أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - نيسان سمو الهوزي - ماذا حصل للروس ولماذا هرب بوتن !! بعض الحنين للماضي !!















المزيد.....

ماذا حصل للروس ولماذا هرب بوتن !! بعض الحنين للماضي !!


نيسان سمو الهوزي

الحوار المتمدن-العدد: 5104 - 2016 / 3 / 15 - 16:31
المحور: كتابات ساخرة
    


ماذا حصل للروس ولماذا هرب بوتن !! بعض الحنين للماضي !!
كما عودناكم في الفترة الاخيرة سنعود بين الحين والآخر الى الماضي القريب لنأكد فيها صحة رؤيتنا واستباطاتنا في الساحة الهوائية ... لا يوجد بانوراما اليوم بل اعادة كلمة كتبناها آبان دخول روسيا الى اللآذقية وكان ضيفي الثعل اردوغان وها نحن نُعيد تلك الكلمة وم ثم إضافة بسيطة جديدة .. الكلمة كانت في الاول من كانون الاول من عام 2015.. لكم تلك الكلمة ..

لقد إنزَلَقْتَ يا بوتين فلِيَرحل الأسد !
هل يستطيع الرئيس بوتين في الدفاع عن الرئيس الاسد ( اول مرة اشوف اسد ومحتاج مساعدة ) الى اللحظة الاخيرة ضد كل التحالفات الدولية والمطالبات الواضحة بوجوب رحيل الأسد أم انهم انزلقوا وعليهم التراجع والعودة قبل غَمس الصنارة ! .
اهلاً بكم في بانوراما الليلة وبرنامجكم ( المثير للجدل ) وهذا الجدل سيكون محور حديثنا وسنستضيف فيه الرئيس التركي (رجب طيب اردوغان ) ليتحدث عن آخر التطورات والاستنباطات التي يرسمها لمستقبل بوتين في المستنقع الجديد .. خووش كالدْم ..
تَشَكُللّر ... بصراحة حسب مفهومي والصورة التي استنبطها من الساحة السورية هي إنزلاق الروس في مستنقع الافغاني الجديد لهذا سوف اكون واضحاً وصريحاً مع صديقي البوتيني الى اقصى درجة بالرغم من انني معروف بالعكس ( يعني مراوغ ومنافق وغيرها ) .
لقد دخلت الازمة السورية الى اعماق لا يمكن إعادتها يا سيد بوتين . إن ما حصل في سوريا ( ماكو داعي للتفاصيل رجاءاً ) وبعد كل هذه السنوات وعدم قدرة الاسد في الإدارة ( إدارة الثورة طبعاً ) وعدم قدرته على فهم الواقع والحدث والتغيرات التي اصابت الشرق ( لا يهم من اين ومَن الذي اوجدها ) وضُعِفهِ في دراسة المشهد الجديد والتعامل معه ادى الى هذه الكارثة ( لو مو انتو كان من زمان راح وانتهت المشكلة ) . بعد كل هذا التقسيم والتفعيل والتنكيل ومن جميع الاطراف لا يمكن لك ان تَصُر على بقاء الرأس الذي كان على قمة كل تلك الكوارث . فالعالم يجمع وبكل اركانه بوجوب رحيل الرأس الكبير ( بإستثناء طهران والنصر طبعاً ) .
والغرب وكما تعلم ( ويمكن لا تعلم ) قد تعامل بكل حقارة ودناءة مع تلك الثورة الى ان اوصلك للإنزلاق !! فلك الموقف البريطاني الذي يطالب وبعد اكثر من اربعة سنوات على البرلمان بالسماح لطائراته بالطيران في طلعات استطلاعية فوق سوريا !!.. هل ترغب في ادلة اكثر حقيرة من هذه !! والباقي معروف للجميع ..
لقد انقسم الشعب السوري وكل الفصائل ( المعتدلة او المتشددة والعكس صحيح ) ودخل الحابل بالنابل ( إن صحة التعبير ) وجعلوا منك اسداً جديداً للدخول في ذلك القفص وكان عليك إدراك واستيعاب ذلك قبل الشطح . انني وكما تعلم صديق لروسيا وانا الدولة الأوروبية الوحيدة المنتمية للناتو لم افرض عقوبات اقتصادية على الشعب الروسي آبان الازمة الاوكرانية واستثنيتو الحكومة والشعب التركي من تلك العقوبات . فنحن دولة كبيرة وجار مهم لكم وللشعب الروسي ومصالحنا مهمة وعميقة وكان عليك إدراك ذلك وعدم الوقوع في فخ ( كلاص فودكا ) في فرض العقوبات علينا . هذه العقوبات سوف تؤثر على الطرفين ولكننا نملك الطرف الغربي وانتم محاصرون من كل الجهات ..
