أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - الحزب الشيوعي اليوناني - بيان مشترك للحزب الشيوعي اليوناني و التركي














المزيد.....

بيان مشترك للحزب الشيوعي اليوناني و التركي


الحزب الشيوعي اليوناني
الحوار المتمدن-العدد: 5086 - 2016 / 2 / 26 - 01:46
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


أمام التطورات المتمظهرة في منطقة شرق المتوسط و الخطيرة على الشعوب، يكتسب الموقف المشترك للأحزاب الشيوعية ضد التدخلات الامبريالية والحروب، المزيد من الأهمية. هذا و أجريت مؤخراً في تركيا زيارة لوفد الحزب الشيوعي اليوناني الذي ناقش مع وفد الحزب الشيوعي التركي شؤون التطورات في المنطقة والوضع في اليونان وتركيا و مهام و خبرات الشيوعيين في كلا البلدين. حيث قرر الحزبان إصدار بيان مشترك حول التطورات في بحر إيجه و تورط الناتو فيه بذريعة الهجرة. حيث كان البيان على النحو التالي:




لا للحرب الإمبريالية! فليخرج حلف الناتو من بحر إيجه!




إن التدخل الإمبريالي للولايات المتحدة وحلف شمال الأطلسي والاتحاد الأوروبي وتركيا وإسرائيل و ممالك الخليج في سوريا، الذي أدى إلى هلاك مئات الآلاف من البشر و إلى نزوح و بؤس الملايين غيرهم، ينتقل نحو مرحلة احتدام جديدة. هي مرحلة تورط الناتو الأكثر علنية و مرحلة الإعداد لعمليات برية محتملة.

حيث يغدو من الجلي أن التدخل العسكري لروسيا، و الذي جرى بالتفاهم مع الحكومة السورية، قد غير المعطيات على المستوى العسكري، و لذا، يقوم الناتو بتوسيع وجوده في المنطقة، بما في ذلك نقل أسطول بحري إلى بحر إيجه، بذريعة التحكم بتدفقات الهجرة.

إن أولئك الذين خلقوا مأساة الملايين من الناس و اجتثوهم من أوطانهم، يتذرعون بهذه المأساة من أجل تعزيز وجودهم العسكري في المنطقة. ومع ذلك، فإنه و من المعروف جيداً، أن الطبقات البرجوازية و ممثليها السياسيين والتحالفات الإمبريالية على مثل حلف شمال الأطلسي والاتحاد الأوروبي، لا يتعاطفون مع الشعوب و مع المآسي التي تعيشها. إنهم منافقون!

فخلف ذرائعهم يتواجد، صراعهم مع روسيا الرأسمالية من أجل الدفاع عن مصالح مجموعاتهم الاحتكارية، و لتأمين مواقع جيوستراتيجية، و السيطرة على مصادر الطاقة و طرق نقلها و حصص الأسواق، كما و لإعادة هيكلة رأس المال و تعزيز هيمنته في المنطقة.

نُندِّد نحن الحزبان الشيوعيان لليونان وتركيا، نحو عمال البلدين بهذه التطورات الخطيرة في سوريا، و بدور القوى الامبريالية، و بموقف حكومتي تركيا واليونان.

ونؤكد على الضرورة الملحة، في أن يُدرك العمال و الشرائح الشعبية واقع حرب المصالح الاحتكارية، الجارية عبر ظروف سياسية و اقتصادية و عسكرية، سافكة دماء الشعوب.

و نُسجِّلُ أن مشاركة البلدين في حلف شمال الأطلسي، هي موجهة ضد الشعبين و ضد تعايشهما السلمي، ما دام الناتو لا يعترف بحدود البلدين و لا بحقوقهما السيادية، و يسعى للعب دور الحَكَم في العلاقات بين البلدين، بالتزامن مع كونه "الذراع المسلحة" للإمبريالية الأوروأمريكية، ضد الشعوب الأخرى.

نحن ندعو لجهوزية شعبية لمنع انخراط بلدينا في مذابح إمبريالية جديدة، و سواءاً في سيناريوهات من شأنها وضع شعبينا في مواجهة من أجل مصالح رأس المال، كما و لمنع مشاركة بلدينا في المخططات الامبريالية الموجهة ضد شعوب أخرى.



