أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سامي البدري - الأشوري الأبيض دائما














المزيد.....

الأشوري الأبيض دائما


سامي البدري

الحوار المتمدن-العدد: 5066 - 2016 / 2 / 5 - 13:27
المحور: الادب والفن
    


الأشوري الأبيض دائما

سامي البدري

ذلك الآشوري البعيد
الذي تشبهني تغضنات الحزن على جلده،
حد المرارة،
كان صديقي بما يكفي
لأن يترك صرخاته على جلدي
كان يجهش بي، كبكاء،
حتى نهاية حبل الإبتزاز
لم يترك وصية من بعده
لأنه كان مشغولا بما هو ليس لأحد
لتأسيس فراغه الناصع
وعزلته التي تشبه وجوه كل العراقيين
المكافئين بشهقة الحرب
لم يكتب لي رسالة يوما... من هناك
كان منفيا بما يكفي
أن لا يصل سخطه لحقيبة ساعي البريد
وكانت صومعته متلاشية في هذيان كثيف
لا تقع على طرق البريد
سركون بولص قصيّ كذاكرة ثلجية
لم بسأل يوما عرافة عن كفه
كانت خطوطه تتقاطع مع كل صباح
لا يمر بمنفى حبيباته المتجليات
هل مازلن يغتسلن في مياه دجلة
يا ذاكرته البعيدة؟
هل مازلن يتركن بعض أشواقهن
على مقاعد سينما السندباد؟
هل مازلن لا يغسلن أكفهن
ليحافظن على نبض المصافحة الأولى؟
سركون بولص يعبر ليل بغداد كل ليلة
في ساعة وحام الحرب
كان يتوفر على عناد بغل
في إنتظاره لإكتمال حملها.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,603,815,111
- بلاط الحمام الزلق
- بابلو نيرودا تحت شجرة تفاؤله
- قل له إني أحبه أرجوك!
- شكراً
- الطلياني وضياع صبر المنشئ
- مصاب بكِ
- الإستلاب الثقافي
- تيه عناق
- مفارقات بوكر 2015 العربية
- وجه ثانٍ للتفاحة
- هناك أكونني، يا أنت، دون بحث
- هابيل أثخنته خيانة الرموز
- صدفة العتبات... بلقيس
- إرث المساءات المهجورة
- لن أخرج إلا إلي
- أنا وظلي الغياب
- إرتكاب خطيئة الذات
- قبل أن نعاقد المتلقي على مسمى رواية
- تقريظ لعورة المنفى
- قاطرة أخرى..


المزيد.....




- في ذكرى مئويته.. الشاعر العماني أبو مسلم البهلاني ضمن قائمة ...
- ما هي حقيقة خبر وفاة الفنان عادم إمام ؟؟
- مصر.. نفي إشاعة وفاة الفنان عادل إمام (صورة)
- سيروتونين.. رواية جسدت الإحباط الاجتماعي وتنبأت بأحداث وقعت ...
- مخرج أفلام -الأب الروحي- يزور مكتبة الإسكندرية (صورة)
- المغرب...فنان حرفي يحول نبتة -الدوم- إلى تحف فنية (صور)
- جمهورية المالديف تجدد دعمها التام لسيادة المغرب ووحدته الترا ...
- مهرجان القاهرة السينمائي يوضح سبب اختيار فيلم لـ-نتفليكس- في ...
- السعودية تستثمر في المشاريع الثقافية الإسلامية الروسية
- نهاية مأساوية لعازفة قبل الحفل بـ 20 دقيقة


المزيد.....

- في الأرض المسرة / آرام كربيت
- الخطاب الأيديولوجي في رواية سيرة بني بلوط / رياض كامل
- كيفما كنا فنحن ألوف المشاكل... / محمد الحنفي
- ديوان وجدانيات الكفر / السعيد عبدالغني
- عالم محمد علي طه / رياض كامل
- دروس خصوصية / حكمت الحاج
- التخيل اللاهوتي ... قراءة مجاورة / في( الخيال السياسي للإسلا ... / مقداد مسعود
- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سامي البدري - الأشوري الأبيض دائما