أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - شاكر كتاب - حل الكتل السياسية المتسلطة














المزيد.....

حل الكتل السياسية المتسلطة


شاكر كتاب
الحوار المتمدن-العدد: 5074 - 2016 / 2 / 14 - 00:19
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    



:
الطوفان قادم والاصلاحات الترقيعية لا تعالج اي شيء. السرطان يعالج بالاستئصال. والشعب سينفجر بجوعه وأمراضه وأيتامه وأرامله وثكالاه وعاطليه ومظلوميه. وإذا تمكنت الكتل بهراوات السلطة من قمع المظاهرات وتخديرها بالتخويل المضحك والتسويف والوعود فإنها لن تتمكن من الاستمرار بذلك. لذا نحن مدعوون لنفكر بحل الكتل السياسية المتسلطة ومغادرتها الساحة لانها لم تتشكل استجابة لضرورات تاريخية داخلية. ومنها من قضى دهرا وشاخ وانتهى دوره. وولادة الحلول الشعبية بمؤسساتها ومناهجها ضرورة تاريخية حقيقية في يومنا هذا. أما ان الكتل جاءت بالانتخابات فالجميع يعرف حقيقة الانتخابات ونتائجها والتاريخ القادم سيكشف ويفضح. واعتقد ان الشعب العراقي قبل ان تأتي هذه الأحزاب كان موجودا وسيبقى موجودا برحيلها. يجب ان تنبثق احزاب وكتل جديدة وطنية لا طائفية ولا علاقة لها بدول الجوار ولا بالعقود ولا بالمقاولات ولا تعرف المحاصصة ولا توزيع المناصب. بل احزاب عمل شعبية ورقابة وطنية وانقاذ وارتقاء بالدولة في اعادة بنائها. هذه الأحزاب من هذا الطراز بدأت تتشكل بصيغ مختلفة ولو بدرجات أولية لكنها ستتطور وتتوحد وتستفيد من خبرات الضيم والقهر الذين سقي بهما شعبنا المظلوم جراء تسلط الكتل الدينية السنية والشيعية والتي تقاسمت كل العراق سياسة واقتصادا. والأرصدة في المصارف المحلية والأجنبية تشهد. ولم تؤسس هذه الكتل حتى ولو جدارا في العراق. وانا حول هذا الشأن ادعو الجميع ليدلوا بدلوهم.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- حول أكذوبة التكنوقراط ..!!
- أصحاب السور وموقف العبادي ..!!
- العراق ... يجب تغيير فلسفة الدولة
- مرة أخرى - العراق أنموذجا
- العراق أنموذجا ....!!!
- من وحي المظاهرات: خطأ إستراتيجي يجب تجنبه
- الفوارق بين المدنية والعلمانية كثيرة وكبيرة..
- كيف نفهم المدنية ؟؟
- من وحي التظاهرات: بين المتأسلمين وبعض العلمانيين
- من وحي المظاهرات: المراوغة بإسم الشرعية..!!
- من هو السياسي ؟؟ مرة أخرى ...
- من إنجازات المظاهرات العراقية
- إحذروا تخريب التظاهرات
- ساهموا في إيقاف حملة الهجرة من البلاد ..
- نداء إلى كل اشراف العراق والعالم لدعم ثورة الشعب العراقي
- حل مجلس النواب .. مطلب جماهيري
- لمحة:
- من المستفيد من إقالة فريق النواب؟؟
- يبان:
- حول شعار: بإسم الدين باكونه الحرامية


المزيد.....




- سعودية تدمج البدوي والعصري بأرجوحة -تكي وحكي-
- شاهد.. هذه -عجائب- المراحيض في اليابان
- شرطي لمخالف للقانون: لا تتحرك والأخير يرد بالرقص!
- بالفيديو.. هدية من الأسد لبوتين
- إهانات الناتو تغضب الأتراك ضد الحلف.. وأنقرة لن تقطع علاقتها ...
- آبل تتأخر في طرح -HomePod-
- دراسة بحثية: أغلبية السعوديين يرون أن بلادهم تسير في الطريق ...
- كيم يفرض حظرا على المتعة والترفيه!
- رسالة شفهية من أمير قطر إلى أمير الكويت
- Google تتربص بـ RT


المزيد.....

- العلمانية وحقوق الإنسان / محمد الحنفي
- نقد النساء / نايف سلوم
- الثقافة بين طابع المساءلة وطابع المماطلة / محمد الحنفي
- هل يمكن اعتبار الجماعات المحلية أدوات تنموية ؟ / محمد الحنفي
- أوزبر جبرائيل- تفسير رواية عزازيل / نايف سلوم
- توءمة ملتصقة بين الحزب الشيوعي والتجمع / مصطفى مجدي الجمال
- المُفكر والفيلسوف الأممي -صادق جلال العظم-: تذكرة وذكرى لمرو ... / عبد الله أبو راشد
- جذور وأفاق بنية الدولة / شاهر أحمد نصر
- حوار مع أستاذى المؤمن / محمد شاور
- مسمار في جدار الذاكرة / رداد السلامي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - شاكر كتاب - حل الكتل السياسية المتسلطة