أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - سيرة ذاتية - ابراهيم خليل العلاف - واقع الوثائق الرسمية العراقية عن الفترة من 1968 حتى 2003 ومصيرها















المزيد.....

واقع الوثائق الرسمية العراقية عن الفترة من 1968 حتى 2003 ومصيرها


ابراهيم خليل العلاف
الحوار المتمدن-العدد: 5105 - 2016 / 3 / 16 - 20:08
المحور: سيرة ذاتية
    


واقع الوثائق الرسمية العراقية عن الفترة من 1968 حتى 2003 ومصيرها
ا.د. ابراهيم خليل العلاف
استاذ متمرس –جامعة الموصل
قرأتُ ، وتابعتُ الكثير مما كُتب عن الوثائق الرسمية العراقية التي تم الاستحواذ عليها ، ونقل مُعظمها الى الولايات المتحدة الاميركية سواء خلال سنة 1991، أو بعد الاحتلال الاميركي البغيض للعراق سنة 2003 .
ولقد كتبتْ كريس كوتشيرا Chris KUTSCHERA مُحررة كتاب
LE LIVRE NOIR DE SADDAM HUSSEIN" "
فصلا عن الوثائق العراقية في هذا الكتاب الذي أسهم فيه كُتاب عراقيون وعرب وأجانب ، فقالت انه في سنة 1991 ، وضع الكورد بعد أحداث 1991 يدهم على ملايين الوثائق ، حيث إكتسحوا مكاتب حزب البعث ، ودوائر الامن العام ، والمخابرات العامة، والامن العسكري ، والشرطة في اربيل ، ودهوك ، والسليمانية ، وشقلاوة ، وعقرة ، وخانقين ، وكويسنجق . وقد وصل الدكتور كنعان مكية مؤلف كتاب " جمهورية الخوف " والمعارض للنظام السابق الى اربيل بحجة انه يقوم بإنجاز فيلم وثائقي لحساب هيئة الاذاعة البريطانية BBC ، وإطلع على الوثائق وطلب من المسؤولين الكورد ، نقل هذا الارشيف الضخم الى الولايات المتحدة الاميركية . وهكذا تم نقل اكثر من( 18) طنا من الوثائق بواقع( 4 ) ملايين صفحة بالطائرات الى الولايات المتحدة في زمنين : الاول بتاريخ ايار –مايس 1992 ، وفيه نقلت الوثائق التي استولى عليها الاتحاد الوطني الكردستاني بزعامة جلال الطالباني. والثاني في اب 1993 وفيه نقلت الوثائق التي كانت بحوزة الحزب الديموقراطي الكردستاني بزعامة مسعود البارزاني .
مانقل من الوثائق العراقية الى الولايات المتحدة الاميركية خلال السنتين 1992و1993 ، يتكون من قرابة ( 1842 ) كارتون .والوثائق هذه كانت تضم وثائق حكومية رسمية ، وكاسيتات سمعية وبصرية ، وفيديوات ، وصور . وقد سُلمت بمجموعها الى البنتاغون –وزارة الدفاع الاميركية التي تحملتْ مسؤولية نقل هذه الوثائق ، ولكن وزارة الدفاع الاميركية ، أعادت تسليم هذه الوثائق الى " لجنة الشؤون الخارجية التابعة للكونغرس – مجلس الشيوخ الاميركي في واشنطن العاصمة DC التي صنفتها كوثائق رسمية للكونكرس ، وقام في الحال فريقان للبحث أحدهما يتبع وزارة الدفاع . والثاني يعود لمنظمة غير حكومية هي Midde East watch
(فرع حقوق الانسان ) ، وكلف الفريقان بفحص هذه الملايين من الوثائق وبإشراف جوست هيلترمان Joost Hiltermann .
كان هناك ايضا ملايين من الوثائق التي استولت عليها القوات الاميركية في الكويت بعد نسحاب القوات العراقية منها في شباط 1991 قدرت بحوالي ( 725000 ) صفحة .
وثمة كمية من الارشيفات التي تتكون من الوثائق التي تم الاستيلاء عليها بعد الاحتلال الاميركي وسقوط النظام السابق في نيسان 2003 وقد عثر الدكتور كنعان مكية في بغداد وبتوجيه من المحتلين ومساعدتهم على ( 3 ) ملايين صفحة من الارشيفات العائدة الى القيادة القومية والقطرية لحزب البعث في شهر تشرين الثاني 2003 داخل اقبية سرية مخفية تحت قبر ميشيل عفلق في مقر القيادة القومية للحزب .
وهناك ايضا قرابة ( 8 ) ملايين وثيقة اخرى تم الاستيلاء عليها في بغداد من بل فريق يقوده شارل دويلفر يسمى (الفريق المكلف بمسح العراق )، وبالانكليزية Iraq Survey Group واختصارا (ISG ) والذي عمل في العراق بعد الاحتلال بسية مطلقة ولم تشف ماهية هذه الاطنان من الوثائق لحد كتابة هذه السطور 2016 .