الفخ الذي اوقعوك فيه يا صديقي هو هو نفسه الافغاني ( واتمنى ان اكون مخطاً ) .. انكم سوف لا تستطيعون محاربه شعب بأكمله وهو في حالة حرب وتدمير لكل مقابل . إن عدد الفصائل المتناحرة والمختلفة والمتنوعة سوف يضعكم في زوايا قد لا يمكنكم الخروج منها . وإذا ما اتفقت تلك الفصائل على انكم ( غرب وكُفار ) ووجوب الإتحاد في محاربتكم فستكون هذه النسخة الاصلية الثانية للقندهار . هل تعي ما أعنيه !! لا تنسى بأننا في المنطقة لازلنا نتعامل مع المقولة : انا وابن عمي على الغريب ( الله يرحم الذي نطق بهذه الكلمات ) . بالإضافة الى ان هناك العديد من الدول التي تتربص لإدخالكَ في ذلك الكهف وستقوم بكل ما تملكه في مساعدة الفصائل المتناثرة على تلك الساحة . فإسقاط الطائرة السيخوي على حدودنا سوف لا يكون الاول ولا الاخير وقتل المارينز الروسي سوف يتكرر ( إن لم تلحق حالك ) . في دخولكم الاجوف وعدم توضيح الرُى ومحاربكتك وضربكم لجميع الاطياف لهو لغط كبير . وفي النهاية سوف لا تستمرون في محاربة كل تلك المجاميع دون ان تتحد اغلبها او القسم الكبير منها للتخلص منكم اولاً ( وبعدين هي راح ترجع الى عادتها الاصلية ) .
كان الوجوب ان تتحالفوا مع الفصائل ( لا يهم شكلها او لونها ) لبلورة موقف واضح لمحاربة الارهاب ومن ثم النظر في خارطة الطريق . الفرصة لا زالت قائمة في الكف عن التمسك بالأسد ويمكن لكم بعدها إجماع الكثير من تلك المكونات وخاصة الجيش العربي السوري لفرض السلام والتخلص من كل المسببات لهذه الكوارث ومن ثم التسوية العقلانية مع وجوه جديدة ( حتى لو كانت فندقية ) . اما مسألة إنتصاركم على كل تلك الجبهات وانتم متمسكين بقرون الاسد ومحاصرون من قِبل الغرب فهذا يشبه قندهار ومن ثم طالبان والقاعدة . اتمنى ان لا تتأخر كثيراً يا صديقي حتى لا يفوتك الندم . سْباسيفا .
شكراً لضيفي المسلم الذي نصح الروسي الكافر . اعلم بأننا قلنا هذا مراراً وتكراراً ، ولكن لا نجد غير التكرار . كلما نظرنا الى تلك الثورة الحقيرة والقادم منها يقودنا الى تعمق الازمة وتوسعها وإنعاطفها الى منزلقات قد تكون اخطر مما نتوقعه او يتوقعه الجميع . فالغرب الشيطان له خطوطه الشيطانية ( وانتم لستم مستعدين لمواجهته ) والعرب الوهابي له اخطبوطه المذهبي والروس جاءوا وفرشوا بطانياتهم تحت تلك الاقدام المريبة . والشعب المتبقي يدفع الثمن وآخر ليرة في الجيب . والفصائل المتحاربة قد تتحد من اجل توسيخ والدوس على تلك البطانية وبالتالي يتأخر الوقت في موعد إقلاع الطائرة الروسية والعودة بها الى الكرملين ( وقد يحملون معهم كل تلك البطانيات الوسخة ) ! . إن عمليات مهاجمتكم ومن قبل الجميع بعمليات إنتحارية أو بأسلحة متقدمة او بصواريخ متطورة سوف يضعكم في مأزق لا يُحسد عليه فأتمنى تجنب ذلك قبل فوات الاوان . او عليك وهذا شبه مستحيل في ارسال نصف مليون جندي لبسط الامر الواقع والتخلص من كل تلك المصائب . لك الحرية .....
لا يمكن للشعوب المتأخرة ان تتقدم دون البدأ من نقطة الصفر .. نسيان سمو .
نيسان سمو الهوزي 01/12/2015 انتهت تلك الكلمة ...
والآن بعد هذه المفاجئة الكبيرة ماذا سنقول !!
في كلمة قديمة طالبتُ فيها العرب لإطعام وإشباع الدب الروسي لإنهاء الأزمة السورية ولكنهم لم يقرؤوها ..
الروس لم يُحققوا اي هدف لهم من دخولهم وخروجهم الغريب فماذا حصل واين تُكمن المفاجئة !
هل جاءت الرياح بعكس سير السُفن القوقازية !
هل درسوا الموقع بشكل خاطيء قبل ان يدخلوا !
هل تعبوا واقتصادهم لا يسمح لهم بأكثر من ذلك !
هل رأوا في إتفاق الغرب مع إيران ضربة في ظهرهم وبالتالي مراجعة الحسابات قبل الغَمز اكثر واكثر !
هل حصلوا على صكوك او دفوعات من تحت السيقان !
هل اتفقوا على دخول قوات عربية واسلامية للقضاء على التطرف هناك ومن ثم ترحيل الاسد وتشكيل حكومة توافقية مع الروس نفسهم !
أم هناك الغاز وخفايا خارجة عن عقولنا ولا ندرك حساباتها !
في كل الاحوال والاجواء الجوية الروسية القارصة فإن خروج المتعصب بوتن هو هزيمة مذلة وقد قلنا لهم في ذلك اليوم بأنك دخلت بشكل خاطيء وستخرج بدون اي سندوياجات هامبركر ..
ومع هذا وذاك وكل هذه السخريات نحن لا يهمنا إلا انهاء معاناة الشعب السوري ونتمنى ان تكون هناك صفقة بعد الخروج تؤدي الى وضع نهاية لتلك المآساة ..
نيسان سمو الهوزي 15/03/2016





