أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح هادي الجنابي - الاصلاح و الاعتدال النظري














المزيد.....

الاصلاح و الاعتدال النظري


فلاح هادي الجنابي

الحوار المتمدن-العدد: 5092 - 2016 / 3 / 3 - 20:09
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


منذ 18 عاما، والنظام الديني المتطرف في طهران ينفخ في بوق الاصلاح و الاعتدال و يطلق شعارات رنانة و براقة موهت للأسف على البعض کما هو حال الظمآن الذي يظن السراب ماءا، لکن و کما نرى فإنه و طوال ال18 عاما، لم يتحقق أي شئ من تلك الشعارات بل سارت الاوضاع نحو الاسوء بکثير.
المعروف و الشائع عن النظام الديني المتطرف في إيران و عن الملالي الدمويين الحاکمين، إنهم بين کل فترة و أخرى يلجئون لممارسة مناورات و عمليات خداع و تمويه تحت شعارات و أقنعة مختلفة تخفي خلفها نوايا و أهداف شريرة، وقد کانت مناورة إدعاء الاصلاح و الاعتدال واحدة من هذه المناورات التي بادروا بها بعد أن وجدوا النظام يکاد أن يغرق في دوامة المشاکل و الازمات التي إختلقها بنفسه.
بعد إنتهاء دور الرئيس الاسبق من مناورة الاصلاح و الاعتدال التي إستغرقت دورتين رئاسيتين و لم يتم خلالها تحقيق أي شئ و کان الکلام و الخطب الرنانة و الوعود البراقة دونما تنفيذ، هو مجمل ماقد حصل عليه الشعب الايراني، جاء رئيس النظام الحالي، حسن روحاني ليدلي بدلوه في هذه المناورة و يعمل مابوسعه من أجل إنقاذ النظام و تخليصه من ورطته و مأزقه العويص.
روحاني الذي کان للأمس القريب الامين العام للمجلس الاعلى للأمن القومي للنظام کما کان أيضا کبير المفاوضين بشأن البرنامج النووي مع الاتحاد الاوربي، ناهيك عن دوره المحوري و الکبير في المساهمة بالقضاء على إنتفاضة عام 2009، لايمکن أبدا الاستهانة بالخدمات الواسعة التي قدمها للنظام و کونه کان دائما واحدا من الاعمدة و الرکائز الاساسية التي إرتکز عليها النظام و إستمر بسببها، وحتى إن مايقوم به حاليا من نشاط ضمن الدور المناط به في مناورة الاصلاح و الاعتدال، ليس إلا محاولة جديدة من جانبه لخدمة النظام و العمل على إستمراره.
کل الشعارات و الدعوات و الحملات و الافکار و المشاريع، تکون في بداية أمرها مجرد نظرية ولکن و بعد إعلانها أمام الناس من قبل متبنين لها، فإن ذلك يعني إنها في طريقها للتفعيل أي تتجسد کعمل و کفعل و کتطبيق على أرض الواقع، غير إن شعارات و مزاعم الاصلاح و الاعتدال في ظل النظام الديني المتطرف و منذ أکثر من 18 عاما بقيت أسيرة الجانب النظري و اللفظي و لم تتطور أکثر من ذلك أبدا، وقد لخصت السيدة مريم رجوي، رئيسة الجمهورية المنتخبة من جانب المقاومة الايرانية مسرحية الانتخابات و مناورات الاصلاح و الاعتدال في ظل هذا النظام في سطرين و نصف عندما قالت:( ن هذه الانتخابات كانت منافسة بين المسؤولين الحاليين والسابقين للتعذيب والإعدام وتصدير الإرهاب. وهذه الحقيقة هي التي تبطل قصة الاعتدال والاصلاح في هذا النظام.).





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,515,862,730
- نظام معاداة الفن و الصحافة و الحرية و القيم الانسانية
- نساء العالم يتحدن بوجه التطرف الاسلامي
- مريم رجوي..مناضلة من أجل الحرية و حقوق المرأة
- ديمقراطية تحت ظلال الاستبداد
- على من يضحك الملا خامنئي؟!
- عدم جدوى الانتخابات في ظل نظام ولاية الفقيه
- التغيير الجذري و ليس الانتخابات الصورية
- هذا هو منطق النظم الاستبدادية
- هزيمة المخطط الاقليمي لنظام الملالي
- التنافس من أجل المحافظة على نظام ولاية الفقيه
- هل ستصبح إنتخابات 26 شباط شرارة الانتفاضة؟
- هل يمکن التعويل على جناح رفسنجاني روحاني في الانتخابات؟
- إنتخابات 26 شباط و الشعب الايراني
- ديمقراطية القمع و کم الافواه و الحذف و الإقصاء
- السبيل لدعم الوقفات الاحتجاجية لسکان ليبرتي
- تإييد سکان ليبرتي لمواجهة نفوذ ملالي طهران
- لابد من ضمان أمن مخيم ليبرتي
- إقتصاد إيران أم إقتصاد الحرس الثوري؟
- نظام يتاجر بکل شئ من أجل البقاء
- رعب في طهران


المزيد.....




- بيني غانتز.. من هو منافس نتنياهو في الانتخابات الإسرائيلية؟ ...
- خامنئي: لن نجري أي مفاوضات مع واشنطن.. ولا تأثير لضغوطها الق ...
- ترونه في كل مكان.. ولكن ما أصل الوجه الأصفر المبتسم؟
- تعرف على أبرز المحطات في مسيرة نتنياهو منذ العام 2009
- كومي نايدو يؤكد أن أيّ تدخل عسكري أمريكي قد يزيد من تفاقم ال ...
- تعرف على أبرز المحطات في مسيرة نتنياهو منذ العام 2009
- كومي نايدو يؤكد أن أيّ تدخل عسكري أمريكي قد يزيد من تفاقم ال ...
- غارات جديدة على مواقع مليشيات تابعة لإيران في سوريا
- خامنئي: إيران لن تدخل مُطلقاً في مُحادثات مع الولايات المتحد ...
- اليمنيون غذائهم كرامتهم ووطنيتهم / حاتم استانبولي


المزيد.....

- حول دور البروليتاريا المنحدرة من الريف في ثقافة المدن. -3- ا ... / فلاح علوان
- اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام الحلقة الرابعة: القطاع ... / غازي الصوراني
- إيران والخليج ..تحديات وعقبات / سامح عسكر
- رواية " المعتزِل الرهباني " / السعيد عبدالغني
- الردة في الإسلام / حسن خليل غريب
- انواع الشخصيات السردية / د. جعفر جمعة زبون علي
- الغاء الهوية المحلية في الرواية / د. جعفر جمعة زبون علي
- الابعاد الفلسفية في قصة حي بن يقظان / د. جعفر جمعة زبون علي
- مصطفى الهود/اعلام على ضفاف ديالى الجزء الأول / مصطفى الهود
- سلام عادل .. الاستثناء في تاريخ الحزب الشيوعي العراقي / حارث رسمي الهيتي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح هادي الجنابي - الاصلاح و الاعتدال النظري