أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - بابلو سعيدة - الروائية السورية فائزة الداؤود - -71














المزيد.....

الروائية السورية فائزة الداؤود - -71


بابلو سعيدة

الحوار المتمدن-العدد: 5078 - 2016 / 2 / 18 - 06:56
المحور: الادب والفن
    


ونهاية الرواية : حكاية تتعلّق بشخصيّة " أبو طاقة " الترهيبيّة التي قام بصناعتها الثلاثيّ " الراعي . الخادم الشيخ " للحصول على الامتيازات الماديّة والمعنويّة ثُم تحولت تاريخيّاً لدى التيّار الشعبوي إلى محكمة تُحاكم الخائن والقاتل والسارق والزاني وقراراتها التي تصدر تبعاّ للعوامل النفسيّة والدقّات القلبيّة للمتّهم تبقى متموجة بين الخطأ والصّواب والطبقة الشعبيّة لا تتجاسر على ربط حيواناتها بشجرة سنديانة المزار لأنّها تعتبر سنديانة المزار شجرة الموتى المباركة ولا أحد يتجاسر على قطع غصنٍ من أغصانها أو قضم ورقة من اوراقها والراعي يعتبر قطيعه، جمهوريّة اهله واسرته وخلاّنه ويقوم بمحاورتهم ورعايتهم وحمايتهم ومعاقبتهم تقول فائزة بلسان الراعي الموجّه إلى (( أحلام شاعر فرنسيّ في مهمّة انظر فيكتور إلى ثمار شجرة البلوط ترى في اعلاها قلنسوة " قمع الدّوامة " إنّها رؤوس الموتى الموجودين في المقبرة وهي تُسامر فيما بينها اواخر الليل وأكون أنا ساهراً في كوخي الشجري ، فأستمع إلى مسامرتها واعرف منها ما فعل أصحابها في حياتهم وما حدث معهم في القبور )) هذا التصوّر الرعوي الملحمي المتخيّل يرجع إلى معتقدات عصر الملاحم الذي كان يؤمن بالانتقال الطبيعي للأرواح ـــــــ عبر المسخ والفسخ ـــــــ من مملكة الإنسان إلى مملكتي الحيوان والنبات والمزارع " رجّوح " البريء ، حكمت عليه الطاقة المربعة بالخيانة العظمى ومات غرقاً في النهرولم ينقذْه أحدٌ أمّا لُجين المتّهمة بالزنى فهي زانية حقّاً ، لكن محكمة الطاقة قد برّأتها من التهمة الموجهة إليها





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,278,914,172
- الروائية السورية فائزة الداؤزد - 70 -
- الروائية السورية فائزة الداؤود - 70 -
- 69 رواية : ريح شرقيّة الروائية السورية فائزة الداؤود
- الروائية السورية فائزة الداؤود - 68 -
- الروائية السورية فائزة الداؤود - 67 -
- الروائية السورية فائزة الداؤود - 66 -
- الروائية السورية فائزة الداؤود - 65 -
- الروائية السورية غائزة الداؤود - 64 -
- الروائية السورية فائزة الداؤود - 64 -
- الروائية السورية فائزة الداؤود - 63 -
- الروائية السورية فائزة الداؤود - 62 -
- الروائية السورية -62 - faeza daud
- ا لبروائية السورية فائزة الداؤود - 61 - faeza
- الروائية السورية فائزة الداؤود - 61 -
- الروائية السورية فائزةالداؤود - 60 -
- الروائية االسوورية فائزة الداؤود - 59 -
- الروائية السورية غائزة الداؤود - 58 -
- الروائية السورية فائزة الداؤود - 58 -
- الروائية السورية فائزة الداؤود - 57 -
- الروائية السورية فائزة الداؤود - 56 -


المزيد.....




- من التهاب المفاصل إلى حول العين.. كيف شخص الأطباء حالات هؤلا ...
- بالصور.. رسائل قوية في خامس مسيرة ضد النظام الجزائري
- انطلاق اليوم الثاني من المائدة المستديرة حول الصحراء المغربي ...
- نقيب المهن الموسيقية في مصر: قرار وقف الفنانة شيرين جاء نتيج ...
- حنان ترك تعود للسينما من خلال تجربة -الندّاهة-
- أحلام تدلل جمهورها في السعودية بهدايا للجميع! (فيديو+صور)
- انعقاد مائدة مستديرة ثانية بدعوة من المبعوث الشخصي للأمين ال ...
- الدار البيضاء.. ميلاد حركة سياسية تحمل اسم -معا-
- #ملحوظات_لغزيوي: المبنيون للمجهول!
- ويكيبيديا تعلن اضرابها احتجاجا على التغييرات الحديثة في قوان ...


المزيد.....

- المسرح الشعبي في الوطن العربي / فاضل خليل
- مدين للصدفة / جمال الموساوي
- جينوم الشعر العمودي و الحر / مصطفى عليوي كاظم
- الرواية العربية و تداخل الأجناس الأدبية / حسن ابراهيمي
- رواية -عواصم السماء- / عادل صوما
- أفول الماهية الكبرى / السعيد عبدالغني
- مدينة بلا إله / صادق العلي
- مدينة بلا إله / صادق العلي
- ليلة مومس / تامة / منير الكلداني
- رواية ليتنى لم أكن داياڨ-;-ورا / إيمى الأشقر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - بابلو سعيدة - الروائية السورية فائزة الداؤود - -71