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,362,026,832
- لِنُعيد بعض الذكريات القديمة !!
- لِنُعيد بعض الافلام القديمة !!!
- مفاوضات جنيف وقصة صَدام مع جلال الطالباني !
- وأخيراً وصلت هدايا بابا نويل لعام 2016 !!!
- موقعة جديدة بين إيران والسعودية كفيلة لإستقرار العالم !!
- سؤال الى كل كُتاب وقُراء الموقع المحترمون !!!
- ومهزلة الحلقة الاخيرة !!! THE VOICE
- لماذا طالبَ دونالد ترامب بِطرد المسلمين من اميريكا !!!
- الصداقة والجنس المتوحش !!
- محطات ساخرة ! لا ، هي اكثر من ساخرة !!
- لقد إنزَلَقْتَ يا بوتين فلِيَرحل الأسد !
- يجب على اوربا ان لا تثق بالشيطان الاكبر !
- فرفشة عَالماشي ! خُما راح انقضيها بالرطم واللطم !
- قصة باريس الحزينة !!
- ماذا تريد من بشار يا جُبير !!
- كان عندنا ... في القرية منبوذ من قِبل الجميع !!
- قانون الانتخاب الطبيعي هو نقطة الصفر !!
- لقاء مع المخضرم والمُحَنّك سيرغي لافروف !!
- باريس من عاصمة الحضارة الى عاصمة الزبالة !!
- واخيراً وافق البابا للكاثوليكي بالزواج مرتين !!


المزيد.....




- الصاوي: مبارك يستحق كل وسام حصل عليه!
- عظمة اللغة العربية وخلودها ومكانتها ترجع إلى ارتباطها بالقرآ ...
- مجلس الحكومة يوافق على اتفاق بين المغرب وصربيا
- مشروع مرسوم بتغيير وتتميم تطبيق مدونة السير
- بضغط من اخنوش.. فريق التجمع الدستوري يعيد النقاش حول الأمازي ...
- فريدا كاهلو: رسامة استطاعت تحويل معاناتها إلى لوحات بارزة
- تغيير مقدار رسم الاستيراد المطبق على القمح الطري ومشتقاته
- أزمة البام تصل عاصمة سوس
- وهبي يطعن في قانونية قرارات بنمشاس وادعميار يدافع عنه
- بدعوة من نادي الشارقة للصحافة.. وزير الرياضة يحاضر في ندوة ب ...


المزيد.....

- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم
- التكوين المغترب الفاشل / فري دوم ايزابل
- رواية ساخرة عن التأقبط في مصر بعنوان - البابا / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع
- رواية ساخرة عن التأسلم بعنوان - ناس أسمهان عزيز السريين / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - نيسان سمو الهوزي - ماذا حصل للروس ولماذا هرب بوتن !! بعض الحنين للماضي !!