِ خضابهِ
****
يطأ الحرائـقَ لا يهاب لهيبَها
وكأن نارَ العشقِ بعضُ ثيابهِ
****
نارٌ على قدمينِ تقضي وترَها
من هيكلٍ وتجوسُ في أحطابهِ
****
فإلامَ تنكرهُ وتبخـــــــسُ حقهُ
والكأسُ مُترعةٌ تليــــقُ بما بهِ
****
بحرٌ من الأشــواقِ أتلعَ موجُهُ
لا تسألِ العـــــذّال عن أسبابهِ
****
اليوم لا تثريبَ مــا جنحت بهِ
فلكٌ وبرّحهُ غَضُــــوبُ عُبابهِ
****
مابين أمنيةٍ وبيــــــنَ رسيسِها
يهفو الشراعُ إلى بحارِ سرابهِ
****
ووقفتُ حتّى صاحَ بيْ منْ لوعةٍ
حجرُ الطريق مُبــــاهلاُ بترابهِ
****
قلْ ما تشـــــاء فللهوى آرابُهُ
واعلمْ بأنّ ثوابَـــــــــــهُ بعقابهِ
****





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,044,774,193
- إجتماع
- وجد- قصيدة
- قميص أحمر-بحر أزرق
- لاتسأل الدار -قصيدة
- حلول - قصة قصيرة
- خيبة
- مرثية الليالي - قصيدة
- توجس - قصة قصيرة
- أمنيات - قصيدة
- صليل السلسلة -قصيدة
- ظنون- قصة قصيرة
- الحلمُ شرقاً -قصة قصيرة
- ستأتي يوما وأرحب بك
- العثور على بنجامين بقلم: عبد الفتاح المطلبي |
- خيط الأحلام الرفيع -قصة قصيرة
- يقظة - قصيدة
- حرب صغيرة - قصة قصيرة
- صحوة القلب
- خطأ فوق العادة - قصة قصيرة
- رفرفة - قصيدة


المزيد.....




- قلق بين عشاق بوكيمون حول الشكل الجديد لشخصية -بيكاتشو-
- لماذا -اختبز- الروس قديما الأطفال في الموقد؟
- #ملحوظات_لغزيوي: مغرب يتألق ورسالة تلاميذية!
- إينيو موريكوني.. المسافر إلى كواكب الألحان في الكرملين
- الإعلام الإسرائيلي يستعين بالفنان المصري عادل إمام (فيديو)
- النزاهة النيابية: سنعيد فتح ملفي بغداد عاصمة الثقافة العربية ...
- الحريري يرفض مطلب حزب الله حول التمثيل السني في الحكومة ويقو ...
- الحريري يرفض مطلب حزب الله حول التمثيل السني في الحكومة ويقو ...
- أحب أطير.. مسرحية قطرية لتوعية الأطفال باستخدام التكنولوجيا ...
- بعمر 95 عاما.. رحيل مصمم شخصيات -سبايدر مان- و -آيرون مان- و ...


المزيد.....

- شعرية الإخصاء في رواية - عرس بغل- / الحسن علاج
- جدلية العلاقة بين المسرح التفاعلي والقضايا المعاصرة / وسام عبد العظيم عباس
- مع قيس الزبيدي : عودة إلى السينما البديلة / جواد بشارة
- النكتة الجنسية والأنساق الثقافية: فضح المستور و انتهاك المحظ ... / أحمد محمد زغب
- أغانٍ إلى حفيدتي الملكة مارجو الديوان / أفنان القاسم
- رواية عروس البحر والشياطين / إيمى الأشقر
- -كولاج- المطربة والرقيب: مشاهد وروايات / أحمد جرادات
- اعترافات أهل القمة / ملهم الملائكة
- رجل مشحون بالندم / محمد عبيدو
- موطئ حلم / صلاح حمه أمين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عبد الفتاح المطلبي - موجدة -قصيدة