هذا فضلا عن أطنان اخرى إستولى عليها جماعة الدكتور أحمد الجلبي ووضعت في نادي الصيد ، ويقال انها نقلت الى الولايات المتحدة الاميركية ، ويجري تصنيفها ودراستها تمهيدا لنشرها في حين يقال ان النية معقودة على إعادتها ، واعتقد ان هذا لن يحصل ابدا في ضوء ماهو موجود من وضع أمني في العراق .
قد يكون من المناسب ، الاشارة الى ان كنعان مكية وعدد من اتباعه يدعون منذ سنة 1993في "مركز دراسات الشرق الاوسط " التابع لجامعة هارفرد الى تأسيس "مشروع البحث والتوثيق عن العراق " .وفي تموز سنة 1994 أعلن السيناتور (كليربورن بيل Clirborn Peel ) رئيس لجنة الشؤون الخارجية في مجلس الشيخ لكنعان مكية بأن مشروع العراق ، سيتسلم المجموعة الكاملة من الوثائق العراقية المودعة عند لجنة الشؤون الخارجية لكن ذلك لم يحصل الا في سنة 1998 عند ذاك سُلمت لجنة الشؤون الخارجية الى "مشرع البحث والتوثيق عن العراق " 176 سي دي روم " شملت محتويات ( 1575 ) كارتون من الارشيف العراقي .
وفي سنة 1998 تحولت الارشيف العراقي الورقي الى جامعة كولورادو في بولدر Boulder .وفي سنة 2003 وبعد الاحتلال الاميركي البغيض للعراق 2003 أسس كنعان مكية "مؤسسة ذاكرة العراق " والتي تنوي جمع كل الارشيف العراقي .
هذا الكم الهائل من الوثائق والذي يتكون - كما يقول الدكتور فالح عبد الجبار –من قسمين الاول وهي الوثائق التي احترز عليها من الشمال وتتألف من ( 4-2 ) مليون وثيقة والثاني وهي التي احترز عليها في الكويت وتتألف من مليون وثيقة تم دراسة ( 350000 ) وثيقة علقت عليها منظمة Middle East watch كٌتبت عليها الملاحظات وصنفتها وخلال الاطلاع عليها قال الدكتور فالح عبد الجبار انها تغطي تاريخ العراق المعاصر للفترة من 1968 الى 1991 .ولتسهيل البحث فيهل فإنها تضم سير وحياة شخصيات النظام والاجهزة والمؤسسات والدوائر الامنية والعسكرية والحزبية والجماعات الاثنية والعرقية في العراق والاحزاب المعارضة والاعتقالات وما وقع من احداث سياسية وأمنية وغير ذلك .
وأغلب هذه الوثائق مصاغة بأسلوب إداري روتيني . كما ان فيها محاضر جلسات ، ومراسلات ، واوامر اعتقالات ، وتقارير عن المعارضين ، ومراسيم جمهورية ، وقوائم رواتب ، واسماء الحزبيين المعارضين لحزب السلطة ، وخاصة من الحزب الشيوعي وحزب الدعوة الاسلامية .كما ان فيها وثائق عن الجيش ، والجيش الشعبي ، وقضايا ما سمي ب" التسفير" و" الترحيل" و" تجفيف الاهوار" وما شاكل .
بقيت نقطة مهمة يعرفها الاميركان وغيرهم، ذكرتها كريس كوتشيرا وهي ان هناك احتمال في ان بعض الوثائق مزورة ، او انها زورت عندما سرقت سنة 1991 ، وهي لاتنفي وقوع هكذا حالات .كما انها تقول ايضا ان هناك مسألة اخرى وهي ان القادة الكورد منعوا نشر بعض الوثائق التي توضح حجم مشاركة العديد من رؤساء العشائر الكوردية مع النظام السابق .
كما ان من الممكن ان يمنع الاميركان نشر الوثائق التي تشير بوضوح الى مسؤوليتهم في دعم النظام السابق قبل اجتياح الجيش العراقي للكويت سنة 1990 .
هذه هي حال وثائقنا ..ذاكرتنا ..تاريخنا المعاصر فهل توجد مصيبة أكبر من هذه المصيبة التي لايشبهنا فيها أحد إلا الالمان الذين هُزموا في الحرب العالمية الثانية واستولى الحلفاء بعد دخولهم برلين والتي قام الاميركان بنشرها في مجوعة كبيرة من الكتب رأينا نسخة منها في المكتبة المركزية في جامعة بغداد ودرسنناها واستفدنا منها في دراساتنا ايام كنا طلابا في الدراسات العليا . وقد نرى أو يرى ابنائنا واحفادنا مجاميع من الكتب التي سينشرها الاميركان وتضم وثائقنا واقصد الوثائق العراقية وبكتب قد تحمل "الاوراق العراقية IRAQI PEPERS " .





