أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ابو حازم التورنجي - الجريمه المستمرة ، اساسها ومنابعها



الجريمه المستمرة ، اساسها ومنابعها


ابو حازم التورنجي

الحوار المتمدن-العدد: 5069 - 2016 / 2 / 8 - 00:22
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


الجريمه المستمره ، اساسها ومنابعها

ابوحازم التورنجي
غدا تحل ذكرى ا لمشؤومة لانقلاب 8 شباط ، كانقلاب فاشي دموي غير وجهة العراق ودفع به نحو التراجع و الحضيض وبداية منحدر المآسى والكوارث ، على يد القومجيين والبعثيين المرتبطين بدوائر القرار الامريكي ..
اذا كان هنالك من يعتقد ان الحروب العبثيه المدمره الداخلية والخارجية التي ادخل الطاغية الدكتاتورالمقبورصدام ، عراقنا فيها على الضد من تطلع شعبنا بالامن والسلام والتقدم الاجتماعي …هي السبب والحصيلة الاساسية في تشوه وخراب كامل البنية الاجمتاعية والاقتصاديه والسياسية وتخلف العراق بمدايات كبيره على كافة الاصعدة …فهذا الاعتقاد يلامس اطراف الحقيقة دون ان يقف عند اساسها ،،فالجريمة لم تبدأ مع بداية استلام الدكتاتور صدام لزمام السلطة بعد المجزرة البشعة التي اقترفها بحق رفاقه ، ليلحقها بمسلسل دموي ضخم من الجرائم البشعة بحق شعبنا ،، بل ان الجريمة بدات في شباط المشؤوم 1963 حين صيغ مخطط المشروع الامريكي في دوائر المخابرات المركزية الامريكية ( C.I.A)سيئة السيت ، وبالتعاون مع الدوائر الرجعية في المنطقة ،وليس بعيدا عن دور المرجعية الدينية المربطة بشاه ايران ، باصدارها العديد من الفتاوي المحرضه ضد السلطة الوطنيه … الحديث عن انقلاب شباط الفاشي واسع وعميق ومتعدد الجوانب والابعاد ، لكن خلاصة الامر ان الولايات المتحدة وحلفاؤها هم المسوؤلون دوما وبالصميم عن كل الماسىي والكوارث التي تعاني منها شعوب المنطقة الطامحة للتحرر والسلام والتقدم الاجتماعي ..
وبدون التركيز على برنامج نضالي يكافح المرامي والنوايا والتواجد الامريكي وزعانفه في المنطقة ،سوف لن يكتب لبلداننا الاستقرار والامن والسلام والتقدم ،وستبقى مرتع لصرعات تثيرها وتأججها الدوائر المرتبطه بالمشروع الامريكي
وسيبقى انقلاب شباط الفاشي وصمة عار في جبين البعثيين والقوميين الذين ادخلوا وطننا في حمامات الدم التي لم تنتهي حتى يومنا هذا ..

و مجدا لشهداء شباط وما تبعه
وعلى وطني السلام
7شباط 16





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,469,987,685
- أسئلة حريصة ومخلصة لخيارات مفتوحة
- العراق والبترول والافلاس والجوع
- الجريمه السعوديه بين النفاق الامريكي وصمت المعنيين بحقوق الا ...
- خلاص وطننا - الجزء الثاني
- خلاص وطننا ،بين الاوهام والمشاريع والطموحات والوقائع
- امة فاسدة من فساد علمائها
- البعث وداعش فاشيون قدامى وجدد، أحدهما يكمل الاخر


المزيد.....






- التربية والمجتمع / إميل دوركهايم - ترجمة علي أسعد وطفة
- اللاشعور بحث في خفايا النفس الإنسانية / جان كلود فيلو - ترجمة علي أسعد وطفة
- رأسمالية المدرسة في عالم متغير :الوظيفة الاستلابية للعنف الر ... / علي أسعد وطفة
- الجمود والتجديد في العقلية العربية : مكاشفات نقدية / د. علي أسعد وطفة
- علم الاجتماع المدرسي : بنيوية الظاهرة الاجتماعية ووظيفتها ال ... / علي أسعد وطفة
- فلسفة الحب والجنس / بيير بورني - ترجمة علي أسعد وطفة
- من صدمة المستقبل إلى الموجة الثالثة : التربية في المجتمع ما ... / علي أسعد وطفة
- : محددات السلوك النيابي الانتخابي ودينامياته في دولة الكويت ... / علي أسعد وطفة
- التعصب ماهية وانتشارا في الوطن العربي / علي أسعد وطفة وعبد الرحمن الأحمد
- نقد الاقتصاد السياسي، الطبعة السادسة / محمد عادل زكى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ابو حازم التورنجي - الجريمه المستمرة ، اساسها ومنابعها