أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - احمد حسن العطية - أبشرك الشعب ما يحجي , أبشرك النفط ما يمشي , أبشرك + 18














المزيد.....

أبشرك الشعب ما يحجي , أبشرك النفط ما يمشي , أبشرك + 18


احمد حسن العطية

الحوار المتمدن-العدد: 5066 - 2016 / 2 / 5 - 17:27
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


للبصرة من دون مدن العراق وقصباته نكهة خاصة لا يستطعمها إلا ذوي الذوق اللطيف واللب الحصيف , ويتميز أهلها بالعم الأغلب بالنكتة وحسن الخلق والكرم والطيبة وحدث لي وأنا أتجول في ثغر العراق البصرة وفي ساحة سعد تحديدا في منتصف التسعينات والحصار الاقتصادي في ذروته ( والناس تلك الصيخ ) , استوقفني منظر سكران يترنح ويردد طربا ( أبشرك الشعب ما يحجي , أبشرك النفط ما يمشي , أبشرك شي تنيج بشي ) . أتصور أن كلمات السكران البصراوي تنطبق على وضعنا العراقي الآن بشكل تام فالنفط وأسعاره في تدهور لا مثيل له وبما إن حكومتنا الملائكية الرشيدة بقيادة حزب الدعوة العربي الاشتراكي الإسلامي لم تستطع أن تبني أي مورد آخر يحمي العراق والعراقيين طيلة أربعة عشر عاما من الفشل والانحطاط الغير مسبوق قي التاريخ الإنساني والذي كان ابرز نتاجه داعش الرذيلة , والشعب بدوره لحد اللحظة ساكت لا يفعل شيء أمام هذه الرذائل التي تمارسها الحكومة ومجلس نهابها بشكل مستمر فالنتيجة الحتمية لهكذا وضع أن تنشر الرذيلة وتنطبق قاعدة السكران البصري ( شي تنيج بشي ) وأقول ( لحد يتعيقل براسي ويكول بذاءة لأني وكما قال النَواب العظيم لم أجد بذاءة أكثر مما نحن فيه , والي متعجبة بذاءتي فهذا شأنه ) .
إن حكومتنا الملائكية وساستنا الحرامية تبتكر ألف طريقة وطريقة للإطاحة بالشعب وتصفيته وإنهاكه وإخضاعه وترويضه حيث تجعلنا نتغذى على بعضنا البعض تحت مسميات الدين والطائفة والقومية وتجعلنا تقتل بسهولة ونسرق بسهولة ونغتصب بسهولة بدون أن يرف لنا جفن حتى ولا تستبعدوا سادتي أن تكتشفوا في يوم من الأيام إن الملائكة في حكومتنا هي التي رتبت لداعش الشر وأسست له ومولته وتتشارك معه قي قتلنا وتتلذذ بدمائنا فهي وأعضائها لا تعدو أن تكون( دراكولا ) يعيش على شرب دماء الآخرين ونهب أموالهم وهتك أعراضهم .
دعوة للجميع للثورة على الفساد ورموزه في حكومة الدعوة العربي الاشتراكي لأننا سننقرض إذا بقي الحال على ما هو عليه , أن الذي يثبت انك حي هو كونك ملحوظا ولكي تعرف نفسك بحق لابد أن ترى نفسك في أعين الآخرين وصدقوني سادتي كل الدنيا تنظر لنا باحتقار لأننا سمحنا لمجموعة من اللصوص أن تستعبدنا وتنهب ثرواتنا وتستبيح دمائنا .
مع كل جريمة وكل فعل خير فنحن نعيد ميلاد مستقبلنا .
وصدقوا أيها العراقيين :
لن يعيقَ الفجرُ ليلٌ
ذاك ليلٌ ليس إلا
والمايزور التحرير عمره خسارة .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,603,815,980
- ظواهر النقص المميتة عند تنظيم داعش ( الدم الدم الهدم الهدم )
- حوار مع مطيرجي زواجل نتمنى أن تفهمه حكومتنا الرشيدة
- بين شيوخ قبل , وشيوخ هسه , قصص ذات أنياب
- سميرة توفيق واردوغان وخاتمي وحكومتنا الرشيدة
- حمارُ الحكيمِ توما و ظاهرة أبو علي الشيباني
- رسالة إلى السيد العبادي , حرب الديناصورات تحتاج إلى المزيد م ...
- حيدر العبادي ونظرية الخَرَطات التسعة في السياسة
- بَواسير
- حيدر العبادي , إذا سقط منكم لهفوري فكلكم لهفوري
- ما تصفى ودهيمش بيها
- قدح بيرة كبير بصحة وزير خارجيتنا
- الدكتور العبادي وتفكيك شبكة الدعارة
- من حاربَنا حارَ بِنا
- الإخوة المتظاهرون , أبن ربيدة ما يصيد غزال
- بين شيخ الجبال وأبو بكر البغدادي
- بين التصوف والماسونية جذور النشأة والتطبيق
- سخان وزير الكهرباء
- حكومة الزبالة وزبالة الحكومة في العراق
- نغولة وحواجيز ماكو
- من السيد بالك بالك , من المومَن أحفظ عيالك


المزيد.....




- شاهد... عراقي يرد على الجميع ويقول من هي الجمهورية الاسلامية ...
- خامنئي: إزالة الكيان الصهيوني لا يعني إبادة الشعب اليهودي
- خامنئي: إزالة الكيان الصهيوني لا يعني إبادة الشعب اليهودي
- خامنئي: لسنا أعداء اليهود ويعيشون في بلدنا بأمان
- محقق بجرائم التحرش داخل الكنيسة متهم بالقضية ذاتها
- المكتب السياسي لأنصار الله: نشيد بالردود القوية للمقاومة الإ ...
- المكتب السياسي لأنصار الله: نعتبر هذا الاستهداف الإجرامي بحق ...
- المكتب السياسي لأنصار الله: نعتبر هذا الاستهداف الإجرامي بحق ...
- البطاركة والأساقفة الكاثوليك بلبنان يطالب بسرعة تشكيل الحكوم ...
- البروفيسور عمر عتيق: صورة العربي بالكتب المدرسية اليهودية عد ...


المزيد.....

- ماملكت أيمانكم / مها محمد علي التيناوي
- السلطة السياسية، نهاية اللاهوت السياسي حسب بول ريكور / زهير الخويلدي
- الفلسفة في تجربتي الأدبية / محمود شاهين
- مشكلة الحديث عند المسلمين / محمد وجدي
- كتاب ( عدو الله / أعداء الله ) فى لمحة قرآنية وتاريخية / أحمد صبحى منصور
- التدين الشعبي و بناء الهوية الدينية / الفرفار العياشي
- ديكارت في مواجهة الإخوان / سامح عسكر
- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - احمد حسن العطية - أبشرك الشعب ما يحجي , أبشرك النفط ما يمشي , أبشرك + 18