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- الدكتور فاضل البراك ودراساته عن حكومة الدفاع الوطني ، والملا ...
- المؤرخ الاستاذ الدكتور علاء موسى كاظم نورس
- مجلة آفاق عربية (العراقية ) 1975-2003
- الاستاذ الدكتور ابراهيم العلاف : رؤيته ودراساته للتاريخ العث ...
- الدكتور سامي سعيد الاحمد من المؤرخين العراقيين البارزين
- قضية مرض الملك طلال ملك الاردن وتنحيته 1952 في وثيقة عراقية
- المؤرخة الدكتورة أسامة صاحب منعم الجنابي
- مع المؤرخ العراقي الاستاذ الدكتور كريم مطر حمزة الزبيدي
- عبد الوهاب محمود 1909-1972 نائبا في البرلمان ووزيرا ونقيبا ل ...
- العراق المعاصر في كتابات المؤرخين العراقيين الاكاديميين
- يفجيني يفتوشنكو شاعر روسيا في الستينات
- الدكتورعبد الرزاق أحمد النصيري والتأريخ لعلاقة الفكر بالسياس ...
- المؤرخ الاستاذ الدكتور صادق حسن السوداني ومنهجه في كتابة الت ...
- علي سنجاري والقضية الكردية
- ظاهرة فصل الاساتذة في تاريخ العراق المعاصر
- مصاهرات وزواجات ونسابات في تاريخ العراق المعاصر
- 50 عاما من تاريخ مجلة الاقلام ( العراقية )
- العراق :دراسة في تطوره السياسي تأليف الدكتور فيليب ويلارد آي ...
- بشير مصطفى 1920-1976 شاعر موصلي
- ماجد السامرائي وصفحة- آفاق - في جريدة الجمهورية


المزيد.....




- سعد الحريري يصل إلى بيروت بعد نحو ثلاثة أسابيع على إعلان است ...
- سعد الحريري يصل إلى بيروت ويتوجه إلى ضريح والده
- غوتيريش: تجارة البشر توازي جرائم ضد الإنسانية
- واشنطن: الاتصالات مع السلطة الفلسطينية مستمرة
- جولة جديدة للحوار الفلسطيني في القاهرة
- ترامب: أجريت مكالمة رائعة مع بوتين حول السلام في سوريا
- منحدر زلق يؤدي إلى تصادم متعدد في فلاديفوستوك
- واشنطن: استقالة موغابي -حدث تاريخي- لشعب زيمبابوي
- الأمن اللبناني: إحراق سيارتين سعوديتين في بيروت خلافات شخصية ...
- حرب طاحنة تهدد الشرق الأوسط وآسيا الوسطى


المزيد.....

- قراءة في كتاب -مذكرات نصير الجادرجي- / عبد الأمير رحيمة العبود
- سيرة ذاتية فكرية / سمير امين
- صدی-;- السنين في ذاكرة شيوعي عراقي مخضرم / زكي خيري
- صدى السنين في كتابات شيوعي عراقي مخضرم / زكي خيري, اعداد سعاد خيري
- مذكرات باقر ابراهيم / باقر ابراهيم
- الاختيار المتجدد / رحيم عجينة
- صفحات من السيرة الذاتية 1922-1998 / ثابت حبيب العاني
- ست محطات في حياتي / جورج طرابيشي
- لن يمروا... مذكرات / دولوريس ايباروري (لاباسيوناريا)ه
- عزيزة حسين رائدة العمل الاجتماعي - حياة كرست لصناعة الامل وا ... / اتحاد نساء مصر - تحرير واعداد عصام شعبان - المنسق الاعلامي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - سيرة ذاتية - ابراهيم خليل العلاف - واقع الوثائق الرسمية العراقية عن الفترة من 1968 حتى 2003 ومصيرها