أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد الزهراوي أبو نوفل - الطّريق.. إِلى إِرَمَ !














المزيد.....

الطّريق.. إِلى إِرَمَ !


محمد الزهراوي أبو نوفل
الحوار المتمدن-العدد: 5084 - 2016 / 2 / 24 - 08:58
المحور: الادب والفن
    


ألطّريق ..
إلى إِرَم!

لِمَن أحِنّ ..
كلّ المدى رماد ؟
فلا حبيب لا دار ..
لا أهْل لا أرض
ولا حتّى وطَن..
الوطَن لهُ قدْسِيّة
وحُضْوةٌ خاصّة..
لدى الأهْل والأحِبّةِ .
ولكِنّ الحُبّ..
يَظَلّ حبيسَ الشِّفاة !
مِن شلاّلات البُعْدِ
ينْسَكِب النّهْر ..
ومواكِب الحُزنِ تطولُ
وتَطول رَكائِبهُ والمُحِبّ
يبْقى شهيدَ الطّرُقِ
والانتِظار أو الهروب
مِن فراغٍ إلى آخرَ ..
فالحَيرَة كافِرَةٌ ولا
تنْفَع معَها الصّلَوات .
والسّطورُ كالِحَةٌ..لا
تسْمَح لِلحرْف بِالرّؤْيَةِ
فيَبْدأ مخاضُ الوصْل .
والحَيْرَة أضْحَتْ مدائِن
لِلخَيْبَةِ والحُفَر والكُفْر ..
ويبْقى العاشِق رَهينَ
البُعْد والانتِظار وطولِ
الطّرُقِ والمَهاجرِ ..
واليُتْم والمنافي والقُيود .
أوّاهٍ .. ليْت ربيع العُمْر
يدْري ويَعود مِثْل ..
هذا الشّوْق يوْماً وتكُفّ
الرّوح عَن النّجْوى ..
لِامْرأةٍ أعْرِفُها وحدي
وأحْفَظُها عنْ ظهْر قلْب
ومِنْها أخاف عَلى قَميص
يوسُفَ وأترحّم عَلى ..
يعْقوب نبِيّ الأحزان .
سَرابٌ أنا .. وأنْتِ
والوصْلُ صِنْوانِ ..
أوْ موّالٌ صعْب !
لوْلا أنّ زُلال الحَرف
عِنْدَك يُشْفي الأكْمهَ
والأبْرَص والأعْمى
وحبُّكِ عِنْدي ..
عَلى الطّريق إلى
إِرَمَ هُوَ الخُلود!





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,106,383,301
- أوديسيوس
- تُطِلُّ..سِرْب طيْر
- النِّسْيان!!
- جِدارِيّة الجَلّي
- سيرَتي!!
- غُراب البُعد
- مُناجاة طيْف
- منْ يطْرُق أبْوابَها..ذات نَهارٍ ؟
- وطنٌ أكلَه الذّئْب
- أبي
- قطْرَة طَلّ
- امْرأةٍ مِن دِمَشق
- العاشِقة
- أنا وهِيّ..
- الطّريق
- إعْتِراف
- الطِّفْل الوَثَنِي
- صخورٌ وشَمْس
- انْسِحاب 15 كاتِباً مِن اتِّحاد كُتّاب المغْرِب
- نِداء الحُبّ


المزيد.....




- الفدرالية المغربية لناشري الصحف تعقد مؤتمرها الجمعة
- فرقة -الحنونة-.. ربع قرن في حراسة الذاكرة الفلسطينية
- المدرسة الشرقية بالموصل.. صرح عريق تعلم فيه رئيس ووزراء
- دراسة: الذهاب إلى السينما أو مشاهدة مسرحية تقي الإنسان من ال ...
- دراسة: الذهاب إلى السينما أو مشاهدة مسرحية تقي الإنسان من ال ...
- بالفيديو... فنان سعودي شهير يكشف -مواقف إنسانية- لمحمد بن سل ...
- هل تعيد فرنسا -الغنائم- الأثرية لبلدان شمال أفريقيا؟
- أعمال غيرت التاريخ.. تعرف على أشهر كتّاب الغرب
- صحيفة أمريكية: -ثقوب جوليا روبرتس تتحسن مع التقدم بالعمر-!
- اختطاف واغتيال.. مخاطر أن تكون فنانا يمنيا


المزيد.....

- خرائط الشتات / رواية / محمد عبد حسن
- الطوفان وقصص أخرى / محمد عبد حسن
- التحليل الروائي للقرآن الكريم - سورة الأنعام - سورة الأعراف ... / عبد الباقي يوسف
- مجلة رؤيا / مجموعة من المثقفين
- رجل من الشمال / مراد سليمان علو
- تمارين العزلة / محمد عبيدو
- المرأة بين المقدمة والظل، عقب أخيل الرجل والرجولة / رياض كامل
- الرجل الخراب / عبدالعزيز بركة ساكن
- مجلة الخياط - العدد الثاني - اياد الخياط / اياد الخياط
- خرائب الوعي / سعود سالم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد الزهراوي أبو نوفل - الطّريق.. إِلى إِرَمَ !