أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - أثير عبود - الحلول الناقصة لن تجدي نفعا .. عن مشروع تدويل قضية محافظة ديالى اتحدث














المزيد.....

الحلول الناقصة لن تجدي نفعا .. عن مشروع تدويل قضية محافظة ديالى اتحدث


أثير عبود

الحوار المتمدن-العدد: 5110 - 2016 / 3 / 21 - 22:37
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    



الحلول الناقصة لن تجدي نفعا .. عن مشروع تدويل قضية محافظة ديالى اتحدث
الكاتب اثير عبود
اذا كان ما يتعرض له ابناء محافظة ديالى من عمليات تصفية جسدية ممنهجة ضمن حملة التطهير العرقي التي تقودها مليشيات تابعة لإيران وما يصحبها من سرقات واعمال تخريب واسعة النطاق لا تختلف في جوهرها ومقاصدها عن ما يحدث في مناطق اخرى من العراق وتكشف بشكل قاطع تواطئ الحكومة العراقية مع الزعامات المليشياوية التي يتبوأ عدد منها مراكز قيادية رفيعة في الحكومة العراقية , واذا كانت الحكومة متهمة رسميا في إرتكاب عمليات الابادة ضد المدنيين من خلال غض الطرف عن المليشيات او التظاهر والاعلان بعدم القدرة على كبح جماحها والنتيجة استمرار الانهيار الامني في مناطق عديدة بالشكل الذي يوفر الغطاء المناسب لإرتكاب المزيد من الجرائم وعلى نطاق واسع , فلماذا يحمل البعض ملف محافظة ديالى ويذهب به صوب جنيف ساعيا الى تدويله في الوقت الذي تخلو حقيبته من ملفات اخرى متماثلة مع ملف ديالى الدامي ؟ اليس الواجب حمل الهم الوطني الى المنظمات الانسانية والقانونية الدولية دفعة واحدة والبحث عن مخرج يتيح للعراقيين استنشاق الحياة والخلاص من ربقة المليشيات الايرانية والإجرام الداعشي بدل من تجزئة الحل الذي يتيح لقادة فرق الموت ومن يقف خلفهم اعادة ترتيب اوراقهم وتكييف سياساتهم مع الاوضاع المحتملة وبما يضمن تنفيذ ما بجعبتهم من اجندات تخريبية تهدد نتائجها بمحو العراق من خارطة العالم الحديث ؟
نحن نتفق مع الجهود الرامية الى تدويل قضية محافظة ديالى بشرط اذا كان الهدف منها اقامة منطقة آمنه لإيواء اللاجئين والمهجرين وحمايتهم وحفظ انسانيتهم كمقدمة تسبق إدارة الشأن العراقي من قبل منظمة الامم المتحدة دون ان يُترك اي جيب تتحرك من خلاله جماعات الموت او تسيطر عليه الحكومة الفاسدة مستشهدين بما قاله المرجع العراقي العربي السيد الصرخي الحسني ضمن فقرات مشروع الخلاص الذي طرحه بتأريخ 9 / 6 / 2015 حيث قال
" ولابدّ من المصداقية والإخلاص فيمن يعمل ويدعم ويقود وينفّذ مشروع الخلاص ، ومن هنا نطرح عدة خطوات :
1ـ قبل كل شيء يجب أن تتبنّى الجمعية العامة للأمم المتحدة رسمياً شؤون العراق وأن تكون المقترحات والقرارات المشار اليها ملزمة التنفيذ والتطبيق .
2ـ إقامة مخيّمات عاجلة للنازحين قرب محافظاتهم وتكون تحت حماية الأمم المتحدة بعيدةً عن خطر الميليشيات وقوى التكفير الأخرى "
والا فأن هذه الجهود سوف تذهب سدى ولن يجني منها ابناء الشعب العراقي فضلا عن ابناء المحافظة اي فائدة مرجوّة
رابط مشروع خلاص/
http://www.al-hasany.com/?p=3652





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,428,012,882
- المرجع العراقي..الاحداث تتغير بتغير موازين القوى


المزيد.....




- كوريا الجنوبية تطلق طلقات تحذيرية باتجاه طائرة روسية اخترقت ...
- مصر.. جدل حول قوانين الجمعيات الأهلية ومنح الجنسية
- شاهد: ترامب يفاجئ عروسين باقتحام حفل زفافهما في نيو جيرسي
- أبرز ردود الفعل العالمية على تسمية جونسون رئيساً للوزراء في ...
- توقيع اتفاقية لتجريب مركبات ذاتية القيادة في الإمارات والسعو ...
- "سياسيون يخشون الناشطة السويدية غريتا ثنبرغ أكثر مما يخ ...
- كيف تحمي إندونيسيا أكبر السحالي في العالم؟
- بوريس جونسون رئيسا جديدا للوزراء في بريطانيا
- أبرز ردود الفعل العالمية على تسمية جونسون رئيساً للوزراء في ...
- "سياسيون يخشون الناشطة السويدية غريتا ثنبرغ أكثر مما يخ ...


المزيد.....

- لصوص رفحا وثورتنا المغدورة في 1991 / محمد يعقوب الهنداوي
- الهيستيريا النسائية، العمل المحجوب، ونظام الكفالة / ياسمين خرفي
- ثورة وزعيم / عبدالخالق حسين
- التنظير حول الطبقية في الدول الناطقة باللغة العربية أفكار وا ... / نوف ناصر الدين
- العامل الأقتصادي في الثورة العراقية الأولى / محمد سلمان حسن
- مجلة الحرية عدد 4 / محمد الهلالي وآخرون
- مجلة الحرية عدد 5 / محمد الهلالي وآخرون
- ممنوعون من التطور أم عاجزون؟ / محمد يعقوب الهنداوي
- أ.د. محمد سلمان حسن*: مبادئ التخطيط والسياسات الصناعية في جم ... / أ د محمد سلمان حسن
- الانعطافة الخاطئة في العولمة، وكيف تلحق الضرر بالولايات المت ... / عادل حبه


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - أثير عبود - الحلول الناقصة لن تجدي نفعا .. عن مشروع تدويل قضية محافظة ديالى اتحدث