فليخرج حلف الناتو من بحر إيجه ! لا لتحويل بحر إيجه "لقاعدة انقضاضية" لحلف شمال الأطلسي.

لا لنفاق الاتحاد الأوروبي الإمبريالي!

لا للحرب الإمبريالية!




الحزب الشيوعي اليوناني

الحزب الشيوعي، تركيا





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,930,731,681
- إن حكومة -اليسار- هي دعامة لمخططات حلف شمال الاطلسي
- عن -شرطيي المرور اليساريين- للرأسمالية
- عمالٌ و مزارعون معاً كصوتٍ واحد وقبضة واحدة!
- يتحدث عن السلام والأمن أولئك الذين يذبحون الشعوب يومياً
- لقد طالب الشعب العامل بإلغاء طرح القانون – المقصلة
- قطع و صدام مع رأس المال وسلطته
- سببٌ للحرب
- من أجل إعادة الإعتبار للحقيقة والواقع
- رسالة بمناسبة الذكرى اﻠ57 لانتصار الثورة في كوبا
- برقية احتجاج حول حظر الحزب الشيوعي الأوكراني
- الحزب هو-مسمار في عين- الاشتراكية الديمقراطية
- برنامج الحزب الشيوعي اليوناني
- فلنعزز النضال ضد الحرب الإمبريالية و ضد تورط بلادنا فيها
- من أجل أوروبا الاشتراكية والسلام والعدالة الاجتماعية
- بيان إعلامي حول اللقاء الشيوعي الأوروبي
- عن الإضراب العام على المستوى الوطني
- عن صب الناتو للزيت فوق النار
- من أجل فك الارتباط الآن عن المخططات الامبريالية الخطرة
- 42 عاما على هَبَّة البوليتِخنيِّو: مسيرة ضخمة نحو سفارة الول ...
- كلمة الأمين العام للجنة المركزية في الحزب الشيوعي اليوناني ف ...


المزيد.....




- العراق.. مشاورات بشأن المناصب السياسية
- مقتل فلسطيني برصاص الجيش الإسرائيلي خلال احتجاجات بغزة
- تقرير للخارجية الأميركية يتهم جيش ميانمار بارتكاب "فظائ ...
- السبسي: العلاقة بيني وبين حركة النهضة انقطعت
- الذكاء الاصطناعي لمواجهة المجاعات
- مقتل فلسطيني برصاص الجيش الإسرائيلي خلال احتجاجات بغزة
- تقرير للخارجية الأميركية يتهم جيش ميانمار بارتكاب "فظائ ...
- وسط قلق أمريكي من قرار روسيا... بومبيو يعلن أنه سيجتمع مع لا ...
- رسالة الرئيس الفرنسي للملك سلمان بمناسبة العيد الوطني السعود ...
- الرئيس التونسي يطالب رئيس الحكومة بالاستقالة أو عرض نفسه للث ...


المزيد.....

- كيف يعمل يوسف الشاهد على تطبيق مقولة -آدام سميث- : «لا يمكن ... / عبدالله بنسعد
- آراء وقضايا / بير رستم
- حركة الطلاب المصريين فى السبعينات / رياض حسن محرم
- تقدم الصراع الطبقي في ظل تعمق الأزمة العامة للامبريالية / عبد السلام أديب
- كتاب -امام العرش مرة أخرى- / عادل صوما
- الطائفيّة كثورةٍ مضادّة السعوديّة و«الربيع العربيّ» / مضاوي الرشيد
- المثقف ودوره الاجتماعي: مقاربة نظرية المثقف العربي وتحديات ا ... / ثائر أبوصالح
- مفهوم الديمقراطية وسيرورتها في إسرائيل / ناجح شاهين
- فائض الشّباب العربيّ والعنف في تقارير التنمية البشرية العربي ... / ميسون سكرية
- مرة أخرى حول المجالس / منصور حكمت


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - الحزب الشيوعي اليوناني - بيان مشترك للحزب الشيوعي اليوناني و التركي